دول عربية جديدة ستلحق بقطار التطبيع.. لابيد يثير الجدل بتصريحاته ويرفض كشف أي أسماء

0

في تصريحات أثارت جدلا واسعا أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، أثناء خطاب له خلال مداولات الجمعية العامة للمنظمات اليهودية في أميركا الشمالية، أن إسرائيل “في خضم عمليات لتوقيع اتفاقيات جديدة مع دول لا يمكن الكشف عنها”، في إشارة إلى دول عربية جديدة قد تلحق بركب التطبيع وإقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

وأضاف لبيد أن هذه الاتصالات تجري بمساعدة “الولايات المتحدة وأصدقائنا في البحرين والمغرب والإمارات العربية المتحدة، التي فُتحَت أخيراً سفارات فيها”، مشيراً إلى أن “الملف الفلسطيني لا يزال على الأجندة”.

وقال موقع الهيئة الإسرائيلية العامة “كان 11″، إن لبيد أشار أيضاً إلى أن الحكومة الحالية ستبدي اهتماماً بتحسين العلاقات مع الجاليات اليهودية، خلافاً للحكومة السابقة التي أعطت أولوية لجماعات غير يهودية في أميركا، في إشارة إلى تركيز حكومة بنيامين نتنياهو على تعزيز العلاقات مع المسيحيين الإنجيليين في الولايات المتحدة.

وكان لابيد قد زار الأسبوع الماضي دولة البحرين، في أول زيارة رسمية وعلنية لوزير إسرائيلي، حيث افتُتحَت سفارة إسرائيلية، ودُشّن خط للرحلات الجوية بين إسرائيل والبحرين.

والتقى لابيد خلال زيارته ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، كذلك التقى نظيره البحريني عبد اللطيف الزياني.

هذا وأعلنت وزيرة الداخلية الإسرائيلية، أيليت شاكيد أمس، من دبي، أن إسرائيل والإمارات العربية المتحدة اتفقتا على إعفاء مواطني الدولتين من الحاجة لتأشيرات دخول بين البلدين، بدءاً من العاشر من الشهر الجاري.

وزيرة خارجية الاحتلال  أيليت شاكيد في مسجد الشيخ زايد

ونشرت وسائل إعلام إسرائيلية صورا لوزيرة خارجية الاحتلال  أيليت شاكيد، داخل مسجد الشيخ زايد، أثناء زيارتها، الاثنين، لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وفي أول زيارة رسمية لها إلى الإمارات، التقت أيليت شاكيد نظيرها سيف بن زايد آل نهيان، وزارت مسجد الشيخ زايد بأبوظبي و”واحة الكرامة”، وشاركت صورا وفيديو لها خلال الزيارة.

وغردت وزيرة خارجية الاحتلال على تويتر قائلة: “افتتحت اليوم بجولة في واحة الكرامة، النصب التذكاري لدولة الإمارات العربية المتحدة، تخليداً لذكرى القوات الأمنية التي سقطت أثناء الخدمة”.

وتابعت قائلة “يتم استقبالنا بالكثير من الدفء والحب مع توقعات كبيرة لاتفاقية السلام. التفاصيل لاحقا”

كما نشر حساب “إسرائيل في الخليج” التابع لخارجية الاحتلال على تويتر صورة لشاكيد وهي تضع إكليلا من الورود عند نصب “واحة الكرامة”.

وكتب في تغريدة “زارت وزيرة الداخلية الإسرائيلية أبوظبي اليوم، حيث زارت جامع الشيخ زايد وواحة الكرامة التي تعتبر مقصداً رئيسياً للزوار والسائحين ووجهة للتعرف على تضحيات أبناء الامارات في سبيل الدولة”.

زيارة شاكيد بدأت في أبوظبي وستنتهي في دبي

من جانبها قالت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية إن زيارة شاكيد التي بدأت في أبوظبي ستنتهي في دبي.

وأضافت: “في الجزء الرئيسي من الزيارة، عقدت شاكيد لقاء مع وزير الداخلية ونائب رئيس مجلس الوزراء سيف بن زايد آل نهيان، وتعرّفت على مشاريع وطنية حول موضوع المدينة الذكية والرقمنة، ومدينة آمنة”.

اقرأ أيضاً: (شاهد) البحرينيون ينتفضون ضد التطبيع وتظاهرات حاشدة أحرجت حمد بن عيسى أمام لابيد

وناقش الوزيران اتفاق إلغاء تأشيرات الدخول بين الإمارات وإسرائيل، الذي تم توقيعه في أكتوبر 2020 ويدخل حيز التنفيذ الأسبوع المقبل.

كما بحثا “عددا من المبادرات لتعزيز التعاون بين الدولتين، بما في ذلك المشاريع بين الأديان لصالح تعزيز المجتمعات الدينية في البلدين، وتعزيز الحوار بين الأديان”، بحسب المصدر ذاته.

تدريب الأئمة ضمن تعزيز التطبيع

في غضون ذلك، اقترحت شاكيد تعزيز التدريب والتعليم للأئمة المسلمين من مواطني إسرائيل (الفلسطينيين داخل الخط الأخضر) في الإمارات “على الاعتدال الديني والتسامح ومكافحة العنف”.

الإمارات وإسرائيل
أيليت شاكيد تزور مسجد الشيخ زايد وواحة الكرامة في أبو ظبي

وتتحكم وزارة الداخلية الإسرائيلية في مهمة تعيين الأئمة المسلمين في البلدات والمدن العربية بإسرائيل، وتوظيف حوالي 300 إمام ومؤذن في 270 مسجدا، وفق ذات المصدر.

وأوضحت شاكيد لنظيرها الإماراتي أن “العلاقة بين البلدين هامة واستراتيجية”، داعية إياه إلى زيارة إسرائيل للمشاركة في صلاة مشتركة بين الأديان تقام في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

معرض “إكسبو دبي 2020”

ومن المقرر في وقت لاحق أن تزور شاكيد الجناح الإسرائيلي في معرض “إكسبو دبي 2020”.

وشاكيد هي القيادية رقم 2 في حزب “يمينا” (يمين)، برئاسة رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، وهي معروفة بمواقفها المتشددة المؤيدة للاستيطان، والمعارضة لإقامة دولة فلسطينية.

اقرأ أيضاً: بعد مرور عام على التطبيع .. ماذا قال نفتالي بينيت لقيادة الإمارات والبحرين!؟

وبالتزامن، تشارك وزيرة حماية البيئة الإسرائيلية، تمار زاندبرغ في افتتاح جناح إسرائيل في معرض أكسبو دبي 2020.

وقال موقع وزارة الخارجية الإسرائيلية على تويتر إن زاندبرغ التقت في دبي، مع شيخة سالم الظاهري، الأمين العام لهيئة البيئة، في أبوظبي.

وناقش الوزيران اتفاق إلغاء تأشيرات الدخول بين الإمارات وإسرائيل، الذي تم توقيعه في أكتوبر/تشرين الأول 2020 ويدخل حيز التنفيذ الأسبوع المقبل.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

تابعنا عبر Google news

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More