دول الخليج تنتقم من الوافدين اللبنانيين وهذا القرار سيدخل حيز التنفيذ قريباً جداً

0

صدم الكاتب الكويتي البارز، أحمد الجار الله، جميع الوافدين اللبنانيين، إلى بلاده ودول الخليج العربي، بكشفه عن قرار مفاجئ سيدخل حيز التنفيذ قريباً يمس اللبنانيين.

الانتقام من الوافدين اللبنانيين في الخليج

وقال الجار الله، في تغريدة رصدتها “وطن”: “سيتم عدم تجديد إقامات اللبنانيين المقيمين في الخليج من الذين غيروا الإعلان عن مذهبهم الحقيقي”.

وأضاف الجار الله: “تهريب المخدرات إلى أسواق مجلس التعاون والقادم من إيران عبر لبنان سيحارب بقوة وشراسة، ودول مجلس التعاون لن تسمح بتدمير عقول أبناءها وعقول الوافدين والمقيمين في دولها”.

تغريدة أحمد الجارالله عن الوافدين اللبنانيين تثير تفاعلاً واسعاً

رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت تفاعلوا مع تغريدة الكاتب أحمد الجارالله، منقسمين بين مؤيد ومعارض، في حين تساءل البعض عن سبب تأخر الإجراءات الرسمية لمتابعة قضايا المخدرات.

اقرأ أيضاً: هل قررت الكويت حظر الخضار والفواكه اللبنانية كما فعلت السعودية بعد ضبط 600 مليون حبة مخدر!

وقال حساب عسكر السبيلة: “إذا فات الفوت” “ما ينفع الصوت “لا تعلم ان الملايين واقولها الملايين من المصابين من هذه السموم ومنهم من قضى ومنهم من ينتظر “والجرائم البشعة التي تقشعر لها الابدان ومن فلذة الاكباد” والمشردين بالشوارع يلوحون بأيديهم كالمراوح والمستشفيات المتروسه وماذا بعد؟؟؟”.

في حين، قال آخر: ” قرارات جيدة جداً طال انتظارها، ولكن أن تأتي متأخراً خير من أن لا تأتي أبداً”.

أما على فهاجم الكاتب الكويتي، متسائلا: “والله لا أعلم من أين تأتي بهذه الأخبار المزيفة”.

بدوره، قال خليل السحاري: “ولماذا سمحت السنين الماضية؟! ولماذا اجهزة مخابراتها سكتت عن اخطر حرب مارسها العدو الايراني واللبناني والحوثي بالتهريب؟!”.

اقرأ أيضاً: بعد دعوة أمير من آل سعود .. هل ستطرد السعودية اللبنانيين من الوظائف الخاصة!

وأضاف: “نجح العدو طويلا بحربه الناعمة التهريب واعدها مقدمة لحربه الخشنة بالسلاح، ألا تستحق اجهزة مخابرات تلك الدول تغييرا جذريا في مخابراتها وتحديث انظمتها وصلاحياتها؟”.

من ناحيته، قال عزيز: “المفروض هذا من زمان إرسال المخدرات للخليج ليس وليد اليوم هو من سنوات طوال”.

وأضاف: “جنى أصحاب ومهربي المخدرات منها البلايين مع تدمير عقول الشباب في الخليج وهذا بسبب سياسة أن لا ننظر البلدان الأخرى والنتيجة دمار عقول الشباب واستنزاف الملايين في جيوب الفاسدين من أصحاب ومهربي ومسؤولي دول تصدرها”.

رمان محشو بالمخدرات وصل السعودية

يذكر أن المملكة العربية السعودية أعلنت الأسبوع الماضي، حظر دخول الفواكه والخضروات من لبنان أو نقلها عبر أراضيها، إلى حين تقديم السلطات اللبنانية المعنية ضمانات لإيقاف عمليات تهريب المخدرات إلى المملكة.

وتمكنت الجمارك السعودية في ميناء جدة الإسلامي من إحباط محاولة تهريب كمية كبيرة من حبوب الكبتاجون، بلغت أكثر (5.3) ملايين حبة، مخفية داخل شحنة فاكهة رمان قادمة من لبنان.

وأوضح وكيل الهيئة العامة للجمارك للشؤون الأمنية محمد بن علي النعيم أنه “وفقًا لمعايير الخطورة، تم استهداف الإرسالية التي كانت في طريقها من جمهورية لبنان إلى المملكة”.

وتابع: “عند وصولها إلى الميناء، تمكّنت الجمارك السعودية من العثور على 5.383.400 حبة كبتاجون مُخبأة داخل إرسالية فاكهة رمان، بحيث جرى إخفاء تلك الكمية الكبيرة من الحبوب بطريقة فنية داخل ثمار الرمان”.

وبين النعيم أنه جرى بعد ضبط الممنوعات “إتمام عملية التنسيق مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات لاتخاذ الإجراءات التي تضمن القبض على مستقبلي هذه الكمية، وبفضل من الله تم ضبط المستقبِل داخل المملكة”.

الجمارك السعودية تقف بالمرصاد منعاً للمخدرات

وأكد وكيل الهيئة للشؤون الأمنية على مواصلة منسوبي الجمارك السعودية جهودهم والوقوف بالمرصاد سدًا منيعًا عبر جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية أمام محاولات أرباب التهريب إدخال مثل هذه الممنوعات وغيرها.

وأشار إلى العمل التكاملي الذي يجمع الجمارك السعودية بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات وذلك في سبيل توحيد الجهود وتظافرها.

وفي أعقاب ضبط المخدرات، قررت المملكة العربية السعودية منع دخول الخضروات والفواكه اللبنانية للبلاد، أو العبور من خلال أراضيها، ابتداء من الأحد.

وأعلنت السعودية منع دخول إرساليات الخضروات والفواكه اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها، لحين تقديم السلطات اللبنانية المعنية ضمانات كافية وموثوقة لاتخاذهم الإجراءات اللازمة لإيقاف عمليات تهريب المخدرات الممنهجة ضدها.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More