أكاديمية عمانية تدعو لحظر “تيك توك” في السلطنة: “انحلال تقشعر منه الأبدان”

0

دعت الأكاديمية العمانية الدكتور سهاد البوسعيدي، لحظر تطبيق التواصل الشهير “تيك توك” في سلطنة عمان، لافتة إلى أنه خطير جدا على المجتمع من الناحية الأخلاقية لما يعج به من فساد مجتمعي حسب وصفها.

واعتبرت البوسعيدي في تغريدة لها عبر حسابها بتويتر رصدتها (وطن) أن برنامج “تيك توك” هو أسوأ برنامج وبه “من الفساد ما تقشعر  منه الأبدان.”

وشددت الأكاديمية العمانية على أنه يتسبب بانحلال أخلاقي ومجتمعي، وأن مضاره أكثر من منافعه.

وقالت الدكتورة سهاد إنها تتمنى من الحكومة العمانية حظر هذا التطبيق ومنعه.

واختتمت:”فما يتم نشره عبر هذا التطبيق ما هو إلا سرقة لوقت وأخلاق الجيل الحالي وضياع دينهم.”

تطبيق تيك توك في سلطنة عمان

ووافق البعض الأكاديمية العمانية في طرحها، معتبرين أن تطبيق “تيك توك” خطر اجتماعي كبير على النشء.

 

فيما رأى آخرون أنه تطبيق مثل اي تطبيق تواصل اجتماعي، وأن الخطأ في مستخدميه وليس التطبيق ذاته.

ولفت البعض في ردودهم إلى أنهم يستخدمونه في أمور مفيدة وكذلك بالعمل بالتسويق لبعض المنتجات، مستنكرين دعوة الدكتورة العمانية لحظره بالسلطنة.

وكتب أحد النشطاء في رده على الأكاديمية العمانية موافقا رأيها:”اوسخ برنامج بصراحة واتمني من الجهات المختصه ان تتخذ الإجراءات اللازمة.

وقبل اغلاق البرنامج لابد من معاقبه هذه الفئه والحمدلله انهم عاقلين ويعرفوا الصح من الغلط لكي يكونوا عبرة للاخرين”

بينما خالفها ناشط آخر بقوله:”الفساد في كل مكان، لم أنزل البرنامج ولا أنوي، لكن الحظر لن يكون الوسيلة بكل تأكيد، سيحظر هذا ثم يأتي غيره، وهكذا.

وتابع موضحا:”التربية الصحية هي الرادع الأساسي، والمتابعة من قبل الأهل، يمكن استخدام برامج التتبع للأطفال، السماح باستخدام الانترنت لوقت محدد في الأماكن العامة في البيت.”

فيما اعتبر الشاعر علي الشكيلي أن تطبيق “تيك توك” وغيره، وجدوا من أجل التضحيل والتصحير الفكري، مشيرا إلى أنه هذه التطبيقات تسبب بانحدار مرعب مخيف في الذائقة والسلوك “تجهيل بطريقة ممنهجة كل شيء يسرق منا بموافقتنا و التصديق على كل وثائق التفريغ من أي محتوى جميل في الحياة  ، طريق للهاوية بلا وعي ولا شعور  ، تخدير ذو كفاءة عاليه”

هولندا تفرض 750 ألف يورو غرامةً على “تيك توك” لانتهاكها خصوصية الأطفال

هذا وفرضت السلطات الهولندية الخميس على “تيك توك” غرامة قدرها 750 ألف يورو، معللة قرارها بانتهاك شبكة التواصل الاجتماعي خصوصية الأطفال الصغار في هولندا.

ولاحظت هيئة حماية البيانات الهولندية أن معلومات تنزيل تطبيق “تيك توك” مكتوبة باللغة الإنكليزية ولا يمكن تالياً للأطفال الهولنديين الصغار فهمها بسهولة.

اقرأ أيضاً: فيديو: ما لا تعرفه عن فدوى سلام وأميرة الشنفري اللتان عاقبهما القضاء في سلطنة عمان

وأوضحت الهيئة في بيان أن “تيك توك” لم توفر “تفسيراً ملائماً لكيفية جمع التطبيق البيانات الشخصية ومعالجته واستخدامه إياها”، بسبب “عدم نشره بيان الخصوصية باللغة الهولندية”.

ورأت الهيئة في ذلك “انتهاكاً لقانون الخصوصية الذي يقوم على مبدأ توفير فكرة واضحة” للمستخدمين “عن كيفية التصرف ببياناتهم الشخصية”.

وأشارت الهيئة إلى أنها بدأت تحقيقها العام الفائت في شأن الشبكة الاجتماعية الشهيرة التي يبلغ عدد مستخدميها في هولندا ثلاثة ملايين ونصف مليون.

وأفادت الهيئة بأن “تيك توك” قدمت اعتراضاً على الغرامة.

وأوضحت الشبكة في بيان تلقته وكالة “فرانس برس” أن سياسة الخصوصية الخاصة بها وملخصاً أقصر وأكثر سهولة للمستخدمين الأصغر سناً متاحان باللغة الهولندية منذ تموز/يوليو 2020.

وأكدت “تيك توك” أن “هيئة حماية البيانات الهولندية وافقت على هذا باعتباره حلاً للمسألة”.

وشدد الاتحاد الأوروبي في أيار/مايو على ضرورة أن تعالج “تيك توك”  المخاوف المتعلقة بأساليب الإعلان التي تستهدف الأطفال، وهي قضية أثارتها سلطات المستهلكين في عدد من الدول الأعضاء.

وواجهت “تيك توك” قضايا عدة من هذا النوع في مختلف أنحاء العالم.

واتهمت بريطانيا التطبيق المخصص لمقاطع الفيديو بجمع بيانات شخصية بشكل غير قانوني من ملايين الأطفال في أوروبا.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More