حياتنا

الناشطة الإسرائيلية نوعم شوستير تسخر من من تطبيع الإمارات مع بلادها بأغنية “أنا هيفا والنبي”! (فيديو)

سخرت الناشطة والفنانة الكوميدية الإسرائيلية نوعم شوستير، من تطبيع الدول العربية مع دولتها. عبر أغنية “أنا هيفا والنبي“.

“دبي دبي دبي”

ودمجت الإسرائيلية اليهودية شوستير والمناهضة للاحتلال، في أغنيتها كلمات بالعربية والعبرية. مختتمة كل فقرة بـ “دبي دبي دبي”.

وتقول شوستير التي تقيم في قرية “واحة السلام” – وهي عربية  يهودية مشتركة في قضاء القدس – إنها كتبت الأغنية. بمناسبة السلام مع دبي.

وتابعت شوستير التي تطلق على نفسها اسم “نعمة”: “رسالة حب وسلام لكل عربي خاصة للعرب البعيدين عنا 4000 كم”.

اقرأ أيضا: أوبريت الحلم العبري.. أغنية ساخرة من إسرائيل تثير ضجة واسعة “فيديو”

“مافيش أحلى من العرب.. نسيوا فلسطين”

وتقول كلمات الأغنية الساخرة: “في آخر النفق في ضي… لو كل العرب زي… دبي دبي دبي…بحبوا شعب إسرائيل حي.. ما راح يرمونا بالمي… دبي دبي دبي”.

وتتابع: “ما فش أحلى من عرب… معهن ملايين… ونسيوا شعب انتكب… نسيوا فلسطين… وقالوا تبقى يا ريت إسرائيل من مي للمي.. دبي دبي دبي”.

وتستطرد الأغنية: “دبي دبي دبي… لم نفقد أملنا بعد…. نكوي وعي العرب كي… وزي دبي دبي.. ينسوا إنه غزة حاصرناها… كم هذا جيد لو كل العرب زي دبي…. بحبسكم بالحواجز وأخذ سيلفي بالأبراج… دبي دبي دبي”.

تضامن سابق

وسبق أن تضامنت شوستير مع أهالي حي الشيخ الجراح في القدس. وكتبت حينها عبر حسابها في “تويتر” ما نصه: “أنا يهودية إسرائيلية وقلبي مع الشيخ جراح وأهل غزة. الحل الوحيد هو نهاية الاحتلال الوحشي”.

كما سخرت شوستير في وقت سابق من المطبع السعودي محمد سعود وزيارته لإسرائيل.

وقالت الناشطة الإسرائيلية إن سعود لم يذهب فقط للتطبيع العادي، بل تطبيع من نوع آخر، وهو البحث عن فتيات إسرائيل.

اقرأ أيضا: رئيس مهرجان سيدني يعتذر لجميع الفنانين المنسحبين بسبب رعاية السفارة الإسرائيلية للمهرجان

وتابعت ساخرة: “كان عليه الذهاب لتل أبيب فإذا لم يكن له حظ مع الفتيات ربما يكون له حظ مع الذكور”.

ونعمة كما تحب أن يطلق عليها، ناشطة في مجال الحقوق وتطالب بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين. ولها مشاركات في المؤتمرات الدولية بهذا الخصوص.

المصدر: (وطن – مواقع التواصل)

رفيف عبدالله

كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى