الدوري الإنجليزي يلتقي بمنظمة العفو .. صداع جديد يطارد محمد بن سلمان

0

في خطوة جديدة تمثل صداعا لولي العهد السعودي محمد بن سلمان، كشف موقع “Inews” البريطاني عن أن الدوري الإنجليزي الممتاز سيلتقي بمنظمة العفو الدولية بشأن المخاوف المتعلقة بحقوق الإنسان في السعودية، ومناقشة ذلك في لوائح استحواذ صندوق الثروة السعودي على نيوكاسل يونايتد، لتقييد سيطرة المملكة على النادي.

وقال الموقع البريطاني إن منظمة العفو الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان سعت إلى عقد اجتماع مع الدوري الإنجليزي الممتاز في أوائل عام 2020. عندما علموا بمحاولة صندوق الاستثمارات العامة السعودي (PIF) لشراء حصة مسيطرة في نيوكاسل يونايتد.

وذكر أن منظمة العفو أرادت إدراج انتهاكات حقوق الإنسان في اختبار أصحاب ومديري الدوري الممتاز، كسبب لمنع الملكية المحتملة.

وأوضح الموقع أن ريتشارد ماسترز التنفيذي الحالي للدوري الإنجليزي الممتاز، رفض عقد اجتماع.

ورد “ماسترز” برسالة في أبريل من العام الماضي، مقدمًا تأكيدات بأن أي مالك محتمل سيتم فحصه بدقة.

اقرأ أيضاً: نيوكاسل يونايتد يصيب “ابن سلمان” بخيبة أمل .. فهل سيشتري “إنتر ميلان”؟!

وكتب ماسترز حينها: “يمكنني أن أؤكد لكم أن هذه العمليات تتجاوز تلك التي يتطلبها قانون الشركات في المملكة المتحدة. ويتم تطبيقها بدقة متساوية على كل عملية شراء محتملة لنادي الدوري الإنجليزي الممتاز”.

السعودية متهمة بانتهاكات لحقوق الإنسان 

وشدد الموقع على أن الحكومة السعودية متهمة بارتكاب سلسلة من انتهاكات حقوق الإنسان – بما في ذلك اضطهاد المثليين جنسياً وسجن منتقدي الحكومة الصريحين وقتل المعارضين – وجرائم حرب.

وذكر الموقع بأن اختبار المالكين والمديرين الحالي يمنع الأفراد من شراء الأندية إذا كانت لديهم “إدانات جنائية لمجموعة واسعة من الجرائم. أو حظر من قبل هيئة رياضية أو مهنية. أو انتهاك بعض لوائح كرة القدم الرئيسية  مثل التلاعب بنتائج المباريات”.

وأكد الموقع الإنجليزي على أنه عند تأكيد الاستحواذ، أصر الدوري الإنجليزي الممتاز على أنه تلقى “تأكيدات ملزمة قانونًا بأن المملكة العربية السعودية لن تسيطر على نادي نيوكاسل يونايتد لكرة القدم”. على الرغم من حقيقة أن المملكة العربية السعودية تمتلك بوضوح صندوق الثروة الخاص بها وأن موقع الصندوق بشير إلى أنّ ولي العهد محمد بن سلمان رئيساً له.

ولفت الموقع إلى أن عملية إتمام الاستحواذ قوبلت بمعارضة شرسة من قبل نشطاء ومشجعي أندية أخرى .

لقاء الدوري الإنجليزي ومنظمة العفو 

وأكد على أنه بعد ثلاثة أسابيع من التوقيع على الصفقة، وافق الدوري الإنجليزي الممتاز على لقاء منظمة العفو لمناقشة التغييرات المحتملة على الاختبار.

وقالت رئيس منظمة العفو الدولية جاكين فليكس: “علينا أن نذهب إلى الاجتماع بتفاؤل وأمل انهم على استعداد للاستماع إلى اهتماماتنا، ثم نرى كيف يتم الاجتماع”.

وأضافت: “يجب النظر إلى حقوق الإنسان كجزء من القرار بشأن من يجب أن يتولى ملكية نادٍ لكرة القدم.”

وسيعقد الاجتماع في وقت لاحق من شهر نوفمبر الجاري . وسيحضره الرئيس التنفيذي لمنظمة العفو الدولية ساشا ديشموخ وديفيد تشيفرز.

و”تشيفرز” صاغ اختبار المالكين والمديرين المتوافقين مع حقوق الإنسان والذي عُرض لأول مرة على الدوري الإنجليزي الممتاز في عام 2020.

اقرأ أيضاً: من هو ياسر الرميان رئيس مجلس إدارة نيوكاسل يونايتد بعد استحواذ السعودية عليه!

وقال “تشيفرز”: “القواعد الحالية المتعلقة بمن يمتلك ويدير أندية كرة القدم الإنجليزية غير كافية على الإطلاق. مع عدم وجود قيود على الملكية للمتواطئين في أعمال التعذيب والعبودية والاتجار بالبشر أو حتى جرائم الحرب”.

وأضاف “كان الاستحواذ السعودي على نيوكاسل يونايتد يبدو دائمًا وكأنه محاولة لغسل سجل المملكة العربية السعودية المروع في مجال حقوق الإنسان بسحر ومكانة الدوري الإنجليزي الممتاز وكرة القدم في الدرجة الأولى.”

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More