عبود العمري نطق الشهادة .. صديقه الذي نجا من الموت يروي ما حدث قبل صعود روحه بلحظات

0

تناقلت وسائل أنباء أردنية، خبر خروج أصدقاء الناشط الأردني عبود العمري الذي توفي إثر حادث سير برفقتهم من المستشفى، وهم بصحة جيدة.

ووفق الأنباء المتداولة فقد قامت السفارة الأردنية في جنوب إفريقيا بحسب أصدقاء عبود، بتأمين شقة لهم لتأمين إقامتهم، لحين عودتهم إلى الأردن.

اجراءات لتسهيل نقل جثمان العمري

وفي تصريح له حول الموضوع قال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية، السفير ضيف الله علي الفايز، إن الوزارة تستمر بإجراءاتها واتصالاتها مع السلطات في جنوب إفريقيا. من أجل تسهيل نقل جثمان عبد الله العمري وأصدقاءه إلى الأردن، في أسرع وقت ممكن.

وقام أحد أصدقاء عبد الله العمري ويدعى محمد أبو شقرة، بنشر قصة عبر حسابه بموقع انستغرام، اليوم الاثنين، تكلم خلالها حول اللحظات الأخيرة لعبود قبل أن يتوفاه الله.

كما تحدث أبو شقرة عن حالته وحالة أصدقاءه الصحية بعد تعرضهم لحادث السير.

“عبود نطق الشهادة”

وكتب أبو شقرا في القصة ما نصه: ” ابشركم ان وعبدالله قبل ما يتوفى نطق الشهادة وحكى لا إله إلا الله. وقبل هيك وانا باول الطريق قبل الحادث حكى انه كثير مبسوط بالرحلة. الله يرحم روحو مات مبسوط”.

وقال “أبو شقرة” حول حالته الصحية هو ورفاقه بأنهم بخير. و “ما فيه غير جروح ورضوض عندي وعند كل الشباب ومبارح بليل طلعنا من المستشفى كلنا الحمدلله”.

وأضاف: ” الحادث اللي صار ما بطلع منو حدا عايش. لأنه عجل السيارة انفجر وقلبت 4 مرات بعدها ربنا ما اختار غير عبدالله. يا ريت كنت انا محلو الله يرحم روحو لا تنسوا من دعائكم.”

واستمر أبو شقرة في حديثه: “رحمك الله صديقي وحبيبي عبدالله ان القلب استحال رمادا من بعدك وانا على فراقك لمحزونون وإنا إليه لراجعون”.

وفاة  عبود العمري 

وتوفي الناشط على مواقع التواصل الاجتماعي الشاب عبدالله “عبود العمري” عن عمر يناهز 23 عاما.

وذلك إثر حادث السير تعرض له و4 من أصدقائه في جنوب أفريقيا (كيب تاون)، أسفر عن وفاته وإصابة الآخرين.

ونعى والد العمري ابنه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، داعياً الله أن يتغمده بواسع رحمته.

وأثارت وفاة الناشط ونجم السوشيال ميديا الأردني عبود العمري، حزناً واسعاً بين المتابعين في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتصدر هاشتاج #عبود_العمري، و#موت_الغفلة، التريندات عبر “تويتر”، حيث نشر عبود العمري قبل وفاته بساعات فقط. أكثر من مقطع فيديو وثق خلالها يومياته، قبل أن يفارق الحياة جراء حادث سير مروع في جنوب أفريقيا.

وكان آخر ظهور لعبود العمري من خلال فيديو نشره عبر خاصية “الستوري” على “انستجرام“، وثق خلاله رحلته السياحية إلى جنوب أفريقيا.

وبدأ الفيديو باستيقاظ عبود العمري. وتناوله كوب شاي ساخن. وإلقائه الصباح على مُتابعيه، ثم تحدث عن إعجابه بجمال النساء الأفريقيات، وقوله إنه قد يتزوج إحداهن.

ويقول عبود بالفيديو: “صباح الخير، قدمت إلى أفريقيا لتغيير جو، ولم أعلم أن الأفريقيات جميلات، وخفيفات الظل، تغير كل تفكيري، كنت أعتقد أًصحاب الشعر البني هم الأجمل في العالم، ولكني الآن غيرت نظرتي”.

“لا تستغرب يا والدي لو عدت بأفريقية وتزوجتها”

وتابع عبود العمري موجهاً حديثه لوالده: “لا تستغرب يا والدي لو عدت بأفريقية إلى المنزل وتزوجتها، وحول المثل القائل من طينة بلادك لط عخدادك. لا أريد أن ألط خدادي بطين بلادي، لا تحاول معي”.

ثم ظهر عبود العمري برفقة أصدقائه في الرحلة، ويروي أحدهم موقفاً طريفاً حدث له بسبب أسعار المواصلات المرتفعة هناك، وسط ضحكاتهم، ثم يبدأون نزهتهم مع سائق أفريقي ويرقصون على أنغام أغاني أردنية.

عبود يتحدث عن الموت

وأعاد ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، نشر فيديو يتحدث فيه عبود عن الموت.

وقال عبود بالفيديو المتداول: ”لا أحد يموت قبل أن ينتهي أجله أو تنتهي وظيفته في الحياة. وهناك آية قرآنية أقرأها كل يوم 20 مرة غيرت حياتي وجعلتني أؤمن أن كل شيء بيد الله”.

كما وأوضح عبود العمري أن تلك الآية هي: “وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يردك بخير فلا راد لفضله. يصيب به من يشاء من عباده وهو الغفور الرحيم”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

Other Ad

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More