لجنة المتابعة السعودية القطرية تعقد أول اجتماعاتها في الرياض

0

قالت وكالة الأنباء السعودية “واس”، إن لجنة المتابعة السعودية القطرية بدأت أعمال اجتماعها الأول. كأحد مخرجات اجتماع قمة “العلا” التي تمت فيها المصالحة الخليجية القطرية.

قمة العلا

وأوضحت الوكالة السعودية، أن نائب وزير الخارجية، المهندس وليد بن عبدالكريم الخريجي، استقبل المبعوث الخاص لوزير الخارجية للشؤون الإقليمية القطري. السفير علي بن فهد الهاجري.

وأشارت إلى أن اللقاء جرى في ديوان وزارة الخارجية بالعاصمة السعودية “الرياض”.

وأضافت: “ترأس الاجتماع من جانب المملكة وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية السفير عيد الثقفي، فيما ترأسه من الجانب القطري السفير علي الهاجري”.

ولفتت إلى أن “اجتماعات اللجنة تأتي تنفيذا لإرادة قيادتي البلدين الشقيقين وما تضمنه بيان “العلا”، وتجسيدا للروابط الأخوية بين البلدين”.

رسالة شفوية

ومطلع الشهر الماضي، تلقى أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الاثنين، رسالة شفوية من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

وقالت وكالة الأنباء القطرية، إن الرسالة تتصل بالعلاقات الأخوية الوطيدة بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها.

وأوضحت الوكالة، أن الرسالة نقلها وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان الذي استقبله أمير دولة قطر. في الديوان الأميري، وتناولت أيضاً أبرز المستجدات الإقليمية والدولية.

ونقل الوزير السعودي، تحيات الملك سلمان بن عبد العزيز إلى أمير قطر وتمنياته له بدوام التوفيق والسداد. وللشعب القطري بالمزيد من التقدم والازدهار.

رد الأمير تميم

من جانبه، بعث الشيخ تميم بن حمد تحياته للعاهل السعودي، وتمنياته له بموفور الصحة والعافية وللشعب السعودي. بدوام التطور والنماء.

وهذه هي أول زيارة يقوم بها وزير الخارجية السعودي للدوحة، منذ اتفاق المصالحة الذي جرى إعلانه في قمة “العلا” في يناير الماضي.

رسائل سابقة

وفي وقت سابق، بعث أمير قطر برسالتين للعاهل السعودي وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، لتهنئة الأخير بنجاح. الجراحة التي أجراها مؤخراً في أحد مستشفيات المملكة.

وفي وقت سابق، أفاد الديوان الأميري القطري بأن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أجرى اتصالا هاتفيا. بولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

وعن تفاصيل هذا الاتصال فقد لفت بيان الديوان الأميري، إلى أن أمير قطر الشيخ تميم أكد خلال اتصاله بولي العهد السعودي. على دعم دولة قطر. الراسخ للمملكة العربية السعودية حكومة وشعبا.

وكذلك شدد على دعمه لكل ما من شأنه تعزيز أمن واستقرار وسيادة المملكة. واعتبار استقرارها جزءا لا يتجزأ من استقرار. دولة قطر ومنظومة مجلس التعاون الخليجي.

وتشهد العلاقات القطرية السعودية تطوراً كبيراً منذ إعلان المصالحة الخليجية في يناير الماضي، والتي جرت بوساطة كويتية ورعاية أمريكية.

وأنهت قمة “العلا” التي عقدت في يناير/ كانون الثاني الماضي، ما عرف باسم “الأزمة الخليجية”.

كما وضعت خطوات لإعادة العلاقات مع قطر، من بينها تشكيل لجان لبحث المشاكل الثنائية بين قطر وكل دولة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More