الرئيسيةالهدهدسأله "هل أنت محمد؟".. مسؤول هندي يعتدي على مسن حتى الموت لاعتقاده...

سأله “هل أنت محمد؟”.. مسؤول هندي يعتدي على مسن حتى الموت لاعتقاده أنه مسلم

وطن- توفي مسن هندي بعد أن تعرض لاعتداء من قبل مسؤول في الحزب الحاكم، والذي قام بضربه في ولاية “ماديا براديش”- وسط الهند، ظناً منه أنه مسلم.

إلا أنه تبين لاحقاً أن الضحية لم يكن مسلماً وكان يعاني من اضطرابات نفسية وعقلية بسبب كبر سكنه.

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يبدو فيه المسن جالساً على مقعد. فيما يقف المسؤول المعتدي أمامه طالباً منه إبراز بطاقته الشخصية.

إلا أن الأخير حاول البحث عن بطاقته ولكنه لم يجدها، ليقوم المعتدي بصفعه على وجهه أكثر من مرة قائلًا “هل أنت محمد؟.”

سكران يقتل راقصة حامِلْ برصاصةٍ في رأسها خلال زفاف نجل مسؤول هندي ..والسبب صادم!

وقام بصفعه مراراُ على وجهه فيما كان يحاول المسن تفادي الصفعات ولكن المسؤل يستمر في صفعه ليتم العثور على المسن متوفياً فيما بعد.

من أتباع الديانة الجينية

صحيفة “هندوستان تايمز” الهندية، لفتت من جتنبها إلى أن الواقعة حدثت في مدينة “راتلام”، وأن المعتدي الذي يظهر في الفيديو يدعى “دينيش كوشواها”، وهو مع زوجته من قادة حزب الشعب الهندي (بهاراتيا جاناتا) الحاكم في المدينة.

وبحسب المصدر الذي نقلت عنه الصحيفة فإن الضحية لم يكن مسلماً، بل من أتباع الديانة الجينية، وهي ديانة منشقة عن الهندوسية، ظهرت في القرن السادس قبل الميلاد.

المقطع الذي انتشر على نطاق واسع أثار غضب واستياء رواد مواقع التواصل.

وعلق الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين د. “علي القره داغي”على الحادثة قائلاُ إن “الداعشية التي تتساهل الإرادات الدولية في محاسبتها لا يمكن أن تمر هكذا.”

 

وأضاف أن “كل تطرف مرده إلى الظلم وكل ظلم يستدعي ظلماً وفي البداية والنهاية على الظالم تدور الدوائر.

عباد البقر وعملاء الشيطان

من جانبه قال “حسن حسن أبو محمد” إن الضحية لم يكن مسلماً ولكن لهذه الجريمة مغزى خطير، واستدرك: “لم يتجرأ عباد البقر علينا إلا بعد ان خان الأمانة حاملوها فليسقط عملاء الشيطان في كل زمان ومكان.”

وبدوره دعا الشيخ “حجاج العريني ” الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية في الهند بنبرة تهكم، إلى “عدم قتل الناس إلا بعد التأكد من إسلامهم!!”

وعقّب “فالح الشبلي” أن الاعتداءات على المسلمين في الهند تحولت إلى حرب إبادة، ترعاها الحكومة الهندية المتطرفة، في ظل صمت إسلامي وعالمي مطبق.

ويشكل المسلمون في الهند أكثر من 200 مليون ويعتبرون أقلية، ويتعرضون للقمع والاضطهاد بطرق وحشية وعنصرية من قبل الهندوس والنظام الهندي الحاكم.

فيديو| مسؤول هندي يتعبّد الآلهة بركله رجلاً مسناً خلال احتفال ديني!

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث