في أحد شوارع الطائف ليلاً .. فتاة سعودية توثّق بالفيديو لحظة تعرّضها للتحرش من شابين!

0

وثّقت فتاة في السعودية لحظة قيام شابين بمعاكستها، أثناء جلوسها مع صديقتها فيما يبدو أنها استراحة بأحد الشوارع في مدينة الطائف .

وقالت الفتاة في الفيديو وهي تصوّر الشابين: “شوفو ذول ، يبغو يجلسو معانا”، فيما تراجع الشابان وقاما بمحاولة إخفاء وجهيهما كي لا يظهرا في التصوير .

وسألت الفتاة الشابين بطريقة استهزائية: “تبون قهوة والا …”، ليرد أحدهما: “نبي امك”!.

وردت الفتاة: “يلا انقلع انت وراسك الكبير .. تقول ديك”.

ردود على فيديو معاكسة الفتاة في الطائف

وأثار الفيديو تعليقات متباينة بين المتابعين، فقال أحدهم: “العيال مخطين ما نختلف ولازم يتعاقبون بس البنت قليلة حيا ولسانها طويل”.

ورد عليه آخر رافضاً ما قال: “معليش المرة الجايه بقول لها إذا قالوا بنجلس تقول حياكم.”.

فيما قالت مغردة: “للأسف الأغلبيه يصور من كل مشكله الجزء اللي يعجبه ومن مصلحته .. مافيه مكان او مول مارحنا له ماعمرنا تعرضنا للتحرش او المضايقه من احد والسبب أنتي من يحدد كيف يتعامل وينظر لك الأخرين !!!!”.

وتساءلت مغردة:”حقون الطايف مايتوبون فوق انهم حاطين كاميرات للتحرش مافي فايده”.

وبعد واقعة تحرش تعرضت لها فتاة في مجمع تيرا مول بالطائف، وضعت لافتات تحذر الناس من وجود كاميرات لرصد حالات التحرش، في مجمع تجاري في مدينة الطائف السعودية، ما اثار نقاشا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة.

لافتات تحذر الناس من وجود كاميرات لرصد حالات التحرش
لافتات تحذر الناس من وجود كاميرات لرصد حالات التحرش

كما تحذر اللافتات المتحرش من العقوبة التي قد تصل إلى عامين من السجن مع غرامة مالية ضخمة.

عقوبات مشددة

وكانت النيابة العامة السعودية، أكّدت على فرضها عقوبات مشددة على مرتكبي أفعال التحرش في حالات محددة.

وبينت أن عقوبة السجن لمدة لا تزيد على 5 سنوات، وغرامة مالية لا تزيد على 300 ألف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين ستكون مصير من برتكب جريمة التحرش بأي من الحالات التالية:

  • إن كان المجني عليه طفلا أو من ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • إذا كان الجاني له سلطة مباشرة أو غير مباشرة على المجني عليه.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More