علا الفارس تردّ على شائعة استغناء الجزيرة عنها: “إلى الذين ينتظرون سقوطنا .. ‏وقوفنا أطول من أَعماركم”

0

ردت علا الفارس الإعلامية الأردنية والمذيعة البارزة بقناة “الجزيرة” على الشائعة التي انتشرت أمس وزعمت استغناء القناة القطرية عنها، لتنفي هذه الشائعات شكلا وموضوعا برد عملي.

وعبر حسابها الرسمية بموقع “تويتر” نشرت علا الفارس، صورة توضح عدد المشاهدات التي حازتها أولى حلقاتها من برنامجها “الجانب الآخر” على شاشة قناة الجزيرة، والتي أجرتها مع الرئيس العراقي برهم صالح في قصره.

وجاءت حلقة علا الفارس الأولى من البرنامج ضمن الأكثر مشاهدة على القناة، وهو أقوى رد على الشائعات التي خرجت ضدها واتضح أن مصدرها السعودية والإمارات.

وعلقت علا الفارس في التغريدة التي رصدتها (وطن) ساخرة من هذه الشائعات بقولها:”نبذه عن انعدام التأثير… ناهيك أنني وجدت اسمي صباح اليوم الترند الأول في عدد من المواقع مع مسلسل الكذب المستمر وما تتناقله الدكاكين الصحفية.”

وأضافت الإعلامية الأردنية:”بكل الأحوال أشكركم وأقدر اهتمامكم مهما كانت أسبابه.. من احترمني وأحبني سكنت قلبه ومن شتمني وكرهني سكنت عقله محظوظة في الحالتين”.

اقرأ ايضاً: علا الفارس في قصر الرئيس العراقي برهم صالح (فيديو)

أما على حسابها في انستغرام، دت علا الفارس بصورة لها مع شعار قناة الجزيرة، وعلقت بمقولة: “أخْبِروا أولَئكَ الذَّين ينتظِرونَ سُقوطنَا، ‏بأنَّ وقوفنَا أطْولُ مِنْ أَعمَارهِم”.

قناة الجزيرة تنهي عقد عمل علا الفارس .. شائعة مكررة

ويشار إلى أنه أمس، الأحد، عادت حسابات بموقع التواصل تويتر للترويج مجددا لشائعة بشأن المذيعة الأردنية علا الفارس، حيث زعمت هذه الحسابات أن قناة الجزيرة القطرية استغنت عن خدمات الفارس وأقالتها.

ويشار إلى أنه في يوليو الماضي انتشرت نفس الشائعة وروجت حسابات بتويتر لإقالتها من الجزيرة، وخرجت علا الفارس لترد على هذه الشائعات وتكذبها بشكل غير مباشر في أحدث ظهور لها على شاشة الجزيرة وقتها.

هذه المرة زعمت بعض الحسابات أن علا الفارس أقالتها الجزيرة لأسباب من أهمها، انعدام التأثير المباشر على الجمهور الذي استقطبت لأجله، وعدم مناسبتها لعدد من المهام التي كلفت بها داخل الشبكة.

وببحث وراء هذه الحسابات ومصدر خروج الشائعة والترويج لها، اتضح أنها حسابات تغرد من السعودية والإمارات.

علا الفارس

ويشار إلى أن عُلا الفارس تنحدر من عائلة انخرطت في العمل السياسي، جدها هو عبد الرؤوف الفارس عضو البرلمان الأردني في الفترة من 1954 حتى وفاته عام 1984 و ممثل الأردن في مجلس الاتحاد العربي.

علا الفارس مذيعة قناة الجزيرة القطرية
علا الفارس مذيعة قناة الجزيرة القطرية

ووالدها تحسين الفارس، كان نائبا في البرلمان الأردني التاسع، والذي مدد بإرادة ملكية، ليكون البرلمان العاشر، وقد توفي وهي في سن الـ13، وقامت والدتها بتربيتها مع أشقائها الذكور السبعة.

وتخرجت الإعلامية الأردنية في الثانوية العامة وهي بعمر السادسة عشرة، والتحقت بعدها بكلية الحقوق وأنهت دراستها الجامعية بعمر التاسعة عشرة من جامعة عمان الأهلية.

بدأت عُلا الفارس مسيرتها الإعلامية في عمر مبكر؛ حيث تعد أصغر مراسلة في الشرق الأوسط بعمر السابعة عشرة بحسب مجلة “أوك” البريطانية.

وبدأت كمراسلة أخبار لقناة العربية من الأردن لمدة أربع سنوات، وذلك في عام 2004 بدعم من سعد السيلاوي الذي دعمها وشجعها.

والتحقت بعدها بالأخبار في قناة “إم بي سي 1” كمذيعة ومقدمة البرنامج الإخباري الاجتماعي “إم بي سي في أسبوع”.

وأثارت جدلًا كبيرًا في أوساط الشارع العربي بعد قيامها بنشر تغريدة عن القدس ردًا على قرار ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة فلسطين، وأثارت تغريدتها ردود فعل غاضبة حيث فسرها البعض بأنها مسيئة للسعودية.

وفي عام 2017 تقدمت عُلا الفارس باستقالتها من “إم بي سي” للانتقال إلى مجموعة “روتانا”، وتم تعطيل هذا التعاقد وفي عام 2019 أنهت تعاقدها فعليا معهم، وانتقلت للجزيرة.

«تابع آخر الأخبار عبر: Google news»

«وشاهد كل جديد عبر قناتنا في  YOUTUBE»

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More