سامح شكري في الدوحة لأول مرة منذ الأزمة ورسالة هامة من السيسي لأمير قطر

1

يزور وزير الخارجية المصري سامح شكري، غدا الأحد، العاصمة القطرية الدوحة، لأول مرة منذ اندلاع الأزمة الخليجية وذلك لتمثيل مصر، في الاجتماع الوزاري لوزراء الخارجية العرب، الثلاثاء، حيث تترأس قطر الدورة الحالية لمجلس الجامعة.

هذا وستحمل زيارة شكري إلى الدوحة بعداً جديداً في العلاقات المصرية القطرية، وفق مصادر مطلعة أشارت لموقع “العربي الجديد” إلى أن أجندة الزيارة ستتضمّن تسليم شكري رسالة إلى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

رسالة السيسي يحملها سامح شكري إلى أمير قطر تميم بن حمد

وتتضمّن رسالة السيسي للشيخ تميم ـ وفق ذات المصادر ـ تأكيداً على استعادة العلاقات بين البلدين، وتقديم الشكر له على الدعوة التي سلمها وزير خارجية قطر الشيح محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، خلال زيارته الأخيرة إلى القاهرة.

وتسير عملية استعادة العلاقات الكاملة بين القاهرة والدوحة تسير بشكل جيد، في ظل الروح الإيجابية بين الجانبين، وأضافت المصادر أن اجتماعات اللجنة المشتركة، لتنفيذ مخرجات بيان العلا الموقع في يناير من العام الجاري، شهدت أجواء إيجابية.

وكشفت أن التقرير الذي رفعه ممثلو مصر في الاجتماع أظهر تجاوباً قطرياً مع مجموعة من الملاحظات المصرية، التي كانت تؤرق القاهرة.

إلى ذلك تابعت المصادر ذاتها أن الجانب القطري أيضاً أثنى خلال الاجتماعات على التغييرات التي طرأت على الخطاب الإعلامي المصري تجاه الرموز القطرية، ورفض القيادة المصرية أية إساءات من شأنها تعكير صفو العلاقات.

وأكدت أن حركة تعيين السفراء المقبلة ستتضمّن تسمية سفير مصري في الدوحة، لافتة إلى أن كافة التقارير الدبلوماسية والسيادية أبدت ترحيباً باستعادة العلاقات بين الجانبين.

وقالت المصادر أيضا  إنه تم بحث عدد من الملفات الأمنية والاستخبارية، المشتركة بين مصر وقطر، خلال زيارة الوفد القطري الأخير إلى القاهرة.

والتي ترأسها وزير الخارجية، وشارك فيها عبد الله الخليفي، رئيس جهاز أمن الدولة القطري، لافتة إلى أنه تم بحث بعض القضايا المشتركة، مثل الملف الليبي والأزمة السورية.

اقرأ أيضاً: سامح شكري يصف قطر “بدولة شقيقة” بعد سنوات من القطيعة والشيطنة

وكان الشيخ محمد بن عبد الرحمن قد قال في مقابلة تلفزيونية إن “الملفات العالقة بين القاهرة والدوحة يمكن تجاوزها.

مضيفاً “نحن اليوم نعمل مع الحكومة وهي الحكومة الشرعية التي تم انتخابها في النهاية”.

وتابع “دولة قطر ليست حزباً سياسياً ولا تتعامل مع حزب سياسي فقط لوجوده في السلطة أو غيره، نحن نتعامل مع حكومات، طالما الشخص منتخب من قبل شعبه والحزب السياسي هو الذي يحكم هذه الدولة فدولة قطر ستتعامل مع هذه الدولة وفق هذا الإطار”.

ولفت إلى أن بلاده لا تتعامل مع أحزاب وليس لديها أحزاب سياسية، وبالتالي التعامل يقتصر على الدول، وشدّد على احترام الدوحة مؤسسات الدولة المصرية.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد استقبل، نهاية شهر مايو/ أيار الماضي، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، نائب رئيس الوزراء وزير خارجية دولة قطر، وذلك بحضور سامح شكري، وزير الخارجية، والوزير عباس كامل، رئيس المخابرات العامة.

وصرّح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، وقتها بأن وزير الخارجية القطري نقل إلى الرئيس رسالة من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، والتي تضمّنت توجيه الدعوة إلى السيسي لزيارة الدوحة، والإعراب عن التطلع لتعزيز التباحث بين البلدين حول سبل تطوير العلاقات الثنائية.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Avatar of ابوعمر
    ابوعمر يقول

    السيسي مستعد أن يعملها ويقبــــل ال…………………………لكل القطريين…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More