“شاهد” سيارة عمرو أديب في مزاد علني بعد نجاته من الموت بأعجوبة.. بيعت بهذا الثمن

0

تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر صورة قالوا إنها لسيارة الإعلامي عمرو أديب، والتي تم بيعها بمبلغ ضخم في مزاد علني.

وقام موقع “أوتوموتيف جي تي” المتخصص بأخبار السيارات، بنشر مقطع فيديو قال إنه للمزاد الذي حصل لبيع سيارة عمرو أديب.

التي كان قد عمل بها حادثة قبل أسابيع في العاصمة المصرية القاهرة.

وأظهر التصوير حالة السيارة شبه المتهالكة، عقب تدمير الجزء الأمامي لها، بعد اصطدام سيارة تحمل أسطوانات غاز بها.

وقال الموقع أن السيارات المعروضة في المزاد هي لشركات التأمين، بعد تعرضها للحوادث.

كاشفاً أن سيارة الإعلامي المصري عمرو أديب هي الأغلى سعراً وشهرة بين تلك السيارات.

وكشف الموقع أيضا أن عملية البيع تمت بمبلغ 600 ألف جنيهاً مصرياً، أي حوالي 38 ألف دولاراً أمريكياً.

ونجا الإعلامي المصري عمرو أديب من حادث سير خطير تعرض له في طريق دهشور في منطقة الشيخ زايد في مدينة السادس. من أكتوبر، وذلك فجر الأربعاء 17 شباط/فبراير الماضي.

وجاء الحادث باصطدام سيارة أديب بسيارة نقل تحمل أسطوانات غاز، مما جعل الحادث أكثر خطورة.

عمرو أديب ومكالمة ابن زايد وابن سلمان

ويشار إلى أنه تقدم الإعلامي المصري المقرب من النظام عمرو أديب، بالشكر لكل من رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي. ووليي عهد السعودية وأبوظبي. محمد بن سلمان ومحمد بن زايد، على سؤالهم عليه والرعاية التي قدموها له بعد الحادث الذي ألمّ بالإعلامي المصري.

وجاء ذلك خلال أول ظهور للإعلامي عمرو أديب عبر الشاشة، في أواخر فبراير الماضي بعد وقوع الحادث الذي كاد يودي بحياته.

وكشف عمرو أديب تفاصيل مكالمات وردته من ابن سلمان وابن زايد، للاطمئنان على وضعه الصحي، متوجها لهما بالشكر.

ووجه الإعلامي المصري رسالة شكر إلى مجلس الوزراء المصري.

مفيش وزير مكلمنيش

كما أضاف “مفيش وزير مكلمنيش، أتوجه بالشكر للواء عباس كامل رئيس جهاز المخابرات المصرية، على الاتصال والرعاية”.

كما شكر عمرو أديب الفنانين في مصر والعالم العربي، ومدير مستشفى دار الفؤاد وألفا سكان، والأطباء المعالجين له.

وتوجه الإعلامي المصري بالشكر أيضاً لأصدقائه والمشاهدين.

وأضاف أن هناك بعض المشاهدين عرضوا عليا حالة محشي وآخرون مكرونة بشاميل.

وقال أديب معلقاً: “إحنا لا نزرع في البحر”، ووجه الشكر لكل زملائه الإعلاميين وكل الصحفيين، قائلاً: “الناس كلها كانت. جدعة معايا، البلد دي كويسة».

وتابع الإعلامي المصري بحديثه: “لي أصدقاء مسيحيين أشعلوا الشمع من أجلي في الكنائس.”

كما أوضح:”الحمد لله البلد بخير العالم العربي بخير والناس كويسة، على رغم أنني لا أملك أن أقدم شيء لأي احد، وسعيد وفرحان. بالحالة دي، وسعيد أن الحالة كانت حلوة والناس معايا كويسة”.

وتقدم الإعلامي المصري بالشكر لجميع العاملين في قناة “ام بي سي”، وقال: “كانوا معايا لحظة بلحظة، اشكر كل الجهات اللي وقفت جنبي”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More