أحداث ناعور تثير ضجة في الأردن بعد وقوع إصابات في صفوف رجال الأمن (فيديو)

0

أفاد مصدر أمني أردني، مساء السبت، بإصابة عدد من مرتبات الأمن العام، خلال تعامل قوة أمنية مع أعمال “شغب” وإطلاق عيارات نارية وإحراق مركبات، في لواء ناعور بالعاصمة عمان.

لواء ناعور

المصدر الأردني أبلغ “عمون” أن الأجهزة الأمنية تعاملت مع الحادث وفق القانون وبما يحافظ على السلم المجتمعي وأمن وأمان المواطنين ومبدأ سيادة القانون، فيما لم يعلن المصدر عن عدد الإصابات حتى الآن.

وأفادت مديرية الأمن العام بأن ضابطا برتبة نقيب من مرتبات الأمن العام أصيب بعيارات نارية وحالته حرجة.

ولم يتم التأكيد حتى الآن من الجهات الرسمية أن إصابة النقيب تمت أثناء تبادل إطلاق النار مع مجموعة من عشائر العجارمة في ناعور أم أثناء مداهمة أخرى للأمن العام.

وتداول ناشطون مقاطع مصورة أظهرت الاشتباكات وإطلاق النار، واستخدام قوات الامن الأردني لقنابل الإضاءة خلال مداهمة المكان والسيطرة على اعمال ما قالت الشغب.

وقال ناشطون أردنيون إن ما جرى، كان خلال مداهمة قوات الأمنية لمنطقة يتحصن فيها تجار مخدرات حسب قولهم، ولكن البعض حمل الأجهزة الأمنية المسؤولية حول ما جرى بعد الاعتصام الذي شهدته المنطقة.

ونشرت وكالة الانباء الأردنية الرسمية “بترا” على حسابها عبر “تويتر”، صور الإصابات في صفوف الامن الأردني.

وأثارت الأحداث التي شهدتها ناعور موجة غضب واسعة في الشارع الأردني حسب ما رصدت “وطن” من تعليقات صاحبت الصور والفيديوهات المنتشرة.

تفاصيل إضافية حول أحداث ناعور

وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام إن قوة أمنية تعاملت مساء السبت مع أعمال شغب وإحراق مركبات وإطلاق عيارات نارية في الهواء قام بها مجموعة من الأشخاص في منطقة ناعور غربي العاصمة الأردنية عمان.

وأضاف الناطق الأمني أن أحداث العنف أدت إلى إصابة أربعة من رجال الأمن العام وجرى إسعافهم إلى المستشفى وهم قيد العلاج.

وأكد المتحدث أن القوة الأمنية ما زالت تتعامل مع عدد من مثيري الشغب ولم تسمح لهم باختراق القانون والتعدي وتعطيل سير الحياة العامة وسيتم التعامل معهم بكل حزم.

وأصدرت وزارة الداخلية بيانا قالت فيه: “لقد شهدت الساعات القليلة الماضية، ومع الأسف الشديد، اعتداءات مسلحة على مرتبات جهاز الأمن العام العاملة والساهرة على حفظ وتنفيذ القانون في منطقة المالحة قرب طريق مطار الملكة علياء الدولي وإصابة بعض منتسبي جهاز الأمن العام ممن ندعو لهم بالشفاء العاجل.”

وأضاف البيان: “وإذ تذكر وزارة الداخلية ببياناتها الصادرة خلال الأيام الماضية التي شددت فيها على أنها لن تسمح بأي تجمعات أو فعاليات أو بناء لبيوت شعر تخالف القوانين الناظمة لحق التجمع ومن شأنها العبث بنسيجنا الاجتماعي وتهديد السلم الأهلي، فإنها تشدد مرة أخرى على أن أي تجاوز على القانون وأي اعتداء على مرتبات جهاز الأمن العام سيتم التعامل معه بحسم وحزم وفقا للقانون وبما يحفظ أمن وأمان المواطنين وممتلكاتهم والممتلكات العامة، وأمن وسلامة مرتبات الأمن العام الذين يسهرون على إنفاذ القانون وحفظ الأمن والنظام.”

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More