الرئيسيةحياتناعملية جراحية على أنغام محمد عبده تفجّر غضب السعوديين (شاهد)

عملية جراحية على أنغام محمد عبده تفجّر غضب السعوديين (شاهد)

- Advertisement -

وطن – وثّق مقطع فيديو واقعةً غريبة لأطباء داخل غرفة عمليات جراحية وهم يُجرون عملية لأحد المرضى، على أنغام أغنية شهيرة للفنان السعودي محمد عبده والتي ظهروا يستمعون لها ويرددونها.

عملية جراحية على أنغام محمد عبده

وأظهر الفيديو عدداً من الأطباء بلباسهم المهني وهم يجهزون لإحدى العمليات ويرددون كلمات أغنية محمد عبده “توصيني على الكتمان وتبغى حبنا ما يبان“.

- Advertisement -

وأثار الفيديو الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، وبينما استنكر البعض هذا المشهد، برّر آخرون للأطباء موقفَهم بالقول إنه النهاية المطلوب هو نجاح العملية وعدم حدوث خطأ طبي.

وفي هذا السياق عقب دكتور بن ناصر فوق صورة قديمة نشرها لعدد من الأطباء الغربيين، وهم منهمكون بإجراء عملية جراحية: “أول عملية لتبديل شرايين القلب سنة 1970 وربعنا الحين يسوون العملية علي أنغام أغنية محمد عبده”.

- Advertisement -

وعلّق “أبو صالح” أن الجرّاح هو المتحكم في غرفة العمليات وإذا كان هذا الشيء يجعله في حالة هدوء ويرفع تركيزه.. فلا مانع من سماعه للموسيقى والأغاني. وكل شخص-كما قال- حر باختياره.”

غضب واسع بمواقع التواصل

 رأى ناشط آخر أن الأمر ليس “لعبة فبين يد هؤلاء الأطباء أرواح.”، وتابع: “لو صحى المريض وبدا يحتضر يحتضر على أنغام محمد عبده”.

وفي السياق ذاته رأى “محمد العتيبي” أن الأمر كارثي لو تجاوزت وزارة الصحة هذه المهزلة غير المسبوقة”.

وأضاف مخاطباً الأطباء الذين ظهروا في الفيديو:”أنتم في مجال عمل يتطلب جدية ومراعاة للظروف وليس مجالاً لسماع الأغاني وكأن المريض آلة بيانو أو كمنجة وختم :”والله ما عاد ندري وش باقي نشوف”.

وقالت “نجلاء ناني”: “المريض تحت رحمة ربه وأهله في قلق ودعاء وهذا الطبيب يقطع جسده تحت أنغام محمد عبده.. وينك يا “توفيق الربيعه” تعبك وحزمك وجهدك راح.” -في إشارة إلى وزير الصحة السعودي السابق-

وبرر صاحب حساب “زيتونتي ” للأطباء ما قاموا به، وأضاف أن الأطباء يرون كل يوم بلاوي تشعرهم بالاكتئاب وهم -كما قال- بشر ويحتاجون لكسر الروتين.

مضيفاً:”ولا يمنع أن يضعوا موسيقى خفيفة أو شيء يحبونه في حدود، وخصوصاً إذا كان وقت العملية طويل أو الحالة مملة.”

وكان نشطاء تداولوا في يناير الماضي مقطع فيديو لامرأة لبنانية تخضع لعملية قيصرية داخل غرفة العمليات، وهي بكامل وعيها وتردد أغنية فيروز “سألوني الناس عنك يا حبيبي”.

وعندما وصلت السيدة عبارة “ولا أول مرة ما بنكون سوا”، يستدير الطبيب الذي يجري لها العملية ويردّد العبارة معها.

وبعد لحظات يستخرج الطبيب المولود ويعرضه على والدته وهو يقول لها: “قديه مهضومة”.

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث