AlexaMetrics عمرو أديب يعتذر للبنانيين نيابة عن محمد رمضان بسبب فعلته الأخيرة بمرفأ بيروت! | وطن يغرد خارج السرب
عمرو أديب يعتذر للبنانيين نيابة عن محمد رمضان

عمرو أديب يعتذر للبنانيين نيابة عن محمد رمضان بسبب فعلته الأخيرة بمرفأ بيروت!

هاجم الإعلامي المصري عمرو أديب، مواطنه الفنان محمد رمضان مرة أخرى، وذلك بعد خضوع الأخير لجلسة تصوير على أنقاض مرفأ بيروت.

عمرو أديب: (ربنا يهديه)

وقال عمرو أديب: (الأستاذ الدكتور الفنان محمد رمضان عمل امبارح وأول امبارح شئ مؤلم للبنانيين وأثار استيائهم).

وتابع أديب خلال تقديمه برنامجه (الحكاية) عبر فضائية (إم بي سي مصر) : (محمد رمضان راح اتصور في مرفأ بيروت، وهو المرفأ الذي بسببه الحياة انتهت في لبنان مما سبب إثارة اللبنانيين، وخد فوتو سيشن وركب أغنية من بتوعه، وكأن هذا الموقع يصلح أن يكون مكانا للتصوير).

ووجه أديب اعتذاراً للشعب اللبناني كافةً وقال: (أنا بقدم اعتذاري للبنانيين عن اللي عمله، ليه بيعمل كدة، وهو فاكر أن العالم مقفول، وكأن محدش هيعرف أو هيسمع، وأن محدش هيقول حاجة.. ربنا يهديه).

محمد رمضان يستفز اللبنانيين من جديد

وكان محمد رمضان قد فجر غضباً واسعاً بين اللبنانيين، بسبب صورة نشرها على حسابه على انستغرام وهو فوق أنقاض مرفأ بيروت المدمر والذي تعرض لانفجار كبير في الرابع من أغسطس 2020 وخلف مئات القتلى وآلاف الجرحى.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Ramadan (@mohamedramadanws)

اقرأ أيضاً: بعد مرور عام على انفجار مرفأ بيروت.. ما يزال لبنان مشلولا بسبب الإفلات من العقاب والإهمال

وانهالت التعليقات اللاذعة على محمد رمضان، وسط دعوات لنشر صوره والترويج لأعماله الفنية بعيدا عن خراب مدينة بيروت التي لم تنهض بعد.

 

(لا أسمع نباح الكلاب)

من جانبه، نشر محمد رمضان على صفحاته الشخصية في “فيسبوك” و”إنستغرام”، مقطع فيديو يظهره نصف عار وهو يصطحب نمرا.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Ramadan (@mohamedramadanws)

و استخدم رمضان أغنية  (على الله) التي طرحها مؤخراً وعلق على مقطع الفيديو قائلا: (فوق السحاب لا أسمع نباح الكلاب..ثقة في الله.. نجاح مستمر).

اقرأ أيضاً: محمد رمضان يثير الجدل بسلاح آلي في أغنيته الجديدة “على الله” ومشاهدات قياسية (فيديو)

(لا حيكسب ولا يربح)

وقبل أيام سخر عمرو أديب، من  محمد رمضان، وذلك بعد أزمة الدكتوراه التي تعرض لها في لبنان قبل أزمة جلسة التصوير في المرفأ.

وبطريقة غير مباشرة، كتب عمرو أديب عبر حسابه الرسمي على (تويتر): (لا حيكسب ولا يربح وهيفضل ذنب الراجل وعيلته في رقبته العمر كله).

وتابع الإعلامي المصري: (ربك مش حيسيبه سنة كاملة لا مسلسل نجح ولا كليب فرقع كله فشل في فشل وكذب في كذب وأي كذبة تتحول لفضيحة كبيرة في ساعات قليلة جدا.. سبحان الذي لا يغفل ولا ينام).

رمضان في موقف مُحرج بعد الدكتوراه

وكان وزير الثقافة ونقيب محترفي الموسيقى والغناء اللبنانيين، قد أحرجوا محمد رمضان، وردوا على حصوله على الدكتوراه الفخرية ولقب سفير الشباب من لبنان، مكذبين إياه.

وفي وقت سابق، قال رمضان إن وزير الثقافة ونقيب الموسيقيين ونقيب الممثلين اللبنانين منحوه “الدكتوراه الفخرية في التمثيل والأداء الغنائي”، فيما منحه المركز الثقافي الألماني في لبنان لقب “سفير الشباب العربي”.

لكن الشهادات التي نشرها رمضان، مصحوبة بمنشوره، تظهر العكس، فيتضح أن المركز الثقافي الألماني هو الذي منح الممثل المصري، في الخامس من أغسطس الجاري، الدكتوراه الفخرية  “التي تمنح لشخصيات مهمة في العالم كتقدير رفيع المتسوى، لما بذلتموه لنشر روح التسامح والعدالة والقيم الإنسانية والثقافية والعلمية”، بحسب نص الشهادة.

سفير الشباب العربي

أما شهادة لقب سفير الشباب العربي التي حصل عليها قبل يوم، بحسب التاريخ الموجود أسفلها، فقد جاءت موقعة بأسماء كل من وزير الثقافة عباس مرتضى، ونقيب ممثلي المسرح والسينما والإذاعة عبد الرحمن الشامي، ونقيب محترفي الموسيقى والغناء فريد بو سعيد.

من جانبه وفي تكذيب لـ”نمبر وان” أوضح وزير الثقافة اللبناني، عباس مرتضى، لموقع “الحرة”، أن النسخة الجديدة من مهرجان أفضل هي التي منحت هذا اللقب لرمضان، مؤكدا أنه لم يحضر هذا التكريم.

وأضاف “هذا المهرجان كان برعاية وزرارة الثقافة وبحضور ممثل عني، ليس أكثر”.

وكان رمضان نشر مجموعة من الصورة الشخصية خلال حصوله على هذا التكريم.

نقيب الفنانين اللبناني: عار عن الصحة

ورغم توقيعه أسفل الشهادة، نفى نقيب نقابة محترفي الموسيقى والغناء في لبنان، فريد بو سعيد، في حديث لموقع “الحرة”، منح أي لقب أو شهادة دكتوراه فخرية لرمضان.

وقال بو سعيد: “أنا حضرت مهرجان أفضل شخصيا، ولكن لم يصدر عن نقابتنا أي من هذه الشهادات”.

كما نفى أمين سر نقابة محترفي الموسيقى والغناء في لبنان، نقولا نخلة، في حديث لموقع “الحرة”، منح النقابة لقب “سفير الشباب العربي” لرمضان، قائلا: “هذا الخبر عار عن الصحة”.

وشدد نخلة على أن النقابة “لا تمنح دكتوراه فخرية، وإنما بطاقة فخرية أو عضوية شرف للأشخاص الداعمين للنقابة أو حتى لبعض العاملين في المجال الفني الذين لا يمكنهم الانتساب إلى النقابة”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *