سلطنة عمان تضع هذه الشروط لمن يرغب في دخول البلاد بدءاً من سبتمبر

0

أعلنت هيئة الطيران المدني في سلطنة عمان، عن تعميم جديد لكافة المسافرين وشركات الطيران العاملة في البلاد بشأن بعض التغييرات التي ستسري بدءاً من 1 سبتمبر المقبل، ومنها السماح للمسافرين المحصنين بدخول السلطنة.

ووفقاً للتعميم الذي نشرته الهيئة على حسابها الرسمي بتويتر، يجب على جميع القادمين إلى السلطنة إبراز شهادة طبية تفيد بتلقي جرعتين من إحدى اللقاحات المضادة لـ”كوفيد-19″ المُعتمدة في السلطنة، أو تلقي جرعة واحدة من اللقاح الذي اعتمدت الجهات الصحية بالسلطنة قبول جرعة واحدة منه.

كما يجب أن يكون قد مضى على تلقي آخر جرعة للقاح فيروس كورونا 14 يوماً قبل موعد الوصول إلى السلطنة.

ويُعفى القادمون إلى سلطنة عمان من عمر 18 عاماً وأدنى من شرط تلقي اللقاح، وشرط الخضوع لفحص “PCR”.

وقررت سلطنة عمان أيضاً إنهاء العمل بقائمة الدول التي يُحظّر على القادمين منها دخول أراضي البلاد.

ويُعفى من الحجر الصحي جميع القادمين الذين يُبرزون شهادة فحص “PCR” بنتيجة سلبية.

وستُطبَّق هذه الإجراءات بتاريخ 1 سبتمبر المقبل في تمام الساعة 12 ظهراً بتوقيت السلطنة.

كورونا في سلطنة عمان

وأمس، الأحد، أعلنت وزارة الصحة في سلطنة عمان، تسجيل 385 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ72 ساعة الماضية.

وأوضحت الوزارة – وفقا لما أوردته وكالة الأنباء العمانية، أنه تم تسجيل 11 حالة وفاة، و694 حالة شفاء.

مشيرة إلى أن إجمالي عدد الإصابات بلغ 301 ألف و299 حالة، وعدد الوفيات وصل إلى 4 آلاف و31 حالة وفاة.

فيما بلغ عدد المتعافين 290 ألفا و144 حالة.

حملة لتحصين الوافدين مجانا

هذا وبدأت السلطنة ممثلة في وزارة الصحة، منتصف أغسطس الجاري، حملة أولوية لتحصين بعض فئات العمالة الوافدة مجانًا في بعض المناطق.

وقامت الوزارة بتوفير آلاف الجرعات من لقاح أسترازينكا لتطعيم هذه الفئة.

اقرأ أيضا: التطعيم الإجباري ضد كورونا يثير جدلاً في سلطنة عمان .. كيف تفاعل العمانيون!؟

من جانبها، نشرت المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية إعلانًا عن توفر الجرعة الأولى من لقاح أكسفورد أسترازينكا للوافدين (الفئة العمرية 18 عامًا فأكثر) في مركز التحصين بالقاعة الرياضية لنادي مصيرة الرياضي ابتداءً من يوم الجمعة الموافق 13 أغسطس الماضي ولمدة أسبوعين داعية إلى إحضار بطاقة المقيم.

جدير بالذكر أن الدكتور أحمد السعيدي وزير الصحة العماني، كان قد أشار في المؤتمر الصحفي في يوليو الماضي بأن السلطنة لن تتخلى عن الوافدين الذي لا يستطيعون تحمل كلفة اللقاح.

مؤكدا بأن السلطنة لن تترك شخصًا واحدًا من الفئات المستهدفة بدون تطعيم.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More