مجزرة في حي الرمال .. الإحتلال يجنّ جنونه ويدمرّ عشرات الشقق على رؤوس ساكنيها!

0

ارتكبت الطائرات الحربية الإسرائيلية مجزرة جديدة في قطاع غزة، بعدما دمرت عشرات الشقق السكنية على رؤوس ساكنيها، فجر اليوم الأحد، في حي الرمال، غربي مدينة غزة.

مجزرة حي الرمال في غزة

وانتشلت طواقم الإسعاف والدفاع المدني ومواطنون، صباح الأحد، جثامين 12 شهيدا من تحت الركام، ليرتفع عدد الشهداء منذ الفجر إلى 23، فيما  اصيب ما لا يقلّ عن 50 آخرين بجروح متفاوتة منذ الفجر، في سلسلة غارات عنيفة شنها الطيران الحربي الإسرائيلي على المناطق الغربية من مدينة غزة.

وبهذه المجزرة، يرتفع عدد شهداء العدوان الإسرائيلي على غزة حتى الآن إلى 174 شهيدا بينهم 47 طفلا و29 امرأة و1200 جريح.

ولا زالت عمليات البحث عن شهداء وجرحى تتواصل في حي الرمال تحت ركام المنازل، التي دمرها قصف الاحتلال.

انتشال طفلة على قيد الحياة من تحت الركام في حي الرمال بمدينة غزة
انتشال طفلة على قيد الحياة من تحت الركام في حي الرمال بمدينة غزة

وذكر شهود عيان أن عائلات كاملة ما تزال تحت الأنقاض.

ولحق بالمنطقة دمار هائل، طال الشوارع والمنازل التي تحولت إلى كتلة من الركام.

فيما قال جيش الإحتلال الإسرائيلي إن طائراته أغارت على أكثر من 90 هدفًا تابعًا لحركتي حماس والجهاد الإسلامي في قطاع غزة خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية.

لكن المشاهد التي رصدتها وسائل الإعلام، تكشف عدم صحة ادعاء جيش الإحتلال الإسرائيلي، حيث أن الأهداف التي تم قصفها، هي منازل فلسطينية كانت تأوي عائلات بأكملها، وشوارع وبنية تحتية تم قصفها بشكل عشوائي.

المقاومة تمطر تل أبيب بالصواريخ

وأطلقت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، عند منتصف الليل، رشقات صاروخية باتجاه مدينة تل أبيب.

وقال أبو عبيدة الناطق باسم القسام في تصريح لفضائية الأقصى، أن إطلاق الصواريخ يأتي ردًا على قصف برج الجلاء ومنازل المدنيين الآمنيين.

وأضاف “بالعشرات نضرب الآن تل أبيب وأسدود .. ونقول للعدو: إن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا”. كما قال.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية أن 42 صاروخا سقطت في منطقة يهودا وريشون لتسيون دون تسجيل إصابات.

وذكرت ذكرت إذاعة جيش الإحتلال الإسرائيلي، أن صافرات الإنذار أطلقت خلال ساعات الليل في مدن تل أبيب وريشون لتسيون ويهودا وغان يافنيه وعدد من البلدات (وسط) .

من جهته، قال جيش الإحتلال إنه منذ الساعة السابعة مساء السبت وحتى السابعة صباح الأحد أطلق نحو 120 صاروخا من قطاع غزة نحو إسرائيل.

الكابينيت الإسرائيلي يجتمع اليوم بشأن غزة

ويعقد مجلس الوزراء الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية اجتماعًا قبل ظهر اليوم الأحد، لبحث المواجهة في غزة.

وذكرت صحيفة “يديوت أحرونوت” أن الاجتماع سيبحث “استمرار الأعمال القتالية” بين إسرائيل وفصائل المقاومة قطاع غزة.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قال الليلة الماضية إن العملية ضد الفصائيل في غزة ستتواصل.

مجزرة مخيم الشاطئ .. إبادة العائلة بأكملها

وسبق مجزرة حي الرمال، ارتكاب طائرات الاحتلال الإسرائيلي الحربية، فجر أمس السبت مجزرة مروعة في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، راح ضحيتها عشرة فلسطينيين هم سيدتان وثمانية أطفال، عقب استهداف منزل لعائلة أبو حطب دون تحذير مسبق لساكنيه.

واستهدفت طائرات الاحتلال الحربية، بثلاثة الصواريخ، المنزل المكون من أربعة طوابق، مما أدى إلى تسويته بالأرض، على رؤوس ساكينه.

وأكد يوسف أبو الريش، وكيل وزارة الصحة بغزة، أن الشهداء وصلوا إلى المستشفى أشلاء مقطعة، فيما كان الناجي الوحيد من العائلة طفل رضيع.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

 أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More