الأحد, ديسمبر 4, 2022
الرئيسيةالهدهدبشار الأسد دخل موسوعة "جينيس" في التعذيب.. هكذا سخر ناشطون من قانونه...

بشار الأسد دخل موسوعة “جينيس” في التعذيب.. هكذا سخر ناشطون من قانونه لتجريم التعذيب

- Advertisement -

وطن – سخر ناشطون بمواقع التواصل الاجتماعي من رئيس النظام السوري بشار الأسد، عقب إعلانه إصدار قانون جديد يجرم التعذيب في السجون.

وبحسب تقارير أممية فإن بشار الأسد قتل ما لا يقل عن 14 ألفا و360 مواطنًا سوريًا تحت التعذيب في السجون التابعة لقوات النظام.

- Advertisement -

ووفقا لما أوردته وكالة أنباء النظام “سانا”، فإن “العقوبات تدرجت في نص القانون وفقاً لخطورة العمل الجُرمي. حيث تصل إلى الإعدام إذا نجم عن التعذيب موتُ إنسان، أو تمّ الاعتداء عليه بالاغتصاب، أو الفحشاء في أثناء التعذيب. في حين تكون العقوبة السجن المؤبّد إذا وقع التعذيب على طفلٍ، أو شخصٍ ذي إعاقة، أو نتجت عنه عاهة دائمة”.

قد يهمك أيضا

سخرية من قانون تجريم التعذيب

وكتب أحد النشطاء ساخرا من هذا القانون:”بشار الأسد الذي دخل موسوعة جينيس للتعذيب، يصدر قانونا يجرم التعذيب في السجون.”

فيما كتب كريم سيف: “أحلى نكته سمعتها النهاردة.”

- Advertisement -

فيما قالت ناشطة باسم لارا إن هذا القانون يمثل حرفيا “تنصل بشار الأسد من جرائم التعذيب في سجون النظام والتي راح ضحيتها آلاف المعتقلين.”

بنود القانون

القانون المثير للجدل “يعاقب بالسجن لمدة 8 سنوات على الأقل كل من ارتكب عملية تعذيب، أو شارك فيها، أو حرض عليها سواء كانت للحصول على اعتراف، أو تحقيقا لمآرب شخصية، أو مادية، أو سياسية، أو بقصد الثأر، أو الانتقام، وبالسجن عشر سنوات على الأقل لكل من ارتكب التعذيب بحق موظف بسبب ممارسته لمهامه”.

وينص القانون الذي أقره بشار الأسد أيضا على اتخاذ التدابير الكفيلة بضمان الحق في تقديم الشكاوى أو الإبلاغ عن التعذيب، وتوفير الحماية لمقدّم الشكوى، أو الإبلاغ عن الجرائم المنصوص عليها في هذا القانون، والحفاظ على السريّة، وحماية الشهود والخبراء وأفراد أُسرهم.

من جانبه كتب الناشط السوري عمر مدنية مهاجما رئيس النظام:”بشار الأسد يصدر قانوناً لتجريم التعذيب.. نسي ابن الحرام انه قتل عشرات الالاف من السوريين تحت التعذيب في سجونه.”

الشبكة السورية لحقوق الإنسان تعلق

هذا وقال مدير “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” فضل عبد الغني، إن النظام السوري لديه قوانين تتعارض وتنسف قانون “تجريم التعذيب” الذي أصدره بشار الأسد.

وأفاد عبد الغني في تصريح خاص لـ”تلفزيون سوريا” بأن هناك عدة نقاط تنسف القانون الذي أصدره النظام السوري حول تجريم التعذيب، بعد مناقشته في مجلس الشعب.

حيث لفت إلى أن مجلس الشعب لا يمثل الشعب لأن أعضاءه يعيّنون من قبل الأجهزة الأمنية التابعة للنظام، ويأتمر بأوامرهم. والشبكة السورية راجعت أسماء الأعضاء في مجلس الشعب ووجدت أن ثلثها تقريباً كان منتسباً لقوات النظام والأجهزة الأمنية أو الرديفة لها. ومتورطة بارتكاب جرائم وانتهاكات ضد الشعب السوري.

كما أنه بحسب تقارير أممية كـ (لجنة التحقيق الدولية)، وتقارير منظمات دولية كـ (هيومن رايتس ووتش، ومنظمة العفو الدولية) ووفق بيانات الشبكة السورية، فإن التعذيب في سجون النظام السوري منذ العام 2011 يشكل جرائم ضد الإنسانية، بشكل ممنهج، يقول “عبدالغني”.

واستشهد مدير الشبكة بالحكم الذي صدر في ألمانيا ضد الضابط السابق في جهاز الاستخبارات التابع للنظام السوري أنور رسلان بالسجن المؤبد، والذي دانَ النظام وأكد أن منظومته متورطة بارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وأضاف أن النظام السوري قتل 14 ألفاً و449 مواطنا سوريا، بينهم 174 طفلا و74 امرأة في سجونه تحت التعذيب. وما زال إلى الآن بشار الأسد هو الرئيس لهذا النظام.

وتابع متسائلا:”فكيف سنصدق أن هذا النظام الذي ارتكب كل هذه الجرائم قد تغير، ولم يحاسب أي أحد من المتورطين بقتل السوريين على الإطلاق كل الفترة الماضية.”

(تويتر)

اقرأ أيضا

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
spot_img
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. لعنة الله والملائكة اجمعين على بشار الفارة وعلى اهله وعلى كل من ساعده وايده و تصالح معه ومن ضيفه . هو ومن معه مجرمين حرب وقتلة الاطفال والنساء والشيوخ . انه مدعوم من روسيا وامريكا والصيونية ان ابنهم الحرام المدلل بقتل المسلمين . في الحقيقة الشيعة ليست لها علاقة بالاسلام بل العكس هم ادات لضرب الاسلام

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث