عبيد الوسمي يصل مجلس الأمة في أعلى الأصوات بتاريخ الكويت ويوجه رسالة نارية لـ(مرزوق الغانم)

0

تمكن المعارض الكويتي، عبيد الوسمي، من الوصول إلى مجلس الأمة بأعلى أصوات في تاريخ البلاد، وذلك بعد اكتساحه الانتخابات التكميلية للدائرة الخامسة.

عبيد الوسمي أعلى الأصوات

وحصل الوسمي على 43,810 أصوات بفارق أكثر من 42 ألفا عن أقرب منافسيه الذي لم يتجاوز عدد أصواته الـ1331 صوتا، وفق وسائل إعلام كويتية.

ومن شأن اكتساح الوسمي وصعوده إلى مجلس الأمة إعادة تنظيم صفوف المعارضة التي تشكل الأغلبية داخل المجلس.

وكان الوسمي ترشح بديلا عن النائب بدر الداهوم الذي شطبت المحكمة الدستورية عضويته، وهو ما دفع شريحة واسعة من المعارضين للضغط على الوسمي لترشيح نفسه.

وكان النائب الكويتي يرفض فكرة الترشح لمجلس الأمة حتى وقت قريب.

وأظهر مقطع فيديو رصدته “وطن” لحظة احتفال المؤيدين للنائب الكويتي بحصوله على المقعد وانتصاره على منافسيه.

أول تعليق للنائب عبيد الوسمي

وفي أول تصريح للنائب الوسمي، وجه رسالة لرئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، قائلاً: “أتمنى أن تذيق الكويت غدا تنحيك الاختياري عن رئاسة مجلس الامة حتى تمنع الأمة من استمرار سجال أدخلتنا فيه بتحالفك المشبوه مع صباح الخالد”.

اقرأ أيضاً: شاهد كيف صدم النائب الكويتي السابق عبيد الوسمي الصحفيين بقضية فساد بـ51 مليون دينار!

وأشار الوسمي، وفق ما رصدت “وطن”، إلى أن ذلك يجنب الدولة ومؤسساتها سجال لا أهمية له لأغراض لا يمكن لشخص وطني أن يقبل بها أو باستمراره، وفق تعبيره.

وتابع: “الأمر أن رسالة الشعب شديدة الوضوح وهذا التضامن الاستثنائي ألغى كل الحيل لتفتيت المجتمع طائفياً وأعلن أنه لا طائفية ولا فئوية في الكويت بعد الآن”.

خير خلف لخير سلف

وتعليقاً على فوز الوسمي، قال المفكر الكويتي عبد الله النفيسي: “خير خلف لخير سلف .د.عبيد الوسمي خلف د.بدر الدّاهوم”.

وأضاف في تغريدة رصدتها “وطن”: “وين تروح الحكومة؟ وضعت كل ثقلها للتخلّص من الداهوم فإذا قاعدة الداهوم تحوّلت كلياً لصالح الوسمي لا فرق بين ( العازمي) و ( المطيري) إِلَّا بالتقوى”.

وتابع بالقول: “على قُوى التخلّف – وعلى رأسها الحكومة- أن تعي أن حركة التاريخ فوق حركة الدينار”.

النائب محمد براك المطير، علق قائلاً: “نبارك لاخونا الدكتور عبيد الوسمي شرف تمثيل الامة وعسى الله يعينه ويثبته..د عبيد غني عن التعريف تشهد له مواقفه وتمثيله المشرف في مجلس 2012”.

وأضاف: “ونقول له باذن الله انت خير خلف لخير سلف.. وستكمل مسيرة اخيك الدكتور بدر الداهوم”.

استجوابات ثلاثة

وفي سياق متصل، قرّرت الحكومة عدم حضور جلسة مجلس الأمة الخاصة اليوم الأحد، المخصّصة لمناقشة ثلاثة استجوابات.

وتتجه الأمور في الكويت نحو تأزيم جديد بين الحكومة ونواب المعارضة الذين يشكلون أكثر من ثلثلي المجلس (عدد نواب المجلس 50).

إلا أنهم يفتقدون للحسم عند القرارات الهامة بسبب القانون الذي يسمح لوزراء الحكومة بالإدلاء بآرائهم.

وفشل النواب في الإطاحة برئيس المجلس مرزوق الغانم المتحالف مع الحكومة، كما أنهم فشلوا في تقديم كتاب عدم التعاون مع الحكومة التي تغيرت ثلاث مرات في غضون شهور.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More