سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 28 مارس 2021 وارتفاع بالسوق السوداء

0

تفوقت أسعار الدولار بالسوق السوداء اليوم، الأحد 28 مارس 2021، على البنك المركزي السوداني.

حيث تخطى سعر الدولار في السوق الموازية بالسودان 382 جنيها مع تفاوت بسيط بالسعر من تاجر لآخر.

فيما بلغ سعر الدولار داخل بنك السودان المركزي 380.7517 جنيها للشراء، و382.6555 جنيها للبيع، وفق أحدث سعر بالمركزي السوداني.

سعر الريال السعودي في السودان اليوم

كما وصل سعر الصرف للريال السعودي 101.5690 للشراء، و102.0768 للبيع، وفق أحدث أسعار البنك المركزي السوداني.

سعر الريال القطري في السودان اليوم

بينما بلغ سعر صرف الريال القطري وفق المركزي السوداني 104.6021 للشراء، و105.1251 للبيع،

سعر الدينار الكويتي في السودان اليوم

هذا وجاءت أسعار الدينار الكويتي، 1258.0595 للشراء، و1264.3498 للبيع.

سعر الدرهم الإماراتي في السودان اليوم

وسجلت أسعار الدرهم الإماراتي داخل المركزي السوداني 103.6680 جنيها للشراء، و104.1863 للبيع.

سعر اليورو والاسترليني في السودان اليوم

كما وسجل سعر اليورو الأوروبي لدى السوق السوداء 454  جنيه.

فيما جاء سعره لدى بنك السودان المركزي عند 450.2237 جنيه للشراء و452.4748 جنيه للبيع.

وبلغ سعر الجنيه الإسترليني في السوق الموازية 523 جنيها.

وعلى شاشات تداول البنك المركزي سجل الإسترليني 521.5777 جنيه للشراء، و524.1856 جنيه للبيع.

التعويم

ورغم الارتفاع الكبير في أسعار السلع والذي عادة ما يرافق تعويم العملة الوطنية، يقول السودان إنه ماضٍ في خطة لخفض الأسعار بنسبة 40%.

والشهر الماضي، أعلن بنك السودان المركزي خفضا مهولا في سعر صرف الجنيه السوداني أمام الدولار بنحو 700%.

وفي أعقاب القرار، اشتكى مواطنون من ارتفاعات ملحوظة في أسعار السلع خاصة تلك المعتمدة على الاستيراد من الخارج.

منح البنك الدولي

هذا وأصبح السودان مؤهلا للحصول على منح بعد تسوية متأخرات، بحسب بيان رسمي من البنك الدولي.

وذلك بعد تنفيذ حزمة من الإصلاحات الاقتصادية، أشاد بها البنك الدولي.

والشهر الماضي، أعلن بنك السودان المركزي خفضا مهولا في سعر صرف الجنيه السوداني أمام الدولار، أو ما عرف بالتعويم الجزئي أو المدار.

مباحثات مع البنك الدولي

وأجرى السودان، مباحثات مع مسؤولي البنك الدولي، حول إعادة ربط الخرطوم بالمنظمات الدولية.

وبحث رئيس مجلس السيادي السوداني الفريق أول عبدالفتاح البرهان، الأسبوع الماضي مع المدير القطري للبنك الدولي للسودان عثمان ديون. الجهود التي يبذلها البنك حاليا لدعم السودان لإعادة ارتباطه بالمنظمات الدولية بما في ذلك البنك الدولي.

استقرار نسبي

وبعد شهر من تطبيق القرار، استطاع المركزي تحقيق استقرار نسبي للعملة الوطنية وتقليص الفجوة بين الأسعار في الأسواق. الرسمية وغيرها (الموازية).

وعلى مدى سنوات، ظل الجنيه يعاني تدهور أسعاره مع تآكل احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي، وتراجع وفرة الدولار في السوق. بعد فقدان الإيرادات النفطية عقب انفصال جنوب السودان في 2011.

هذا وتنقسم الآراء في الأوساط الاقتصادية حول الدوافع التي جعلت السودان يعوّم عملته. في ظل تخوفات طالما اعترت الحكومات. السابقة من اتخاذها تجنباً لتكلفتها السياسية الباهظة.

جملة من الإصلاحات ورفع الدعم

وفي يونيو/حزيران 2020، وقعت الحكومة السودانية مع “صندوق لنقد الدولي” اتفاقاً على برنامج يعمل على مراقبة اشتراطات. الصندوق، وتقييمها بعد عام. مما يمهد لحصول السودان على تسهيلات مالية وقروض تزيد على مليار دولار.

واشترط الصندوق على الخرطوم الإقرار بجملة من الإصلاحات، أهمها رفع الدعم عن المحروقات والكهرباء وتوحيد سعر الصرف في جميع المنافذ.

إلا أن وزير المالية، جبريل إبراهيم، أكد في وقت سابق أن قرار التعويم الجزئي للجنيه لم تفرضه أي جهة على بلاده، ولكنه في مصلحة. الاقتصاد السوداني والمواطن.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More