الفنانة البحرينية حنان رضا تحذف فيديو الرقص المثير: أنا من أنظف الفنانات!

0

أثارت الفنانة البحرينية حنان رضا، موجة جدل واسعة بعد أدائها وصلة رقص جريئة بفيديو نشرته عبر “انستجرام”.

فيديو حنان رضا المحذوف

وظهرت حنان رضا بالفيديو وهي ترقص بطريقة جريئة على أنغام موسيقى غربية أثناء تصفيف شعرها ووضع مساحيق التجميل.

وتعرضت حنان رضا إلى هجوم من المتابعين الذين اتهموها باللجوء إلى افتعال ضجة من أجل تصدر التريند فقط. ما دفعها لحذف الفيديو.

وخرجت حنان رضا بفيديو آخر عبر “سناب شات”، هاجمت خلاله منتقديها وقالت: “خير إيش صار؟ نعم؟ أول مرة. تشوفون حنان؟ ما دخلت المسرح؟. ما دخلت ترقص؟. وما سوت في كليباتها رقصات؟ ولا صار فجأة؟ عادي تحبون بويات عادي. تحبون مفاصيخ وتحبون راعين المشاكل”.

“أنا من أنظف الفنانات”

وتابعت حنان رضا: “أنا فنانة في حالي، وحين نشرت فيديو عفوي جدا وليس ببالي أي تفكير قذر، هاجمتوني. وأنا من أنظف فنانات الوسط الفني، وأشرف الكل ولن أسمح لأحد بأن يتطاول علي”.

وفسرت حنان رضا حذف الفيديو  الراقص قائلة: “مسح الفيديو ليس لأخفي وجهي، بل لأني لا أسمح لأشخاص. مريضة تدعي الشرف بأن تعلق وتدنس حسابي بأفكارها المسمومة”.

وقامت حنان رضا بنشر فيديو آخر عبر “انستجرام”، يوثق وقوفها على المسرح هي تتفاعل بالرقص مع أحد أغانيها. في رسالة منها لجمهورها بأنها ليست أول مرة ترقص بها.

وعلقت رضا على الفيديو قائلة: “لعيون كل فنانة محترمة راقية كلمتني ومستانسة على عفويتي، شكرا للرسائل. المباشرة، كلكم على راسي أحبكم يا أحلى جمهور، المغني ترى مو تمثال واجبنا نرقصكم ونستانس وياكم أم تريدون عرس جامد”.

وأغلقت حنان خاصية التعليق على الفيديو منعاً لانتقاداها والهجوم عليها مرة أخرى.

صور فاضحة

وسبق أن أثارت رضا، جدلاً بعد اعتذارها عن نشر صورة فاضحة لها لكن متابعوها اتهموها حينها بأنها تتبع. طرقا غير مشروعة لجذب الانتباه لها بعدما أصبحت بعيدة عن الأضواء، حيث اكتشفوا أن هذا مجرد خدعة للفت الأنظار. إليها وأنها لم تنشر أي صور فاضحة.

البداية كانت مع كتابة حنان منشورا عبر حسابها في ”سناب شات“ تقول فيه: ”الخطأ الذي حصل من شوي أعتذر. عنه وأنا فنانة محترمة وأحترم أسرتي وبلدي وعاداتي وتقاليدي، والكل يعرف حنان رضا شخصية محترمة ومحتشمة . لا أتبع أساليب مبتذلة للشهرة لأنها لا تعنيلي أصلًا“.

وأضافت: ”أتمنى يلي كبروا الصورة يمسحون الصورة لأن لازم تسترون على خواتكم وبناتكم وأنا بنتكم اللي عمرها. ما خدشت الحياء، والصورة كانت ستبعث لصديقاتي المقربات اللي معاي بالشاليه“، متابعةً ”أرجو قبول اعتذاري. ومسح الصورة من أجهزتكم“.

لكن المفاجأة التي أثارت غضب الجميع هو اكتشاف المتابعين على السوشيال ميديا أنه لا يوجد أي صورة ولم يقم. أحد بتداولها أو رصدها من الأساس، وأنها اختلفت تلك القصة لأنها أصبحت بعيدة عن الأضواء ليعود الحديث عنها من جديد.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More