حياتنا

لا ننصحك بلمسها .. 5 من أقذر الأماكن في المطارات

نشرت مجلة “باست لايف” الأمريكية تقريرا تحدثت فيه عن أقذر الأماكن في المطارات. والتي عادة ما تتكاثر فيها الجراثيم عندما يقع اختبارها للبحث عن الفيروسات والبكتيريا.

وحسب ترجمة “وطن“، من المعروف أن المسافر يكون عرضة للاصابة ببعض الميكروبات الموجودة على أسطح المطارات. كتلك الموجودة أثناء قيامه بتسجيل الوصول. أو الاستعداد للصعود إلى الطائرة.

وفي هذا السياق، استعرضت المجلة الأسطح التي قد ترغب في تجنب لمسها قبل إقلاع طائرتك.

1- محطة الدفع

قد يكون شراء زجاجة ماء أو مجلة أو وجبة خفيفة. في اللحظة الأخيرة أمام إقلاع طائرتك أمرا أساسيا. ولسوء الحظ، فإن نفس المتاجر التي توفر أساسيات السفر والوجبات. هي أيضًا بعض الأماكن التي من المرجح أن تكون بيئة لتكاثر الجراثيم. خاصةً في محطات الدفع ببطاقات الائتمان التي تفرض على المسافرين لمس الأزرار أو الشاشات.

اقرأ أيضا: فراشك مرتع للبكتيريا والأمراض .. فكم مرّة يجب أن تغير غطاء الفراش؟

2- الصواني البلاستيكية التي تُوضع في نقاط التفتيش الأمنية

يمكن القول أن نقطة التفتيش الأمنية هي بالفعل مرحلة تثير إزعاج المسافرين. عند خلع الأحذية أو إعادة ترتيب الأمتعة.

ولكن وفقًا لدراسة تابعة لجامعة نوتنجهام، فإن تلك الصواني البلاستيكية التي تحمل هاتفك ومحفظتك وسترتك أثناء مسحها ضوئيًا. وُجد أنها واحدة من أكثر الأسطح التي تحمل الجراثيم في المطارات.

وفي هذا السياق، كتب مؤلفو الدراسة: “وجدنا أعلى نسبة انتشار فيروسات الجهاز التنفسي على الصواني البلاستيكية المستخدمة في مناطق التفتيش الأمني. ​​لإيداع الأمتعة المحمولة باليد والأغراض الشخصية”، مشيرين في نفس الوقت إلى “أن الفيروسات تميل إلى البقاء على قيد الحياة لفترة أطول على الأسطح البلاستيكية”.

مضيفين كذلك “يمكن تقليل هذه المخاطر من خلال تقديم معقم اليدين للمسافرين. قبل الفحص الأمني ​​وبعده، والعمل كذلك على زيادة تطهير الصواني البلاستيكية.

على حد علمنا، لا يقع تطهير الصواني بشكل روتيني. وعلى الرغم من أن هذه الإجراءات لن تقضي على جميع الفيروسات الموجودة على اليدين، إلا أنها طريقة فعالة للحد من البعض منها”.

3- أزرار حنفية المياه

يعرف المسافر الذي يقوم بالعديد من الرحلات أنه من الضروري الحفاظ على رطوبة الجسم أثناء الطيران. ولكن في المرة القادمة التي تذهب فيها لشرب المياه من حنفية المطار، قد ترغب في التفكير في غسل يديك بعد القيام بذلك أيضًا.

لأنه في دراسة أجراها موقع InsuranceQuotes.com، أظهرت النتائج أن الأزرار الموجودة على حنفية المياه كانت من بين الأماكن الأكثر قذارة في المطار.

4- مقاعد بمسند للذراعين

قد يشعر المسافر أنه محظوظ إذا جلس بين تلك المقاعد الموجودة بالقرب من بوابة الصعود إلى الطائرة أثناء انتظار إقلاع رحلته. ولكن وفقًا لدراسة نشرت في موقع InsuranceQuotes.com، فإن المقعد الذي تسجل فيه قبل ركوب الطائرة يمكن أن يكون قذرًا. حيث وجدت نتائج الاختبارات التي أجراها الباحثون أن العديد من البكتيريا تم العثور عليها على مساند الكراسي الموجودة في صالات الانتظار.

اقرأ أيضا: ابرزها “الكيبورد وهاتفك المحمول” .. أقذر 10 أشياء تتعاملون معها يوميّاً وتنقل لكم البكتيريا

5- أكشاك التسجيل الذاتي

تسهل أكشاك التسجيل الذاتي للمسافرين عدة إجراءات كاختيار مقاعدهم أو تسجيل وصولهم. ولكن حتى إذا كنت تبحث عن طباعة نسخة من تذكرتك أو تغيير مقعدك، فإنك تضع نفسك هنا عن غير قصد على اتصال مباشر بأحد أكثر الأسطح قذارة في المطار بأكمله.

وفقًا لدراسة نشرت في موقع InsuranceQuotes.com، تحتوي أكشاك التسجيل الذاتي على العديد من البكتيريا. لحسن الحظ، يمكنك تجنب لمس هذه الأسطح القذرة عن طريق تنزيل تطبيقات تابعة لشركات الطيران. لتسجيل وصولك من هاتفك وتنزيل بطاقة الصعود إلى الطائرة.

(المصدر:  مجلة “باست لايف” الأمريكية – ترجمة وتحرير وطن)

ايمان الباجي

إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى