“شاهد” لاعب يعيد ذكريات هدف اللمسة الشهيرة للراحل مارادونا

0

نجح المهاجم الماليزي “شكور آدان” اللاعب  في صفوف فريق إف سي كولالمبور بالدوري المحلي الممتاز، والتمكن  من إنقاذ فريقه من الهزيمة بيده العارية على طريقة الأسطورة العالمية الراحل دييغو مارادونا مع منتخب  الأرجنتين.

اللاعب آردان و مارادونا

واستطاع اللاعب شكور آدان في الوقت القاتل قبل نهاية المباراة الذي جمعت فريق العاصمة كوالالمبور ومنافسه يوآي تي، من خلال تسديد هدف تقليص الفارق، بعد هدف خصمه يو آي تي الذي جاء في الدقيقة ال 84 من عمر زمن المباراة.

لكن الملفت في الأمر هو أن هدف المهاجم آدان يشبه  الهدف الذي سجله  الأسطورة الكروية في عالم الكرة المستديرة مارادونا،  في شباك إنجلترا  في منافسات كأس العالم.

اقرأ المزيد: بالصور: بيع قميص بطل كرة السلة الأمريكي “جوردن” في المزاد العلني بسعر خيالي

وقد قفز آدان أعلى المدافعين ليوجه الكرة برأسه نحو شباك منافسه بجزء من يده، فيما لم يلاحظ الحكم المخالفة في حين احتفل الفريق بالتعادل داخل أرضية الميدان.

هدف مارادونا

وتداول النشطاء مقطع فيديو عبر شبكات التواصل الاجتماعي،  الذين قاموا بمقارنة ذلك المقطع  إلى حد ما بهدف اللاعب الأرجنتيني الراحل دييغو مارادونا بلمسة اليد الشهيرة، والتي اشتهرت ب “يد الله”.

حينما سجل منها الهدف الأول الذي ساهم في فوز منتخب الأرجنتينين “راقصي التانغو” على منتخب الإنجليزي في مباراة النصف النهائي من منافسات كأس العالم عام 1986م، والتي انتهت بهدفين مقابل هدف وحيد.

وفاة مارادونا

فيما توفي الأسطورة مارادونا بنوبة قلبية في يوم الخامس والعشرين من شهر نوفمبر الماضي. بعد أسابيع من خضوعه لعملية جراحية في الدماغ بسبب جلطة دموية.

كما وتم استدعاء تسعة من خبراء في يوم الثامن من شهر مارس/ أذار الماضي، من بينهم الأطباء الذين شاركوا في تشريح جثة مارادونا، للوقوف أمام المدعي العام في العاصمة الأرجنتينية.

وفي سياق متصل، فقد توصلت السلطات القانونية الأسبوع الماضي، والمشرفة على تحقيق بملابسات وفاة الراحل دييغو مارادونا عن عمر يناهز 60 عامًا، بعد الحصول على التقرير الطبي الذي كشف عن أسباب وفاته.

مارادونا ومرض القلب

وبينت التقارير الصحفية الأرجنتينية، نقلاً عن اللجنة القانونية التي عينتها السلطات الأرجنتينية للتحقيق في وفاة الراحل دييغو مارادونا بعد تشريح جثته، بأن الأخير كان يعاني من قصور في القلب والكلى والتليف الكبدي الحاد.

كما ورجحت السلطات القانونية، أن سبب وفاة دييغو مارادونا. جاءت نتيجة مرض قلبي موجود سابقًا كان يعاني منه الراحل مارادونا قبل إجراء العملية الجراحية.

وأوضحت التقارير، بأن الفريق الطبي الذي تورط في وفاة الراحل مارادونا. كان لا يعرف تلك الأعراض التي كان يعاني منها اللاعب الراحل مارادونا من أجل التقليل من حدتها.

الإهمال في رعاية مارادونا

فيما أكد التقرير الطبي أن وفاة مارادونا بسبب أمراض القلب الموجودة مسبقًا قبل إجراء العملية الجراحية. إلى جانب الإهمال العام في علاج المريض ورعايته أثر ذلك على وفاته.

وأشار التقرير الطبي، بأن الراحل مارادونا لم يخضع لأي من الفحوصات الطبية الكافية قبل إجراء العملية الجراحية، فيما لم يلاحظ الفريق الطبي الذي أشرف على الحالة أن قلبه لا يعمل بشكل سليم.

الفريق الطبي و مارادونا

ووفقًا للتقرير الطبي الذي كشف أسباب وفاة الراحل مارادونا، فإن الأطباء الذي أجروا العملية الجراحية لمارادونا.

لم يكونوا على علم كبير في أمراض القلب والتليف الكبدي الحاد، مما أدى إلى عدم خضوعه للفحوصات الطبية.

المتهمين بوفاة مارادونا

وقد أوقفت السلطات الأرجنتينية سبعة من الأشخاص الذين ما زالوا قيد التحقيق، من أبرزهم الطبيب الشخصي المعالج للراحل مارادونا “ليوبولدو لوك”.

وطبيبته النفسية “أوجستينا كوزاكوف”، وكذلك طبيب نفسي آخر “كارلوس دانيل”. وأربع ممرضات أشرفوا على حالة مارادونا.

ماردونا وميلاده

وولد جوهرة الكرة الأرجنتينية “دييغو مارادونا” في يوم ال30 من شهر أكتوبر عام1960م، داخل مدينة بوينوس ايريس عاصمة الأرجنتين قبل أن يرحل في يوم ال25 نوفمبر 2020م.

ويعتبر الكثير من الناس من العشاق ومحبيه بأن الأسطورة مارادونا، أحسن لاعب بتاريخ كرة القدم والأكثر جدلاً من خلال الحديث في العديد من القضايا السياسية والتعقيب عليها دون خوف من ذلك.

ولعب مارادونا في مركز الهجوم وخط الوسط مع  العديد من النوادي الأوروبية من أبرزها برشلونة ونابولي وإشبيلية وغيرها، قبل اعتزاله عالم كرة القدم عام 1997م والخوض في عالم التدريب الذي فشل فيه قبل وفاته.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More