فوز الفهد تفقد أعصابها أثناء القيادة بسبب حلا الترك ووالدتها وهذا ماحدث!

0

فقدت الفاشينستا الكويتية فوز الفهد أعصابها، بسبب أحد الأشخاص الذين اتهموها بأنها منافقة في قضية الفنانة البحرينية الشابة حلا الترك مع والدتها منى السابر.

الفاشينستا فوز الفهد غاضبة

وظهرت فوز الفهد في مقطع فيديو، نشرته عبر حسابها الرسمي على “سناب شات”، وهي تقود سيارتها وتتحدث لجمهورها. قائلة: “وصلني فيديو لشخص لا أعرفه، وأتوقع كثيرون لا يعرفونه أيضاً، يتحدث عني ويقول ماذا أعلم. عن الأعمال الصالحة، وكل ما أعمله التسوق فقط”.

وتابعت فوز الفهد: “هو يقصد منى والدة حلا الترك، علاقتي بحلا طيبة منذ فترة، أسأل عنها وتسأل عني بين الفترة والأخرى”.

وحول مساعدتها لوالدة حلا لترك، قالت فوز الفهد: ” انتشر أنني كنت أريد مساعدة منى السابر، ولا زلت أقول نفس الشيء. أريد أن أساعدها وأساعد غيرها لأنه لا يوجد إنسان عاقل وواعي يرى ويرضى أن تتعرض أم لما تعرضت له”.

الفاشينستا فوز الفهد لا تتدخل بقضية البدون

ووجهت فوز الفهد رسالة إلى صاحب الفيديو قائلة: “ياجاهل حين تقول لي أن أذهب لأرى قضية البدون التي لدينا. هذه قضية أكبر من أن يستوعبها عقلك فلا تدخل في شؤوننا نهائياً”.

وتابعت: “أما المساعدات التي أقدمها في حياتي اليومية، أيضاً ليست شأنك”.

وأشارت فوز الفهد أن هذا الشخص تحدث عنها بصيغة الذكر، وكان يناديها بـ”فواز”، مضيفة: “إذا كنت قد الكلام. تكلم عني بالصريح، كما أتكلم أنا عنك، ولكني لا أعرف اسمك، وإلا كنت ذكرته”.

وتابعت: “أنت أين من قضايا الأمة؟ أنت عليك فقط أن تتابعني أما نقودي فلو حرقتها لا شأن لك بذلك”.

واحتدت فوز الفهد حين قالت: “يكفي هذا الأسلوب القذر، في 2021 يوجد رجال يخرجون ويشتمون البنات. احترموا أنفسكم يكفي، عفى الزمن عن أشكالكم”.

مشهورات الكويت يبادرن!

وكانت صاحبة الحساب الكويتي المعروف “شنينة”، قد أطلقت هاشتاج اهل البحرين انقذوا منى السابر، وتفاعل معها عدد من نجمات السوشيال ميديا الكويتيات، منهم جمال النجادة، ودانة الطويرش، والدكتورة خلود، وفوز الفهد.

وأبدين مشهورات الكويت استعدادهن للتبرع والمساهمة في المبلغ الذي ستسجن بسببه منى السابر، ولكنهم بحاجة إلى تصريح أمني لقبول التبرع بالمبلغ.

لم أتوقع شهادة ابنتي ضدي!

وكانت منى السابر قد أعلنت الأسبوع الماضي صدور حكم بحقها بالسجن لمدة عام. وقالت في بث مباشر عبر حسابها الرسمي في انستغرام إنها في الفترة الماضية تجنبت التصريحات في انتظار الحكم الذي سيصدر.

كما أضافت والدة حلا الترك أنها لم تكن تتوقع ان ابنتها تشهد ضدها في المحكمة.

وأكدت أن السبب الرئيسي في المشكلة هم الأب والجدة والعم.

وأضافت وهي تبكي أن الكلام الذي تحدثت به حلا ضدها في المحكمة لم يكن متوقعا.

كما قالت عن حلا: “هي بتعرف، وكذبت في المحكمة وقالت أنا اخذت فلوسها من دون علمها”.

وتابعت: “انا عارفة انه الكلام الذي تحدثت به حلا في المحكمة ليس كلامها؛ لأنني اعرف طريقتها في الكلام” .

وقالت والدة حلال الترك: “لن تعرف مدى الجرح الذي تسببت به لي الا حينما تتزوج ويصبح لديها أولاد”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More