مشهور السناب السعودي عبدالله مشايخ حي يزرق وفيديو جديد أحدث ضجة

0

تسبب خبر محاولة انتحار الشاب السعودي عبدالله مشايخ المعروف باسم “مشهور السناب”، قبل أيام في حالة من الجدل بين المغردين والنشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالمملكة.

عبدالله مشايخ

إلا أنه اتضح أن الشاب عبدالله مشايخ حي يرزق ولم ينتحر وتم تناقل مقطع فيديو حديث اليوم أثار تفاعلاً واسعاً، يظهر فيه الشاب السعودي. تحت وسم “انتحار شاب بسبب التنمر” وهو يتحدث خلاله عن الأسباب التي دفعته للقيام بفعلته هذه.

وقال الشاب خلال المقطع المتداول له: “عانيت كثيرا من التنمر، كما أنت فتاة أنا فتاة، وكما أنت رجل أنا رجل، جميعنا بشر”.

وأوضح عبدالله مشايخ “25” عاماً، خلال حديث له لموقع الحرة، أن”عددا كبيرا من التعليقات والرسائل تعايره بسبب شكله الخارجي. وسلوكه”، وقال: “يعتبرون حركات جسدي ومظهري أقرب للنساء”.

وتابع: “الناس يتنمرون على حواجب وجهي بشكل كبير، وهذا الأمر أتعبني كثيراً”.

وأضاف: “أشعر بالخوف ولا رغبة لدي بالخروج من المنزل، الناس قاسية جدا، وتنسب لي أشياء وكلام من خيالها، أردت إنهاء حياتي والانتحار”.

وحول نفس الوسم المتعلق بالشاب السعودي، ذهب عديد من المستخدمين للتشكيك بمحاولته الانتحار، معتبرين بأنه يحاول لفت الأنظار والوصول إلى أكبر عدد من المتابعين من خلال هذه الخطوة.

ورد مشايخ على هذه الاتهامات بالقول بأنه يمتلك مستندات وتقارير طبية تثبت ذلك.

عبدالله مشايخ والتنمر ودوافعه

وحول موضوع التنمر وما قد يؤثره على نفسيات الآخرين، قالت ميسون حمزة الأخصائية في علم النفس أن “التنمر هو أحد أشكال. العنف الذي يمارسه شخص أو مجموعة  ضد شخص آخر عبر إزعاجه بطريقة متعمدة ومتكررة”.

وأضافت: “التنمر يأخذ أشكالًا متعددة كنشر الإشاعات، أو التهديد، أو مهاجمة الشخص المُتنمر عليه بدنيا أو لفظيا، أو عزله وإهماله”.

وأكدت حمزة أن “أحد أبرز دوافع التنمر، هي تعرض المتنمر لهذه المشكلة في طفولته، ما دفع إلى توجيه الأذية التي تعرض لها الى الآخرين أيضا، للشعور بالانتصار والراحة”.

موضحة بأن “الشخص المتنمر يفتقد للمهارات الاجتماعية ويعتقد أن اتباع السلوك العنفي هو الطريق الأنسب لتحقيق كل ما في نفسه”.

وختمت بالقول إن “التنمر ظاهرة خطيرة قد تدفع بعض الضحايا إلى الانتحار”، داعية إلى “ضرورة توجيه المتنمر والمتنمر عليه للدعم النفسي، والعلاج، من خلال زيادة الوعي في المدارس”.

انتحار مشهور السناب السعودي

وكان هاشتاج قدر تصدر الترند السعودي قبل أيام، يتحدث عن انتحار مشهور السناب السعودي عبدالله مشايخ الذي خرج في مقطع فيديو. قائلاً: “اليوم تكلمت مع والدتي وضحكت معها هي الوحيدة التي تسأل عني، وأنا منذ أمس جهزت كل شيء هذا الحساب. لا يعرفونه، أبي إذا سمعتم بـ الخبر تنشرون كل إلي قلته هنا لكم”.

وتابع عبدالله مشايخ:” كل شيء قمت به ترى ما كان بيدّي، أقسم بالله كل مقاطعي التي ليست بجيدة كانت من تفكير شخص وتخلى عني بعدما. أكلني الناس وأصبحت أسوء إنسان مر عليكم”.

وكان المدون السعودي قد كتب تغريدة سابقة لهذه قال فيها: “تدرون أكثر شي أتسائل عنه و أسال نفسي ألف سؤال، ليه حظي. بكل شيء سيئ لما انتظر شيء يتيسر لي يطلع العكس.”

وتابع:”فجأة كذا رغم إني أصلي وأقرأ قران بس كذا سبحان الله حياتي تنقلب والي ما يتقبلني اعصب واحس اني مكروه من الجميع. رغم انه فرد واحد بس خلاص اخلي كان الدنيا وقفت عليه”.

فتاة الصليبية

هذا وسبق أن أقدمت فتاة في مدينة الدمام السعودية، على محاولة انتحار لكنها نجت بفضل شخص سحبها بواسطة رافعة بينما كانت تقف على حافة نافذة فندق تقع في طابق أعلى.

اقرأ ايضا: “بدون بالصليبية” وضع حداً لحياته على شجرة وفاض الكيل بالكويتيين تجاه المسؤولين!

وانتشر في مواقع التواصل الاجتماعي، في سبتمبر الماضي مقطع فيديو تم تصويره من مكان مواجه للفندق ويظهر الفتاة وهي تقف. على حافة النافذة في الطابق السابع للمبنى، بينما تقترب منها رافعة لمنعها من القفز.

وخلال تلك الأثناء، تمكن شخص من سحب الفتاة من الخلف إلى داخل الغرفة، وإنقاذها من الانتحار.

ولم تتضح هوية الفتاة ولا من قام بإنقاذها، لكن صحيفة “اليوم” السعودية قالت حينها إن الشابة تم إنقاذها على يد الأجهزة الأمنية. ورجال الدفاع المدني.

ونقلت الصحيفة عن مصادر خاصة، وقتها أن الفتاة نقلت إلى شرطة شرق الدمام “لاستكمال الإجراءات وإحالة القضية إلى الجهات ذات الاختصاص”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More