AlexaMetrics عبدالخالق عبدالله: قطر والإمارات دولتان خليجيتان تكملان بعضهما وتعززان دور الخليج في تاريخ العرب | وطن يغرد خارج السرب
عبدالخالق عبدالله يبرر التطبيع

عبدالخالق عبدالله: قطر والإمارات دولتان خليجيتان تكملان بعضهما وتعززان دور الخليج في تاريخ العرب

عاد الأكاديمي الإماراتي الدكتور عبدالخالق عبدالله، مستشار ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، لإثارة الجدل مجددا بحديثه عن الدور القطري في أفغانستان وكذلك دور بلاده هناك والذي وصفه بالإنساني.

وقال عبدالخالق عبدالله، في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) إن قطر أكثر دولة حضورًا في أفغانستان بعد انسحاب أمريكا على الصعيد السياسي والدبلوماسي.

وتابع أن بلاده الإمارات هي أيضا أكثر دولة تواصلًا مع أفغانستان على صعيد المساعدات الصحية والغذائية والإنسانية.

عبدالخالق عبدالله يتحدث عن قطر والإمارات

واعتبر الأكاديمي الإماراتي في نهاية تغريدته أن قطر والإمارات “دولتان خليجيتان تكملان بعضهما وتعززان لحظة الخليج في التاريخ العربي المعاصر

بينما بقية الدول تراقب عن بعد” حسب قوله.

اقرأ أيضاً: عبدالخالق عبدالله: قطر ساعدت طالبان في الاستيلاء على الحكم

وأثار ثناء مستشار ابن زايد على قطر حيرة متابعيه، حيث أنه كان من أشد مهاجمي قطر وحكامها وشيطنها بعدة أكاذيب وافتراءات طيلة سنوات الحصار الماضية وقبل قمة العلا التي أنهت الأزمة الخليجية.

وخسر أحد النشطاء من عبدالخالق عبدالله حيث رد عليه بقوله:”لازم تحشر الإمارات بالسالفة يعني؟ قلت لك ١٠٠ مره ، مهب لازم تكذب”.

وكتب بن هزاع ساخرا من حديث مستشار ابن زايد عن دور إنساني للإمارات:”الله على الانسانية الله على الحنية ياسلام يا ولاد فعلا الصديق وقت الضيق.. طيب ممكن تحدثنا عن الدور الانساني في اليمن؟.”

وتابع:”على فكره افغانستان تسمى دولة داخلية يعني لا تطل على بحار يعني مافيها مواني حبيت اعطيكم المعلومة قبل الخساير اللي مالها داعي.”

“مبروك للأشقاء في قطر”

ويشار إلى أنه أوائل سبتمبر الجاري، أثارت تغريدة كتبها الأكاديمي الإماراتي، الدكتور عبدالخالق عبدالله، حول قطر جدلاً واسعاً على منصات التواصل الاجتماعي، بعد أن كشفت تناقض الاكاديمي المقرب من دوائر صنع القرار في أبوظبي.

اقرأ أيضاً: عبدالخالق عبدالله: أمريكا لن تحارب مجدداً نيابة عن دول الخليج

وقال عبدالخالق عبدالله في تغريدة أطلعت عليها “وطن”، ( قطر هي الرابح الأكبر مما يجري في أفغانستان، وتحصد بذكاء نتائج حواراتها المباشرة مع حركة طالبان، وأي نجاح تحققه الدوحة هو نجاح للدبلوماسية الخليجية التي تقود العمل السياسي العربي اليوم).

وأضاف الأكاديمي الإماراتي المتناقض ( مبروك للأشقاء في قطر ).

تناقضات عبدالخالق عبدالله وتغريداته حول قطر

ناشطون سخروا من تغريدة عبدالخالق عبدالله الذي يعتبر مستشار ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، خاصة بعد التناقضات الواضحة في تصريحاته وتغريداته التي غالباً ما يهاجم فيها قطر ويعتبرها السبب في تصدع البيت الخليجي.

ولكن بات واضحاً التغيير المفاجئ في تغريدات عبدالخالق عبدالله، بعد المصالحة الخليجية والتقرب الذي حصل على الساحة الخليجية إذ أصبح يمجد قطر بعدما كان يشيطنها على مدار السنوات الماضية.

قطر تدعم “مصالحة وطنية” في أفغانستان

هذا وأكد وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الاثنين، أن قطر تدعم “تحقيق المصالحة الوطنية” في أفغانستان، مؤكدا أنها “صمام الأمان” لاستقرار البلاد.

وتؤدي قطر دور الوسيط بين طالبان والمجتمع الدولي ونقلت العديد من الدول بما في ذلك الولايات المتحدة سفاراتها من كابول إلى الدوحة.

وأكد وزير خارجية قطر خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان على “التزام دولة قطر بدعم كافة الجهود التي من شأنها تحقيق المصالحة الوطنية في أفغانستان”.

وقال “نرى أن المصالحة الوطنية هي صمام الأمان الوحيد لاستقرار افغانستان في المستقبل”.

والأحد، صار وزير الخارجية القطري أرفع مسؤول دبلوماسي يزور أفغانستان منذ عودة طالبان إلى السلطة.

والتقى الوزير الذي يتولى أيضا منصب نائب رئيس الوزراء، عددا من المسؤولين الأفغان وفق ما كشف حساب رسمي لطالبان على تويتر.

اقرأ أيضاً: عبدالخالق عبدالله يمجد قطر بعدما شيطنها على مدار سنوات الحصار ويثير سخرية واسعة

واجتمع وزير الخارجية القطري بالرئيس الأفغاني الأسبق حامد كرزاي، وفق صور تم تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي.

وإلى الآن لم يعترف أي بلد بالحكومة التي شكّلتها طالبان، علما بأن ثلاث دول فقط هي السعودية والإمارات وباكستان كانت تعترف بنظام طالبان السابق الذي امتد من العام 1996 حتى العام 2001.

من جانبه، قال وزير خارجية فرنسا إن هناك أسئلة حول تعهدات طالبان بشأن تعليم النساء ومنحهن حقوقهن.

وأكد الوزير الفرنسي أن “عددًا قليل جدا” من الرعايا الفرنسيين يقدر بالعشرات ما زالوا عالقين في أفغانستان.

وبحسب لو دريان فإن فرنسا قامت بإجلاء نحو 2800 شخص من أفغانستان، بينهم 2600 أفغاني.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *