وفاء الخضرا تريد حذف شعيرة الأضحية من الإسلام وحملة لإقالة المسؤولة المقربة من ملك الأردن

0

شن ناشطون بمواقع التواصل في الأردن والوطن العربي حملة واسعة، على عضو لجنة تحديث المنظومة السياسية بالأردن وفاء الخضراء، بعد تصريحات لها أثارت جدلا طعنت فيها بشعيرة الأضحية في الإسلام معتبرة أن ذبح الأضاحي “طقوس تفتقر إلى الرحمة والرأفة”.

وكانت وفاء الخضرا كتبت، الأربعاء، في منشور لها على فيسبوك مانصه: “العيد يستحق الاحتفال عندما نصنع شكلاً من أشكال الحياة أو ننقذها من العبث وفوضى البقاء”.

وزادت “وليس بالضرورة عندما نخطف حياة أو نبيدها ونضحي فيها بسبب طقوس تفتقر إلى الرحمة والرأفة”.

وأضافت في المنشور الذي حذفته لاحقاً، جراء الانتقادات الواسعة لها: “ذبح الأغنام وتقديم الأضحية غير مبرر، والإسلام بريء من هذا الطقس في عصر تطور وتغيرت فيه السياقات المعيشية ومفاهيم التوازن البيئي والطقوس الحقوقية والعقد البيئي”.

إقالة وفاء الخضرا

منشور وفاء الخضراء أحدث ضجة واسعة وموجة غضب بين الأردنيين والعرب، ليتصدر وسم بعنوان “إقالة وفاء الخضرا”، قائمة الأكثر تداولاً على موقع “تويتر” بالأردن.

وكتبت ناشطة باسم سيرين عبر الوسم:”يا أخوان أصحوا مالكم؟ صارلكم أسبوع تغرودا لعيد الأضحى، مش قادرين تغردوا عن الإساءة لدينكم ؟! وفاء خضرا لازم تتحاسب ع كلامها”

فيما سخر منها طارق سليمان أبو تاية:”اطمئني ايتها البقره العجفاء فلن تكوني أضحيه بيوم من الأيام لأن الله طيب لا يقبل إلا طيب”

وهاجم وفاء الخضرا الدكتور باسيل منصور عبر الوسم ودون:”من لا يعجبه ديننا ودستور بلادنا ويتهجم على شرائعنا فنحن أيضا لا نريده”

فيما تعهد محامون بالتوجه للقضاء ورفع قضية على عضو اللجنة الملكية. وفاء الخضرا، بتهمة إهانة المعتقدات الدينية والاستهزاء بها من خلال منشور يحاسب عليها القانون الاردني”

من هي وفاء الخضرا؟

ويشار إلى أن وفاء الخضرا هي عضو في لجنة تحديث المنظومة السياسية في الأردن، والتي تشكلت في العاشر من يونيو الماضي، بأمر ملكي.

ومهمة هذه اللجنة تتضمن وضع مشروعي قانون جديدين للانتخاب والأحزاب، والنظر في التعديلات الدستورية المتصلة حكماً بالقانونَين وآليات العمل النيابي.

وكذلك تقديم التوصيات المتعلقة بتطوير التشريعات الناظمة للإدارة المحلية، وتوسيع قاعدة المشاركة في صنع القرار.

وفاء الخضرا ترد

وفي أول رد لها بعد الضجة قالت وفاء الخضرا، إنها لم تقصد في حديثها عن الأضاحي ما نقل على لسانها وأخرج عن سياقه.

وأوضحت الخضرا في اتصال هاتفي مع موقع قناة “رؤيا“، أن ما نقل على لسانها أخرج عن معناه المقصود في موضوع الأضاحي، والتي هي من شعائر الدين الحنيف التي نمارسها في كل عيد أضحى مبارك.

وأضافت بالقول: “معاذ الله أن يُشكك أحد منا في أهمية هذه الشعائر والغايات النبيلة التي تحققها، دينيا من باب الواجب والدروس المستفادة واجتماعياً من باب التكافل”.

مشددة على أن موقفها هذا لا يختلف عليه أي مسلم يفتخر بدينه ويدافع عنه.

اقرأ أيضاً: مفتي عمان يوجه نصيحة للعمانيين بشأن أضاحي العيد بعد ثبوت رؤية هلال ذي الحجة

وأشارت إلى أن ما قالته حول بعض الممارسات التي يقوم بها البعض في طريقة الذبح والتعامل مع الأضاحي، والتي لا تراعي الأصول الشرعية المعروفة القائمة على الرأفة والذبح السريع وغير المؤلم وفي الأماكن المخصصة لذلك.

وأكدت، “كل ما أقصده هنا كمقترحٍ بنّاء خدمة لديننا الحنيف ولكي تكون عاداتنا مستمدة من عظمة الإسلام ورقيه، أن تراعى الأسس السليمة في ذبح الأضاحي وأن تنظم من قبل الدولة بحيث تحقق الغاية المرجوة من ناحية وتعطي الصورة المشرقة عن الإسلام التي نريدها جميعاً من ناحية أخرى.

“لا الصورة السلبية التي تنجم عن ممارسات البعض الخاطئة والقاسية والتي تصل لمستوى التعذيب للأضاحي والتي تثير الهلع لدى بعض الأطفال وقد تنقل العدوى لبعضهم من خلال لمس الدم وتلوث البيئة وإخلال توازنها عندما لا تنفذ على أصولها وفي الأماكن الصحية المخصصة لها، والتي ينشرونها في وسائل التواصل الاجتماعي على نحو منفر وغير مقبول بأي شكل من الأشكال، فيحصل الضرر والتشويه لديننا وثقافتنا، وهو الأمر الذي لا نقبله”.

وتابعت وفاء الخضرا: “هذا وإن واجبنا الديني يحتم علينا جميعاً التصدي لمثل هذه الممارسات الخاطئة والمسيئة. وأنتهز هذه الفرصة لأقترح على الجهات المعنية في الدولة وعلى القائمين على المؤسسات الدينية وعلى كل الغيورين على ديننا الحنيف بالتعامل مع ذبح الأضاحي بما يمليه علينا الشرع وفي الأماكن المخصصة وبالطرق السليمة”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More