نائب مصري يُشبه وزير المالية محمد معيط خلال جلسة في البرلمان بـ(سيدنا يوسف) ويثير ضجة واسعة

0

تسبب النائب المصري بمجلس النواب حمادة زهير، في موجة جدل واسعة في مصر بسبب ما فعله في جلسة اليوم، الاثنين، واضطر رئيس المجلس حنفي جبالي لحذف أجزاء من حديثه. بعد ان وصف وزير المالية محمد معيط بالنبي يوسف

وبحسب صحف مصرية فقد قرر المستشار الدكتور حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب، حذف كلام النائب حمادة زهير، عضو البرلمان عن محافظة أسيوط، من المضبطة؛ وذلك بعد تشبيهه وزير المالية الدكتور محمد معيط، بسيدنا يوسف.

النائب حمادة زهير يشبه كلام وزير المالية محمد معيط بسيدنا يوسف

وقال جبالي، خلال الجلسة العامة اليوم الإثنين: يحذف كلام النائب من المضبطة، ولا يجوز تشبيه الوزراء بالأنبياء؛ فإنه أمر مخالف.

وتابع رئيس البرلمان: ألمح اعتراضات شديدة من أعضاء حزب النور؛ ولذلك سيتم حذف الكلام من المضبطة.

وكان النائب حمادة زهير، قد أشار إلى الدور الذي لعبه الدكتور محمد معيط، وزير المالية، في مواجهة الأزمات الاقتصادية التي شهدتها مصر.

وقال خلال الجلسة العامة المخصصة لمناقشة مشروع الموازنة العامة للعام المالي الجديد: وزير المالية يذكرني بسيدنا يوسف حينما أتى إلى مصر في مثل هذه الظروف.

ورفض رئيس المجلس والأعضاء كلام وتشبيهات النائب حمادة زهير، ليعاود الأخير كلامه، قائلًا: طب عليَّ الطلاق بالثلاثة الدكتور محمد معيط هو أحسن وزير مالية جِه في مصر.

ووجه زهير الشكر إلى لجنة الخطة والموازنة على إعدادها التقرير الخاص بالموازنة العامة 2021-2022.

كلام النائب المصري أثار ضجة واسعة على منصات التواصل الاجتماعي بعد أن شبه وزير المالية بسيدنا يوسف، ورصدت وطن العديد من التعليقات الغاضبة.

النظام المصري يقرر إعدام (صفوت حجازي و محمد البلتاجي)

وفي سياق آخر قضت محكمة النقض في مصر بتأييد حكم الإعدام على 12 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين بقضية (فض رابعة) على رأسهم صفوت حجازي و محمد البلتاجي، وحكمت بالسجن المؤبد على آخرين أبرزهم مرشد الجماعة ووزير التموين الأسبق باسم عودة .

ووفقاً لمواقع مصرية من بينها (اليوم السابع) الموجّهة من المخابرات المصرية، فقد قضت محكمة جنايات القاهرة، في وقتٍ سابق، بإعدام 75 متهمًا من بينهم صفوت حجازي، ومحمد البلتاجي، وعصام العريان، وعبدالرحمن البر، وطارق الزمر، وعاصم عبدالماجد، وعمر زكي، وأسامة ياسين، ووجدي غنيم، وجميعهم من قيادات جماعة الإخوان.

وقضت بالسجن المؤبد لمرشد الجماعة محمد بديع، وباسم عودة، وزير التموين في إبان حكم الرئيس الراحل محمد مرسي.

كما عاقبت 374 متهمًا آخر بالسجن 15 سنة، وأيضًا بالسجن 10 سنوات لـ23 متهمًا بينهم أسامة محمد مرسي، ابن الرئيس المعزول، و22 آخرين.

فض رابعة

وفي 14 أغسطس/آب 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة بالقوة، اعتصامين لأنصار الرئيس الراحل محمد مرسي، في ميداني “رابعة العدوية” و”النهضة”، وفق تقارير محلية.

وأسفرت عملية الفض آنذاك عن سقوط 632 قتيلا، منهم 8 من رجال الشرطة، حسب “المجلس القومي لحقوق الإنسان” في مصر، في الوقت الذي قالت المعارضة المصرية إن الضحايا بلغوا نحو 2000 قتيل وآلاف الجرحى.

ويرفض النظام المصري، الاعتراف بارتكاب جرائم في فض اعتصام رابعة، ولم يقدم أحدا ممن قاموا بالفض لمحاكمات، بالتزامن مع محاكمات مئات من قيادات وأنصار الاعتصام باتهامات بينها ارتكاب أعمال عنف وإرهاب، وهي ما ينفونها باستمرار.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More