كورونا باقي ليوم القيامة.. وزير الصحة الكويتي باسل الصباح يوضح تصريحه المرعب

0

في تصريح للجدل منه، استدعى توضيحاً لاحقاً عليه، قال وزير الصحة الكويتي باسل الصباح، إن جائحة كورونا لن تنتهي وستبقى موجودة إلى يوم القيامة.

وتابع الوزير الكويتي حول فيروس كورونا بأن السبيل الوحيد للحماية منه هو التحصين، على حد وصفته.

وأضاف الصباح في حديثه بأن “جميع الأطفال لن يستطيعوا أخذ اللقاح وفئات أخرى لن تأخذه أيضا، ولكن بعض الإجراءات ستحد من انتشاره”.

وزاد في قوله بما ّه: “جملة أن هناك تخبطا في القرارات التي نتخذها أسمعها كثيرا.”

وتابع موضحا:”ولكن أنتم اذكروا لي أنني اتخذت مرة واحدة قرارا غير سليم.”

مشيرا إلى أن “كل القرارات التي اتخذت كانت صحيحة، بدليل مؤشرات انتشار الوباء”.

الانشطة التجارية

وأردف الوزير الكويتي حول الأنشطة التجارية بالكويت وعلاقتها بالجائحة: “الأنشطة التجارية، لسنا نحن سبب إغلاقها، وإنما هي توصية. من منظمة الصحة العالمية.”

وأوضح باسل الصباح:”:وقد نضطر إلى الإغلاق والحظر الكلي، للحد من انتشار السلالات الجديدة من فيروس كورونا”.

وأشار الصباح إلى أن موضوع نقل عدوى الفيروس من جنسيات معينة للكويتيين، غير صحيح.

وأوضح بأن 60 بالمائة من المصابين بالفيروس هم كويتيون الجنسية.

وأكمل وزير الصحة الكويتي: “المصابون بالعدوى أعمار أكثرهم بين الـ18 والـ40 عاما، وقرار تخفيض فترات الأنشطة. هو بهدف تقليل فترة الاحتكاك بين الأشخاص”.

وبعد الضجة الكبيرة التي أحدثها اضطر باسل الصباح للتوضيح حول تصريحه بأن الفيروس سيظل حتى يوم القيامة في الكويت.

الفيروس سيظل حتى يوم القيامة

وجاء توضيح وزير الصحة الكويتي في تصريحه بختام جلسة مجلس الأمة اليوم الثلاثاء، التي تمت فيها قضية جائحة كورونا.

حيث قال إن المقصود من قوله بأن الفيروس سيظل حتى يوم القيامة، هو أن الفيروس سيظل مستمراً ولن ينتهي مثله مثل بقية الفيروسات الأخرى. والتي لم تختفِ، بل يتم التعايش معها من خلال اللقاحات والعلاجات.

وشدد الوزير الصباح في تصريح لصحيفة الرأي الكويتية، على أن التصريح هدفه تسليط الضوء على حقيقة الوضع، وليس ترويع الناس، أو تأويل التصريح في غير محله.

خطر

وتستنفر الدولة الكويتية كافة إمكانياتها الطبية خلال الفترات الأخيرة من أجل السيطرة على جائحة كورونا الذي سجل ارتفاعاً في نسبة. من يتلقون في العناية المركزية بالمستشفيات إلى مئة بالمائة، بحسب ما أوردت صحيفة “القبس” الكويتية قبل عدة أيام.

وأوضحت الصحيفة الكويتية أن التنسيق مكثف بين وزارة الصحة ومختلف الهيئات الصحية لمواجهة الموقف بعد أن “قرعت الحالات الجديدة. البالغة نحو 6 آلاف إصابة في 6 أيام، ناقوس الخطر، ومع ارتفاع معدلات دخول العناية المركزة بنسبة 100 بالمائة”، فضلا عن تدني معدلات الشفاء من الوباء.

وحذرت وزارة الصحة من أن “الأمور بهذا التصاعد معرضة لتكون خارج نطاق السيطرة”، و أن “الأجهزة المعنية بمواجهة “كورونا”. في أقصى درجات التأهب” حاليا بعد الارتفاع المقلق لعدد الإصابات اليومية.

الكويت تستنفر

واستنفرت الكويت كل إمكانياتها الطبية من أجل السيطرة على وباء كورونا بعد ارتفاع نسبة الذين يتلقون العلاج في العناية المركزة. بالمستشفيات 100 بالمائة وفق صحيفة “القبس” الكويتية.

وأوضحت أن التنسيق مكثف بين وزارة الصحة ومختلف الهيئات الصحية لمواجهة الموقف بعد أن “قرعت الحالات الجديدة، البالغة نحو 6 آلاف. إصابة في 6 أيام، ناقوس الخطر، ومع ارتفاع معدلات دخول العناية المركزة بنسبة 100 بالمائة”، فضلا عن تدني معدلات الشفاء من الوباء.

وحذرت وزارة الصحة من أن “الأمور بهذا التصاعد معرضة لتكون خارج نطاق السيطرة”، و أن “الأجهزة المعنية بمواجهة “كورونا” (…) (في) أقصى درجات التأهب” حاليا بعد الارتفاع المقلق لعدد الإصابات اليومية.

وباء كورونا أصاب في الكويت منذ بدايته إلى غاية أمس الخميس 175031 شخصا وتسبب في وفاة 985، حسب وزارة الصحة الكويتية. فيما تتواصل عملية التطعيم باللقاح التي ابتدأت بعمال الصحة والمسنين وذوي الأمراض المزمنة الخطيرة.

الكويت تمنع غير المواطنين من دخول البلاد جوا

وكانت الإدارة العامة للطيران المدني في الكويت، أعلنت وقف السماح لغير الكويتيين بدخول البلاد اعتبارا من الاحد الماضي. مع بعض الاستثناءات، في إطار تشديد إجراءات مكافحة فيروس كورونا.

وقالت الإدارة، في بيان نشرته عبر “تويتر”: “يمنع دخول الركاب غير الكويتيين لدولة الكويت اعتبارا من يوم الأحد الموافق (7 فبراير) 2021/2/7. ويستثنى من ذلك الأطقم الطبية في القطاعين الحكومي والأهلي وأعضاء السلك الدبلوماسي وأقاربهم من الدرجة الأولى والعمالة المنزلية المرافقة لهم”.

ويأتي القرار مع سعي البلاد للحد من انتشار فيروس كورونا حيث سجلت البلاد خلال الأيام الماضية ارتفاعا لمؤشر الإصابات. بالمرض الذي وصل الأحد إلى مستوى 962 حالة.

وبلغ العدد الإجمالي للإصابات المسجلة بالفيروس في البلاد 170998 حالة بينها 966 وفاة و161538 شفاء.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More