الرئيسيةالهدهدبعد يومين من تداول فيديو للحادثة.. السعودية تؤكد تحطم طائرة في عسير...

بعد يومين من تداول فيديو للحادثة.. السعودية تؤكد تحطم طائرة في عسير وتكشف مصير قائدها

- Advertisement -

وطن- كشف مكتب تحقيقات الطيران في السعودية، ملابسات حادث سقوط الطائرة HZ-SAL التابعة لنادي الطيران بالحريضة في منطقة عسير.

وبعد تداول مقطع يوثق الحادثة على نطاق واسع، قال المكتب في بيان، إن الحادث وقع يوم الجمعة، في تمام الساعة 15:38 حسب التوقيت العالمي بجانب مهبط الطائرات التابع لنادي الطيران بالحريضه، قرابة 30 مترا داخل البحر.

- Advertisement -

وتداول نشطاء عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عدة مقاطع فيديو ترصد حادثة سقوط الطائرة التي انحرفت فجأة ثم سقطت في البحر.

وأشار البيان إلى إنقاذ قائد الطائرة ومرافقه من قبل حرس الحدود السعودي وتم نقلهم إلى مستشفى عسير المركزي بمدينة أبها، كما تم إخراج الطائرة من البحر بعد تعرضها لأضرار جسيمة.

- Advertisement -

وأكد المكتب في البيان مباشرته على الفور إجراءات التحقيق للكشف عن ملابسات وظروف الحادث.

وكانت السعودية قد نفت عبر سفارتها لدى جورجيا، ما أثير من أنباء عن مصرع مواطنين خلال حادث سقوط إحدى الطائرات في جورجيا.

ونفى القائم بالأعمال في السفارة السعودية بجورجيا، عامر سالم، ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول وقوع وفيات لمواطنين سعوديين خلال حادث سقوط إحدى الطائرات في جورجيا.

وقال سالم إن المقطع المتداول بالفعل كان لسقوط طائرة هليكوبتر قبل يومين في منطقة جبلية في جورجيا، تبعد عن العاصمة 150 كم، مشيرًا إلى أن الطائرة جاءت لإنقاذ شخصَين عالقَين بعد سقوطهما من “براشوت”.

وأضاف أن الطائرة تعرضت لحادث في الوادي، ما أسفر عن مصرع جميع من بداخلها، وهم 8 أشخاص.

وكان وزير الداخلية الجورجي فاختانج جوميلوري، أعلن في وقت سابق عن مقتل 8 أشخاص جراء ​تحطم مروحية​ إنقاذ بالقرب من منتجع جودوري الجورجي.

وأوضح جوميلوري أن “السائح الأجنبي الذي طارت المروحية لإنقاذه توفى، فيما أصيب المواطن الجورجي الذي طار معه بالمظلة، حيث يتواجد في المستشفى”.

تنتظر موافقة سلطنة عمان.. السعودية تفتح أجوائها رسميا أمام الطائرات الإسرائيلية

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث