الهدهد

خالد العتيبي .. ما الذي دار بلقاء ماكرون وابن سلمان حتى يتم التضحية بأحد رجاله بهذه الطريقة؟

أثار خبر اعتقال السعودي المقرب من ابن سلمان خالد العتيبي، أحد المشتبه بهم بقضية اغتيال الكاتب السعودي البارز جمال خاشقجي، جدلا واسعا وشكوكا أوسع منذ إعلانه أمس.

اعتقال خالد العتيبي يثير الجدل

وتساءل النشطاء عن كيفية اعتقال أحد رجال محمد بن سلمان في فرنسا، رغم اللقاء الهام الذي جمع ماكرون بابن سلمان قبل أيام في المملكة، وعقد عدة صفقات بين الجانبين.

الأمر الذي طرح سؤالا ملحا وهو: ما الذي دار في لقاء ماكرون ومحمد بن سلمان، حتى يتم التضحية بأحد رجالات ولي العهد الموثوقين بهذه الطريقة؟.

اقرأ أيضاً: القبض على خالد العتيبي أحد المشتبه بهم بقضية اغتيال الكاتب السعودي البارز جمال خاشقجي

وتساءل البعض إذا كان خالد العتيبي هو الضحية التي قرر ابن سلمان التضحية به، مقابل غلق ملف القضية دوليا؟.

الدكتور محمود رفعت المحامي الدولي وخبير القانون، قال إن قرار اعتقال خالد العتيبي أحد أفراد فريق اغتيال جمال خاشقجي، ونشر الخبر لا يمكن إلا بموافقة الرئيس ماكرون.

ويؤكد ذلك بحسب رفعت، اعتقال العتيبي عند مغادرته فرنسا أي أنه دخل وأقام ولم يعترضه أحد.

وتابع رئيس المعهد الأوروبي للقانون الدولي:”سواء كان المعتقل هو المطلوب أو تشابه أسماء فهناك ما يُدبر لابن سلمان، والأيام القادمة كاشفة.” حسب وصفه.

فيما ذكر ناشط باسم بكار:”أكيد ماكرون اختلف مع ابن سلمان في أمر ما وهذه هي النتيجة. ولربما كان معتقل من قبل الزيارة ولم يتم اعلان الخبر الا بعد ان رفض بن سلمان طلبا محددا لماكرون ولو كان وافق علي طلباته كان تم الافراج عنه” وفق قوله.

من جانبه اعتبر أبو سليمان أن خبر إعلان القبض على خالد العتيبي، يعني أن زيارة ماكرون للسعودية لم تكن ناجحة، حسب وصفه.

السعودية تنفي

ويشار إلى أنه بعد صمت مطبق، أصدرت السفارة السعودية لدى باريس، بيانا نفت فيه أن يكون المعتقل لدى السلطات الفرنسية خالد العتيبي ضالعا في مقتل الكاتب الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقالت السفارة في بيانها المنشور على صفحتها الرسمية على موقع التدوين المصغر “تويتر” رصدته “وطن”.إن اعتقال فرنسا “مشتبها بقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي”، “غير صحيح”.

وأضافت أن “الشخص الذي تم اعتقاله، لا علاقة له بالقضية المطروحة. لهذا، تتوقع سفارة المملكة الإفراج عنه فورا”.

وزعمت السفارة في بيانها قائلة: “تود السفارة أيضا إن تعيد التأكيد على أن القضاء السعودي قد أصدر أحكاما ضد كل من شارك في جريمة قتل خاشقجي الشنيعة. جميعه حاليا يقضون فترة محكوميتهم”.

“ابن سلمان يعيش في عالم افتراضي”

من جانبه اعتبر الكاتب المصري جمال سلطان، أن البيان الذي أصدرته الخارجية السعودية تعليقا على اعتقال خالد العتيبي في باريس هو كلام سلطة تعيش في عالم افتراضي.

وتابع في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن): “أو نعامة تخفي رأسها في الرمال وتتصور أن الدنيا أصبحت لم تعد تراها أو يفترض ألا تراها.”

اقرأ أيضاً: برنامج 60 دقيقة الأسترالي يهاجم محمد بن سلمان بشدة: سفاح لا يرحم (فيديو)

واختتم:”الأمم المتحدة تجدد تأكيدها أمس على ضرورة محاسبة المتهمين بقتل خاشقجي!”.

هل استخدم ابن سلمان خالد العتيبي كفأر تجارب؟

وقال السياسي والحقوقي السعودي البارز يحيى عسيري، الأمين العام السابق لحزب التجمع الوطني، إنه ربما “لقاء ماكرون وابن سلمان أشعر مبس بالاطمئنان لفرنسا فأرسل فأر تجارب قبل المغامرة بآخرين أكثر أهمية عند مبس.”

وأكد “عسيري” في تغريدات له رصدتها (وطن) أنه على فرنسا عدم تصديق المزاعم السعودية بأن المقبوض عليه ليس نفس الشخص المتورط.

 

 

مضيفا:”وليتذكر الجميع حماقات النظام في عملية الاغتيال وكذبهم المتواصل بعد تنفيذ الجريمة.”

وشدد المعارض السعودي المقيم في بريطانيا في تغريدة أخيرة، على أنه بعد اعتقال خالد العتيبي، يجب على السلطات في فرنسا تقديمه للمحاكمة لديها وعدم تسليمه إلى تركيا.

الشرطة الفرنسية تؤكد

والمشتبه به السعودي الذي تم توقيفه خالد العتيبي مطلوب من قبل (الإنتربول) بعد مذكرة توقيف بتهمة اغتيال صادرة عن تركيا.

وكان خالد العتيبي ـ وفق وسائل الإعلام الفرنسية ـ يستعد للمغادرة من مطار “شارل ديغول” في باريس إلى العاصمة السعودية الرياض.

من جانبها قالت إذاعة “آر.تي.إل” الفرنسية، إن مصدرا في الشرطة الفرنسية أكد نبأ الاعتقال بشأن العتيبي.

من هو خالد العتيبي؟

خالد العتيبي ( 33 عاما)، هو عضو سابق في الحرس الملكي السعودي، وأحد القتلة المتهمين باغتيال خاشقجي.

وذكرت شبكة “أر تي أل” الإذاعية الفرنسية، أنه تم وضع العتيبي رهن الاعتقال القضائي من قبل شرطة الجو والحدود. التي تسعى لتأكيد هويته بشكل نهائي.

علما أنه كان يحمل جواز سفره الحقيقي، ويحاول السفر باسمه الفعلي.

وكان خالد العتيبي متواجدا في القنصلية السعودية بإسطنبول حيث قتل خاشقجي.

وهو واحد من 20 سعوديا مطلوبين للإنتربول في قضية اغتيال الصحفي السعودي.

8 أشخاص مدانين

وعن إمكانية تسليمه، نقلت الشبكة عن مصدر قضائي قوله إن “العتيبي يخضع لإجراءات تسليمه لتركيا. وسيمثل أمام مكتب المدعي العام بباريس صباح الأربعاء، والذي سيبلغه بأمر التوقيف”.

وفي حال طعن العتيبي بمذكرة التوقيف، “يعود للقاضي ما إذا كان سيتم احتجازه في انتظار تسليمه”.

وقضت محكمة سعودية في سبتمبر 2020 بمعاقبة ثمانية أشخاص بالسجن لفترات تتراوح بين سبعة إلى 20 عاما. دون الكشف عن هوية أي من المدانين.

وقوبلت هذه الأحكام باستنكار واسع من قبل المنظمات الحقوقية الدولية. مؤكدين أن القضية تمت التغطية عليها برعاية أمريكية وأن ابن سلمان ورجاله أفلتوا من العقاب المستحق.

المصدر: (وطن)

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

باسل النجار

كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى