الرئيسيةرياضةفضيحة جديدة تلحق بالمنتخب الجزائري لكرة القدم في تنزانيا

فضيحة جديدة تلحق بالمنتخب الجزائري لكرة القدم في تنزانيا

- Advertisement -

وطن– بعد الفضائح التي لحقت بالمنتخب الجزائري لكرة القدم منذ وصوله لدولة قطر،  ما أثار غضب المدرب جمال بلماضي، كشفت صحيفة ” Dzmatch Algérie” عن فضيحة جديدة لإدارة المنتخب ولكن هذه المرة في تنزانيا.

وقالت الصحيفة عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن ثلاثة إداريين من المنتخب الوطني ما زالوا عالقين في تنزانيا حتى الآن. ولم يتمكنوا من السفر إلى الدوحة مع المنتخب الذي وصل، الخميس، لملاقاة نظيره الإيراني في إطار تصفيات كأس أمم أفريقيا كوت ديفوار 2023.

وأوضحت الصحيفة أن المسؤول الإداري للمنتخب. نسي وضع أسماء الثلاثة إداريين في قائمة المعنيين بتأشيرة قطر وسفرية المنتخب لملاقاة إيران بالدوحة.

- Advertisement -

وأكدت الصحيفة على أن العالقين حتى الآن في تنزانيا هم مصور المنتخب ومسؤول العتاد وأحد أعضاء الأمن التابعين للمنتخب.

فضيحة المنتخب الجزائري في قطر

وشهدت سفرية المنتخب الجزائري إلى قطر فضيحة أخرى أيضا. حيث كشفت مصادر موثوقة لموقع أوراس، أن عناصر المنتخب الوطني وصلت إلى مطار الدوحة في قطر. وانتظر اللاعبون والطاقم الفني، أكثر من نصف ساعة خارج المطار لعدم توفير حافلة تنقلهم إلى الفندق.

وأوضحت المصادر نفسها أن الناخب الوطني جمال بلماضي غاضب بشدة، بسبب ما حصل في المطار وسوء التسيير في الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “فاف”.

جمال بلماضي يرفض لعب مباراة إيران

- Advertisement -

كما كشفت مصادر موثوقة من داخل الاتحاد الجزائري لكرة القدم، تحدثت لـ“أورس” أن مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي، يرفض لعب المباراة الودية ضد إيران بسبب الملعب.

وأوضحت المصادر أن جمال بلماضي يرفض لعب المباراة، في نادي قطر لعدم توفر التكييف. خاصة وأن درجة الحرارة في الدوحة حاليا بين 40 و45 والرطوبة تفوق 80٪ في حدود التاسعة مساء. وهو توقيت لعب المباراة الودية ضد إيران والمقرر إقامتها يوم غد الأحد.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث