هل يتكرر سيناريو محمد رمضان؟.. هنا الزاهد تثير الجدل بعد ظهورها تقود طائرة

0

أثارت الفنانة المصرية هنا الزاهد، موجة جدل واسعة بعد ظهورها في صور نشرتها وهي تقود طائرة حيث أعادت للأذهان قضية الفنان محمد رمضان مع الطيار أبو اليسر الذي توفي مؤخرا.

هنا الزاهد تقود طائرة

هذا وأصدرت وزارة الطيران المصرية بيانا للرد على الصورة المنتشرة لهنا الزاهد، وهي تقود طائرة.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by هنا الزاهد (@hannahelzahed)

وقالت وزارة الطيران المصرية في بيان لها: “بالإشارة إلى ما تم تداوله على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي بشأن صورة الفنانة هنا الزاهد تظهر وهى جالسة محل مساعد قائد الطائرة داخل قمرة القيادة على متن إحدى الطائرات، قد صرح باسم عبد الكريم مساعد وزير الطيران المدني للشؤون الدولية والإعلام أن هذه الطائرة ليست طائرة مصرية”.

 

 

View this post on Instagram

 

A post shared by هنا الزاهد (@hannahelzahed)

 

اقرأ أيضاً: محامي أشرف أبو اليسر يتهم محمد رمضان بقتله وهذا مصير الـ6 ملايين جنيه!

وتابع البيان موضحا: “الطائرة خارج المجال الجوي المصري، وقد تم التواصل مع الفنان أحمد فهمي زوج الفنانة هنا الزاهد الذي أفاد أن هذه الرحلة على متن طائرة مروحية خارج جمهورية مصر العربية بخط سير زنزبار إلي سرينجيتي بدولة تنزانيا، وعليه فإن هذه الواقعة لا تدخل في نطاق سلطة الطيران المدني المصري”.

محمد رمضان وأشرف أبو اليسر

وكانت حالة من الجدل أثارتها وفاة الطيار أشرف أبو اليسر، صاحب أزمة الطائرة الشهيرة مع الفنان محمد رمضان، إثر تدهور حالته الصحية في المستشفى بعد احتجازه في العناية المركزة ما يقارب الشهر.

وتوفي أبو اليسر بعد أيام قليلة من قرار المحكمة الاقتصادية بإلزام الفنان محمد رمضان بدفع تعويض قدره 6 ملايين جنيه ما يقارب (382 ألف دولار) للطيار المصري.

ونشرت شقيقة زوجة الطيار الراحل عبير المستكاوي عقب خبر وفاته على صفحتها الشخصية علي” الفيسبوك”، رسالة عتاب ولوم لمحمد رمضان بأنه السبب في تدهور حالة أبو اليسر النفسية، والتي أدت إلى وفاته بسبب قهره وحزنه، على حد تعبيرها.

الحزن والقهر وعلاقتهما بالموت

وقال استشاري الصحة النفسية الدكتور وليد هندي، إن الشعور بالحسرة النفسية أياً كان دوافعها سواء الحزن من فقدان حبيب أو قريب أو حتى هدم حلم كنا نسعى إليه في يوم من الأيام.

وتابع:(كل تلك تولد مجموعة من المشاعر والإثارات النفسية والتي بطبيعتها تؤثر على الخلايا الجسدية والنفسية والتي تختلف أعراضها مثل الصداع الشديد أو آلام في القولون وفقدان أو زيادة في الوزن بطريقة ملحوظة وشعور عام بعدم وجود الأريحية وقلق دائم وتوتر وشعور عام بالاكتئاب الشديد، وذلك نتيجة للحالة النفسية.)

وتابع هندى: إن هناك ما يسمى بـ “متلازمة القلب المنكسر”، ويتم فيها حدوث ضعف مفاجئ لعضلة القلب وقصور شديد في الجانب الأيسر، مما يجبر باقي القلب على بذل جهد إضافي لتعويض النقص ويكون لذلك تأثيرا سلبياً في قدرة القلب على ضخ الدم بشكل طبيعي، وتلك الأعراض التي سببها القهر شبيهة تماما بأعراض مرض القلب.

وأضاف استشاري الصحة النفسية أن الحزن والقهر يتسببان بنسبة كبيرة في أمراض عديدة، منها السكري والأزمات القلبية والجلطات، وكل تلك الأمراض من الممكن أن تؤدي الي الوفاة.

وينصح استشاري الصحة النفسية ألا يلجأ الشخص الحزين او المنكسر الي الهروب بالنوم أو أن يكتم حزن.

موضحا أن هناك حالات كثيرة توفت إثر ذلك ولذلك يفضل اللجوء إلى مختص نفسي أو حتى شخص مقرب للتحدث معه لتخفيف العبء محذرا من أن يكتم الشخص حزنه لأن لذلك توابع خطيرة.

وفي سياق متصل، نشر المدير السابق لمعهد القلب المصري الدكتور جمال شعبان عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي، وقتها عزاء للطيار أشرف أبو اليسر، وكتب فيه أن “القهر يكسر القلب ويضعف المناعة ويقصر العمر ويسبب الوفاة”.

والجدير بالذكر، أن محمد رمضان نشر حينها عبر حسابه الشخصي في مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك، وإنستجرام) صورة للطيار، وعلق عليها “إنا لله وإنا إليه راجعون. الطيار أشرف أبو اليسر في ذمة الله، ربنا يرحمه برحمته التي وسعت كل شيء”.

ونشر رمضان ذلك بعد أن انهالت عليه التعليقات السلبية بأنه السبب في وفاة الطيار، مطالبين بدفع التعويض لأسرة الطيار المصري.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More