الهدهد

هجوم على محجبة من قبل سيدة مكشوفة الرأس في تونس يثير ضجة (فيديو)

انتشر مقطع فيديو في تونس، أثار جدلا واسعا، لحظة هجوم على محجبة من قبل سيدة أخرى مكشوفة الرأس داخل أحمد المطاعم.

الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع ورصدته (وطن) أظهر سيدة غير محجبة، وهي تهاجم سيدة أخرى محجبة كانت تجلس على الطاولة المجاورة لها.

وقالت المرأة للشابة المحجبة إن “كل من ترتدي الحجاب تنتمي إلى الإخوان المسلمين“.

وأخذت تصرخ وتهاجم حزب النهضة التونسي وقالت إنه سوف يتم محاسبته، وأن البرلمان سيحل، على حد تعبيرها.

وتابعت المرأة هجومها بينما كان يحاول المحيطين بها تهدأتها وقالت:”في مصر، تخلصوا منكم ـ تقصد جماعة الإخوان ـ في سنتين، ونحن في تونس نعاني منكم منذ 10 سنوات”.

كما ذكرت هذه السيدة أنها لا تريد أن ترى أي امرأة ترتدي الحجاب أمامها.

وقالت:”سنمنع عليكم الحجاب والنقاب، وسنعود إلى عهد زين العابدين بن علي.”

وتسبب هذا المقطع في موجة غضب واسعة بين النشطاء التونسين، على مواقع التواصل الذي ألقوا باللوم على الرئيس التونسي قيس سعيد، واتهموه بزرع الكراهية بين أطياف المجتمع التونسي.

وكتب الأكاديمي والباحث التونسي محمد هنيد مستنكرا وموجها الاتهامات للإمارات:”في تونس حرب مقدسة على الإسلام وزحف متوحش على العقيدة ورموزها وعلى الحجاب والصلاة في أرض المسلمين تقودها أذرع الإمارات الصهيونية.”

وتابع موضحا:”الشعب الجبان ساكت خانع لا يحرك ساكنا أمام من ينتهك دينه وعرضه وأرضه ومقدساته. اللهم إنا نبرأ إليك مما يفعل الظالمون.”

قيس سعيد يجدد تجميد البرلمان

ويشار إلى أنه أول أمس، الاثنين، أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد، ، عددا من الإجراءات الجديدة، التي سيجري تنفيذها ابتداء من مطلع عام 2022 المقبل.

وقال سعيّد، في خطاب متلفز: “أول إجراء، يبقى المجلس النيابي معلقا أو مجمدا إلى تاريخ انتخابات جديدة”.

وأضاف: “سيتم تنظيم استشارة شعبية إلكترونية بداية من شهر يناير المقبل، وقد تم بعض الإعداد للمنصات الإلكترونية كما بدأنا بلورة الأسئلة التي أردناها أن تكون واضحة أو مختصرة حتى نمكن الشعب من التعبير عن إرداته بعيدا عن التعقيدات الفنية”.

اقرأ أيضاً: ماذا قال راشد الغنوشي عن الحريق الغامض بمقر حركة النهضة؟ (فيديوهات)

وتابع: “سيتم كذلك تنظيم استشارات مباشرة في كل معتمدية مع الشعب التونسي.. على أن تنتهي هذه الاستشارة في الداخل والخارج في العشرين من مارس، تاريخ يوم الاحتفال بذكرى الاستقلال”.

وذكر الرئيس التونسي أنه سيتم تشكيل لجنة “سيتم تحديد أعضائها وتنظيم اختصاصاتها. سيتولون التنسيق بين مختلف المقترحات والإجابات على أن تنهي أعمالها قبل نهاية يونيو القادم.

وكشف سعيّد أنه سيجري “تنظيم الانتخابات وفق القانون الانتخابي الجديد يوم 17 من ديسمبر 2022، أي بعد عام من الآن”.

كما ستتم “محاكمة كل من أجرموا في حق الدولة التونسية وشعبها.. وأؤكد على القضاء أن يقوم بوظيفته في إطار الحياد التام”.

وختم رئيس تونس حديثه قوله: “قد تكون هذه الطريق محفوفة بالمخاطر لكننا لا نهاب الصعاب وسنتجاوز كل العقبات”.

ووصف العديد من التونسيين، ما فعله قيس سعيد قبل أشهر وما يفعله الآن بالانقلاب على الديمقراطية واختيار الشعب.

المصدر: (وطن – فيسبوك)

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

باسل النجار

كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.

‫2 تعليقات

  1. الحرب على السلام لم تبدا من الغرب بل من بلاد الحرمين والامارات وحكامها والمؤسف اسماهما محمد وهو خير الاسماء واحبها على المسلمين . هم من ساعدوا اعداء الاسلام على عدائنا وتدميرنا . لا اعرف اخوان المسلمين ولم اسمع باي سؤا عنهم بالعكس هؤلاء يعادون الاخوان هم الزناديق والجبناء وخونة الدين والوطن . اليوم محاربة الاسلام اصبحت موظة في البلاد العربية . لا نعتب على غير المسلم لانهم اعدائنا في العقيدة . لكن المسلم يعادي ويخطط لدميرديننا هو الاسؤ. نسئل ان ينتقم و يهلك ويدمر كل اعداء الاسلام وعلى رسهم ابن اللواط ابن السرطان والقرد الشيطان ابن الناقص

  2. يا أحمد يجب أن تسأل نفسك لماذا الناس يكرهون الإسلام لأنه يحلل كل ما هو إجرامي مثل السبي والجاريات ونكاح الطفلة ويحرم كل ما هو إنساني مثل التبني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى