“سوء نية وخبثا جزائريا”.. مخطط جزائري ضد ملك المغرب محمد السادس يبوء بالفشل والرباط تنتصر

1

ألمت بالجزائر حالة يأس كبيرة، بعد فشل الاجتماع الذي سعت لإنجاحه، لمجلس السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي، على مستوى رؤساء الدول والحكومات، والذي عقد من أجل مناقشة التطورات في ملف الصحراء المغربية.

وطالب مجلس السلم والأمن بضرورة التزام الأطراف بالنزاع “المغرب والجزائر” بوقف إطلاق النار، استنادا للاتفاق المبرم عام 1991. وكافة قرارات الأمم المتحدة في هذا السياق.

وطالب المجلس بضرورة تفعيل دور “الترويكا” الإفريقية التي هي معنية بمتابعة ملف الصحراء المغربية.

وأجمع المجتمعون على تعيين مبعوث إفريقي خاص بالصحراء، وهو نفس المقترح الذي تم تقديمه مراراً إلا أن الرباط ترفضه.

فشل جهود الجزائر

وبالرغم من الجهود التي بذلها رئيس الجزائر إلى جانب رئيس جنوب إفريقية، فقد كانت عملية التمثيل للبلدان الإفريقية فقيرة في الاجتماع.

وحضر من أصل 15 بلد عضو في مجلس السلم والأمن، 4 رؤساء فقط، وهم رئيس الجزائر ورئيس جنوب إفريقيا، ورئيس كينيا، ورئيس الموزمبيق.

وكان ثلثا الحاضرين تمثيلية وزارية فقط.

وبحسب معطيات كشفت عنها جريدة “هسبريس” الالكترونية، فإن الاجتماع الافتراضي الذي رفض المغرب أن يكون جزءاً منه. يأتي في سياق ما كانت المملكة تنتظره بالأساس، رغم فشله شكلاً ومضموناً.

وشكلاً، فقد جاء توقيت الاجتماع في يوم 25 مارس الجاري، إلا أن مفوض السلم والأمن بالاتحاد الافريقي، الجزائري إسماعيل شركي. ضغط ليتم تقديم التاريخ للتاسع من مارس/آذار الجاري.

وأراد المفوض الجزائري أن يحسب له في سجلاته المعادية لمصالح المملكة المغربية هذا الاجتماع قبل مغادرته رئاسة مجلس السلم والأمن.

وهو ما يؤكد “سوء نية كبيرة وخبثا جزائريا تجاه المغرب”، بتعبير مصدر دبلوماسي تحدث لهسبريس.

وموضوعاً، أكدت أغلب المداخلات للدول المشاركة بالاجتماع على حصرية إدارة الأمم المتحدة فقط لنزاع الصحراء.

كما دعمت قرار قمة نواكشوط عام 2018، والذي يعتبر ان ملف الصحراء المغربية علاجه هو على مستوى الأمم المتحدة.

ولم يعلق مجلس السلم والأمن حتى اللحظة بأي بيان حول خلاصات وقرارات هذا الاجتماع.

وبحسب جريدة “هسبريس” المغربية، كان لموسى فكي رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي دوراً إيجابياً، في عملية إحباط الجزائر ومناوراتها. في الاجتماع الخاص بمجلس السلم والأمن.

وهو ما يعلل عدم صور بيان رسمي حتى اللحظة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. مواطن مراكشي يقول

    هل اصبحت هذه الجريدة بوق من ابواق بروباغندا المخزن المغربي ؟ هذا ما لاحظناه …عليكم بتصحيح المسار و الالتزام بالمهنية و مبادئ العمل الإعلامي….

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More