الرئيسيةالهدهدفيديو لـ محمد السادس مخموراً في باريس برفقة الإخوة زعيتر!

فيديو لـ محمد السادس مخموراً في باريس برفقة الإخوة زعيتر!

- Advertisement -

وطن– تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو زعم ناشروه بأنه تمّ التقاطُه حديثاً للملك المغربي محمد السادس في أحد شوارع العاصمة الفرنسية باريس في حالة “سكر”.

ووفقاً لناشري الفيديو الذي رصدته “وطن“، فقد كان الملك محمد السادس برفقة “الإخوة زعيتر” المثيرين للجدل، بسبب قدرتهم على اختراق القصر الملكي، وتكوين صداقة حميمة مع الملك المغربي.

وبحسب الفيديو المتداوَل، فقد ظهر محمد السادس برفقة مجموعة من الأشخاص، في حين بدت عليه علامات عدم التركيز، حيث أوشك أن يتعثر، في حين كان يمسك بيده أحد الإخوة زعيتر.

- Advertisement -

وأظهر الفيديو قدوم أحد أفراد الحراسة الخاصة بالملك نحو مصور الفيديو، الذي كان يجلس في سيارته، ويأمره بوقف التصوير.

وجاء التقاط هذا الفيديو، بعد أيام من خطابة الذي ألقاه بمناسبة ثورة الملك والشعب، السبت الماضي، ودعا فيه شركاء بلاده إلى “توضيح” موقفهم بشأن إقليم الصحراء الغربية المتنازَع عليه، وتقديم دعم “لا لبس فيه”، قبل أن يعود أدراجه إلى فرنسا مباشرة بعد الخطاب، وفق ما كشفته وسائل إعلام دولية.

- Advertisement -

يشار إلى أن الصداقة بين ملك المغرب محمد السادس والشاب (بطل الفنون القتالية الألماني) صاحب الأصول المغربية “أبو بكر ازعيتر” وشقيقيه، تثير القلق في أعلى هرم السلطة بالمملكة ومسؤولي القصر.

علاقة الإخوة زعيتر بالملك تزعج رجال السلطة في المغرب

وحسب موقع المغرب أونلاين، فإن هذا الموقف يزعج رأس السلطة في المغرب، خاصة وأن الصحافة المغربية نشرت مؤخراً علناً سجل السوابق العدلية للشاب، والتي يتضمن السرقة، والابتزاز، والاحتيال، والعنف الجسدي، والتآمر الجنائي، والسرقة والعودة إلى الجريمة، والقرصنة، والقيادة بدون رخصة، والإيذاء الجسدي الذي يتسبب في إعاقة دائمة، والاعتداء والضرب، والاتجار بالمخدرات، والتزوير، ومقاومة قوات الشرطة.

الاخوة زعيتر ومحمد السادس

وكان الملك المغربي محمد السادس، قد ظهر في العديد من المرات بطريقة غير معهودة مع أبو بكر زعيتر، حيث بدت الأمور وكأن علاقة ما وثيقة تجمعه وملك المغرب، لدرجة باتت تثير الشكوك بأن ما يجمع الاثنين هو أكثر من مجرد صداقة بسيطة.

موقع هيسبرس المغربي يهاجم الإخوة زعيتر

كما أشارت صحيفة هيسبرس المغربية من مصادر مقربة من أحد الأطراف، إلى أنه كان الإخوة المولودون في ألمانيا، تحظى إنجازاته بإعجاب كبير من الملك، خاصةً إنجازات أبو بكر في بطولة فنون القتال المتنوعة، لتكونَ بذلك سبباً في أول لقاء بين الثلاثة والعاهل المغربي، أقيم في القصر الملكي بالرباط، نشأت عنه صداقة كبيرة بين الأربعة.

إلا أنّ وسائل الإعلام أجمعت على وجود علاقة خاصة مع أبو بكر. بالإضافة إلى ذلك، ظهوره إلى جانبه في بداية الإجازات الصيفية التي قضاها في شمال المغرب، وزيارة قصر مولاي المهدي بطنجة وعلى متن مركب شراعي في عرض البحر.

أبو بكر زعيتر يستغل قربه من العرش

ويُزعم أن أبو بكر زعيتر، قد تقاطع مع والد “للا خديجة” في أبريل 2018، و “استغل قربه من العرش، لكسب الثروة والنفوذ والإفلات من العقاب”، و في عام 2019، أجبر أبو بكر زعيتر بشكل ملحوظ على الدخول إلى المرسى على الرغم من الحظر. ثم حاولت امرأة تصوير المشهد.

وذكرت الصحيفة أن “أبو بكر زعيتر”، “انقض عليها أمام الشهود، ليخطف منها الهاتف بعنف، ليخبرها عن هويته، وأنه غير مسموح لها بتصويره”. في عام 2021، حوادث جديدة. يستمر الحديث عن أبو بكر عزيتر وشقيقه، المقيم الآن في المغرب.

ويبدو أن المسؤولين في القصر الملكي بالرباط ، حسب “هسبرس” غير مرتاحين لهذا الوافد الجديد، وسيحاولون بتكتمٍ إنهاء هذه الصداقة المضطربة. على الشبكات الاجتماعية، أين يتباهى الشقيقان، اللذان يبدو أنهما لا يمكن المساس بهما، بثروتهما بين الساعات الفاخرة والمحركات الكبيرة. في خضم أزمة صحية، يعتبر هذا السلوك غير لائق، خاصة وأن تجاوزات الأخوين زعيتر، لا يقابلها سوى استخدامهم لاسم الملك محمد السادس”.

المصدرهيسبرس
سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث