الرئيسيةالهدهدإهانة الخميني في السعودية تستنفر إيران وتهديد لمحمد بن سلمان

إهانة الخميني في السعودية تستنفر إيران وتهديد لمحمد بن سلمان

- Advertisement -

وطن – أصدرت الخارجية الإيرانية بياناً رسمياً عبّرت فيها عن امتعاضها واعتراضها، على “الكاريكاتير” المسيء للمرشد الإيراني الراحل الخميني، والذي نشرته جريدة “الرياض” السعودية.

صورة مسيئة للخميني تستنفر إيران

وكانت جريدة “الرياض” السعودية المحلية قد نشرت تقريراً، الأحد، بعنوان “إيران والاغتيالات.. علاقة وطيدة” أُرفق بكاريكاتير مسيءٍ للخميني، صوّره على هيئة شيطان ومصاص دماء.

- Advertisement -

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني شدّد في البيان الصادر والذي نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، الاثنين، على أن “التعرض للإمام الخميني غير مقبول ونتوقع من الحكومة السعودية أن تتأكد من عدم تَكرار مثل هذه الخطوات.”

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني

ولم يحدد “كنعاني” أو وكالة الأنباء الإيرانية الصحيفة السعودية التي نشرت الكاريكاتير، ولكن كانت قناة “العالم” قد شنت هجوماً على صحيفة “الرياض” وعلى السلطات السعودية.

ووصفت الكاريكاتير الذي نشرته الصحيفة للخميني بأنه “بعيد كل البعد عن أخلاق الإعلام وحتى الأخلاق الإسلامية”.

- Advertisement -

وفي رسالة للقيادة السعودية وولي العهد محمد بن سلمان، قال “كنعاني” عبر مؤتمر صحفي: “نتوقع من الأشقاء في السعودية استئناف علاقتهم معنا بناءً على المصالح المشتركة.”

تهديد لمحمد بن سلمان

مضيفا: “ونأمل من الرياض التزامَ مبدأ الحوار وتجنب اتخاذ أي إجراءات تضر بهذا الأمر”، وذلك في إشارة إلى المحادثات بين الرياض وإيران والتي استضافتْها العاصمة العراقية بغداد مؤخراً.

المتحدث باسم خارجية إيران أكَّد أن “الشعب الإيراني يدين إهانة الإمام الخميني ولن يتسامح معها.”

واستطرد موجهاً حديثه للرياض وفي تلميح بالتهديد للحاكم الفعلي للمملكة محمد بن سلمان: “لذلك نتوقع أن تهتم السعودية بهذا الموضوع، وأعلنا التحذيرات اللازمة بشأن عدم تَكرار مثل هذه الحالات والأحداث”.

علاقة السعودية وإيران

ويٌشار إلى أن هناك مباحثاتٍ جاريةً بين إيران والسعودية؛ لإنهاء القطيعة الممتدة منذ عام 2016.

وتستضيف بغداد منذ العام الماضي هذه المباحثات للتوصل إلى تفاهمات بشأن الخلافات القائمة بين الرياض وطهران، في عدة ملفات أبرزها الحرب باليمن والبرنامج النووي.

وكانت المملكة العربية السعودية قطعت علاقاتها مع إيران في يناير من العام 2016.

وجاء ذلك إثر اعتداءات تعرّضت لها سفارة المملكة في إيران وقنصليتها بمدينة مشهد (شرقاً)؛ احتجاجاً على إعدام السعودية لرجل الدين الشيعي السعودي نمر النمر، لإدانته بتهم منها الإرهاب.

رجل الدين الشيعي السعودي نمر النمر
باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث