من هم الحمقى الذين قصدهم عبدالخالق عبدالله في تغريدته حول فلسطين

0

أثارت تغريدة لمستشار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد السابق، الأكاديمي الإماراتي، عبد الخالق عبدالله بشأن التأييد الإماراتي للقضية الفلسطينية جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

عبدالخالق عبدالله والتماهي مع الاحتلال

الأكاديمي الإماراتي قال في التغريدة التي رصدتها “وطن”: “مقابل كل 10 ألف إماراتي داعم للحق الفلسطيني ويؤمن أن قضية فلسطين ثابت من ثوابت الوطن هناك إماراتي واحد يتماهى مع الاحتلال الإسرائيلي”.

وأضاف عبدالخالق عبدالله مستشار ابن زايد محاولاً تجميل صورة حكام الإمارات بمهاجمة من وصفهم بالحمقى الذين يتطاولون على الشعب الفلسطيني بالقول :” هؤلاء هم حمقى الإمارات تنقصهم الحكمة المعروفة عن أهل الإمارات”.

وتابع: “لو كنت صاحب قرار لطلبت منهم العودة لجحورهم فوراً ووقف عبثهم بوسائل التواصل الاجتماعي”.

تغريدة عبدالخالق عبدالله مستشار محمد بن زايد أثارت ضجة واسعة

رواد مواقع التواصل الاجتماعي وعدد من الكتاب والمثقفين تصدوا لمستشار ابن زايد، معتبرين أن المشكلة الأساسية في السياسة الإماراتية وليس الشعب فقط.

وقال الكاتب الفلسطيني البارز، نظام المهداوي معلقاً على تغريدة عبدالخالق عبدالله  “هو يقصد محمد بن زايد هو من بين كل 10 آلاف إمارتي يتماهى مع الاحتلال وهو فعلا أحمق ينقصه الحكمة، أحببت فقط أن أوضح لكم”.

الإعلامي التونسي محمد الهاشمي الحامدي: “للأسف الشديد، أنت تحاول تغطية الشمس بغربال. المشكلة ليست في شعب الامارات الشقيق على الإطلاق، لأنه كله مع فلسطين قلبا وقلبا، وإن شذ أحد فالشاذ يحفظ ولا يقاس عليه”.

اقرأ أيضاً: عبدالخالق عبدالله ينشر صورا جديدة لـ الشيخة لطيفة.. إلى ماذا يهدف ابن راشد من وراء هذه الخطوة؟

وأضاف الحامدي: “المشكلة في حكام الامارات، وهؤلاء اختاروا الدولة العبرية حليفا استراتيجيا وشريكا للمستقبل على حساب أمتهم العربية”.

أبو حاتم رد على عبد الخالق بالقول: ” بل العكس تماماً، لا تنسى أن الشعوب على دين حكامها، وحكام الأمارات صهاينة”.

في حين قال آخر: “يعني محمد بن زايد والشيخ وسيم يوسف حمقى ويتماهون مع الاحتلال؟!”.

وعلق آخر: “يا رجل والله قرفتنا…. تم اضاءة برج خليفة في دبي و برج أدنوك في أبوظبي باعلام كثير من دول العالم … إلا علم فلسطين …. خلاص …. فكنا عاد … فيلم أصبح مفهوما و معروفا …  فعلا”.

فيما قال آخر: “ومن طبع مع الاحتلال الاسرائيلي ومن يدعم اقتصاد الاحتلال ومن يصدر للخليج والدول العربية بضائع الاحتلال الصهيوني من جبل علي شو وضعه وبويه عليك رمستك هوب غاويه لا فائده اذا كان الخراب في حكومتك نعلم بأن اكثر الشعب الاماراتي مغلوب على امره ومن يعترض سيكون مصيره كمصير علياء”.

محمد بن زايد

وأمس الأحد، وبعد أيام من وقف إطلاق النار، دعا ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الفلسطينيين والإسرائيليين إلى التعاون من أجل الحفاظ على وقف إطلاق النار.

وحسب وكالة الأنباء الإماراتية “وام”، “أجرى الشيخ محمد بن زايد اتصالاً هاتفياً برئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي، رحب خلاله بوقف إطلاق النار في غزة.

وعبر ابن زايد، خلال الاتصال الهاتفي عن دعم دولة الإمارات للجهود المصرية الرامية لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة، وفق الوكالة الإماراتية.

وأثنى ابن زايد على “الجهود المصرية التي أدت إلى وقف إطلاق النار في القطاع والدور الإنساني الهام الذي قام به الرئيس عبد الفتاح السيسي للتهدئة وحقن دماء المدنيين الأبرياء”.

وشدد على “الحاجة إلى بذل المزيد من الجهود خاصة من قبل القادة الإسرائيليين والفلسطينيين”، مؤكدا أن “دولة الإمارات على استعداد للعمل مع جميع الأطراف للحفاظ على وقف إطلاق النار واستكشاف مسارات جديدة لخفض التصعيد وتحقيق السلام”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More