“آكسيوس” يكشف: لماذا أغضبت صفقة “الكهرباء مقابل الماء” السعودية!؟

الصفقة بين الأردن وإسرائيل بوساطة الإمارات

0

قال موقع “آكسيوس” الأمريكي نقلا عن مسؤولين إسرائيليين ومصدر آخر مطلع، إن الحكومة السعودية ضغطت على الإمارات العربية المتحدة للتراجع عن صفقة كبيرة الكهرباء مقابل الماء مع إسرائيل والأردن .

وبحسب الموقع، قال مسؤولون إسرائيليون إن السعوديين فوجئوا عندما نشر موقع Axios خبر صفقة الكهرباء مقابل الماء المرتقبة يوم الأربعاء الماضي.

ونقل الموقع عن المصادر الثلاثة قولها إن المسؤولين السعوديين كانوا مستائين؛ لأنهم شعروا أن الصفقة قوضت خطط ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لقيادة المنطقة فيما يتعلق بالمناخ من خلال رؤيته “الشرق الأوسط الأخضر”.

اقرأ أيضاً: محلل يكشف لـ”وطن” ما وراء مشروع “الأردن – الإمارات – إسرائيل” المائي

ولفت الموقع إلى أن الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل تمكنتا من التفاوض على الصفقة بسبب “اتفاقيات إبراهيم” . لكن السعوديين ليس لديهم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، وبالتالي تم استبعادهم.

السعوديون اقترحوا صفقة بديلة 

واكد الموقع على أن مسؤولين سعوديين كبار دعوا نظرائهم الإماراتيين من خلف الكواليس للاحتجاج ودفعهم للتراجع عن الصفقة.

وذكر الموقع أن السعوديين اقترحوا صفقة بديلة سعودية – إماراتية – أردنية من شأنها تهميش إسرائيل .

وأكد الموقع على أن الإماراتيين أبلغو جون كيري ونظيريهم الإسرائيلي والأردني بالضغط السعودي. وطالبوا بتغييرات تجميلية في لغة الاتفاقية لإرضاء السعوديين، الامر الذي لم تعترض عليه الأطراف الأخرى.

وقال مسؤولون إسرائيليون إن توقيع الاتفاق تأجل لعدة ساعات يوم الاثنين بسبب التدخل السعودي.

بينما تم التوقيع أخيرًا بعد ظهر يوم الاثنين بحضور كيري.

اقرأ أيضاً: جفاف السدود في الأردن.. شبح يُطارد المزارعين والحكومة تقف مكتوفة الأيدي!

ورفض أربعة مسؤولين إسرائيليين كبار لهم دور مباشر في الصفقة التعليق على الأمر بسبب حساسية الموضوع.

كما رفض مسؤولون إماراتيون التعليق.

يشار إلى أن الاتفاقية الموقعة يوم الاثنين والتي وصلت لخط النهاية من قبل مبعوث المناخ الأمريكي جون كيري هي أكبر مشروع للطاقة المتجددة في المنطقة.

وبحسب بنودها، ستقوم الإمارات ببناء مزرعة ضخمة للطاقة الشمسية في الأردن لتزويد إسرائيل بالكهرباء . فيما ستقوم إسرائيل بدورها ببناء محطة لتحلية المياه لتوفير المياه للأردن.

(المصدر: آكسيوس – ترجمة وتحرير وطن)

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More