الرئيسيةالهدهدفرنسا تقرر طرد إمام مغربي بسبب اليهود.. ما القصة؟

فرنسا تقرر طرد إمام مغربي بسبب اليهود.. ما القصة؟

- Advertisement -

وطن- قررت السلطات الفرنسية، ترحيل إمام مغربي بتهم من بينها توجيهه دعوات إلى الكره والعنف، خصوصا في حق الجالية اليهودية.

وقال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان، إن الترحيل الذي سيتم قريبا في منطقة الشمال، سيكون للإمام “حسن إيكويسن”.

وأضاف في تغريدة عبر “تويتر”، أن ما يبرر هذا الترحيل أن هذا الداعية يتبنى منذ أعوام خطاب كراهية ضد قيم فرنسا، يتنافى ومبادئ العلمنة والمساواة بين الرجال والنساء.

علماء المغرب يفضحون علي جمعة ويكشفون سبب هجومه على الإمام الشاطبي والتقليل من شأنه

من جهته، رد “إيكويسن” عبر صفحته على موقع “فيسبوك” بالقول: “يؤخذ علي اليوم أنني أدلي بتصريحات تنطوي على تمييز وربما عنف، الأمر الذي أرفضه بشدة. أثق بالقضاء بهدف إلغاء قرار الطرد”.

يذكر أن الداعية المغربي ناشط على مواقع التواصل الاجتماعي، ولديه قناة على “يوتيوب” يتابعها 169 ألف شخص، إضافة إلى صفحة على “فيسبوك” تضم 42 ألف مشترك.

ويقيم الإمام في لورش في شمال فرنسا، وهو متهم بإلقاء خطب “كراهية في حق قيم الجمهورية وبينها العلمنة” و”المساواة بين النساء والرجال” وإطلاق “نظريات معادية للسامية”.

وسبق أن اتهم في العام 2004 بالإدلاء بتصريحات معادية للسامية من جانب المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا، الذي رفع شكوى في حقه لدى اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا.

وكانت اللجنة الإقليمية لطرد الأجانب، قد أدلت برأي يؤيد ترحيله، في 22 يونيو/حزيران الماضي.

وأصبح قرار طرد الداعية المغربي المولود في فرنسا، وهو أب لخمسة أولاد، ممكنا بعد صدور قانون مكافحة النزعة الانفصالية في أغسطس/آب 2021.

كما تم سحب جنسيته وأصبح لديه تصريح إقامة، وتحركت السلطات ضده بعد طلب تجديده 10 سنوات.

الهند.. ذبح إمام مسلم بالسكين في المسجد وهو نائم لدفاعه عن الرسول

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث