رجل دين إيراني يُحذر من تلقي لقاح كورونا والاقتراب من المُلقحين خوفاً من “الشذوذ الجنسي”!

0

أثار رجل الدين الإيراني عباس تبريزيان، والذي يطلق على نفسه اسم “والد الطب الإسلامي” الجدل من جديد، حين أبدى رأيه في لقاح فيروس كورونا المستجد، زاعماً أنها تخلق الشذوذ الجنسي.

لقاحات كورونا تخلق شذوذاً جنسياً!

وقال عباس تبريزيان إن هذه اللقاحات تخلق الشذوذ الجنسي عن طريق التعديل الوراثي، ومن يتلقى اللقاح يصبح مثلياً جنسياً.

وفي تدوينه له عبر تطبيق “تلغرام”، نصح تبريزيان الآخرين بعدم الاقتراب من الأشخاص الذين تلقوا تطعمياً ضد فيروس كورونا المستجد.

وأضاف: “الأشخاص الذين أخذوا اللقاحات الخاصة بفيروس كورونا مصابون بالشذوذ الجنسي”.

المطعمون يحملون رقائق دقيقة

ونقلت صحيفة “اعتماد” الإصلاحية اليوم الأحد عن تبريزيان، قوله: “لا تقترب ممن تم تطعيمهم لأنهم يحملون الرقائق الدقيقة وخضعوا لتعديل وراثي”.

ويرى تبريزيان أن من تلقى التطعيم يتصرف كإنسان آلي مسيطر عليه، وفقد إيمانه وأخلاقه وحشمته وأصبح مثلي جنسياً بحسب تعبيره.

لقاح إيراني الصنع

جاء موقف تبريزيان بعد أسبوع من إعلان السلطات الصحية الإيرانية أن اللقاح المضاد لفيروس كورونا إيراني الصنع، سيكون. متوفرا في الأسواق المحلية في أبريل المقبل.

ونقلت وكالة فارس الإيرانية عن رئيس لجنة إنفاذ توجيهات الإمام الخميني محمد مخبر قوله إن المرحلة الأولى من اختبارات اللقاح الإيراني أنجزت. حيث سجل أداء ممتازا ضد فيروس كورونا البريطاني المتحور.

وأوضح المسؤول الصحي الإيراني حينها أنه سيتم دفع إنجاز البنى التحتية اللازمة للقاح الإيراني لإنتاج 2 إلى 3 ملايين جرعة في الشهر المقبل. ومن المستهدف في مرحلة لاحقة تجهيز مستلزمات صناعة 12 إلى 15 مليون جرعة في الشهر”.

 روحاني يعلن موعد انطلاق حملة التطعيم

وأعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني أمس السبت إنطلاق عملية التطعيم ضد وباء كورونا في إيران هذا الأسبوع، مع أولوية البدء. بعمال الصحة والمسنين وذوي الأمراض الخطيرة والمزمنة.

ودعا روحاني، خلال الاجتماع، الإيرانيين إلى التعاون لمنع تفشي الوباء وإبقائه تحت السيطرة، بالالتزام بالتعليمات الصحية الحكومية الوقائية.

وبحسب مانقلت وكالة “إرنا” قال روحاني: “إذا كان اثنان من الرياضيين البارزين في البلاد قد ذهبا ضحية هذا الفيروس مؤخرا. فهذا يعني إنذارا لكل المواطنين أن ينتبهوا أكثر ويلتزموا بالتوصيات الصحية بشكل دقيق”.

شحنة أولى من لقاح “سبوتنيك”

وكانت طهران قد أعلنت قبل أيام أنها تنتظر وصول شحنة أولى من لقاح “سبوتنيك V” الروسي يوم الخميس الماضي.

وأكدت أن المرحلة الأولى من اختبارات اللقاح الإيراني المضاد لكورونا قد أنجزت بنتائج ممتازة ضد نسخته المتحورة البريطانية.

وأضافت طهران أن مخابرها تستعد لإنتاج مليونين إلى 3 ملايين جرعة من اللقاح الإيراني في مارس/آذار القادم، على أن يكون متوفرا في الأسواق في شهر أبريل.

كمامة كورونا للنساء فقط

وسبق أن قال عباس تبريزيان إن ارتداء الكمامة للوقاية من فيروس كورونا يجب أن يكون فقط للنساء وليس للرجال.

و أوضح تبريزيان حينها في منشور له عبر تطبيق “تلغرام” بأنه “يجري استخدام الكمامة لفترة طويلة من الزمن، مما يسبب الضرر والمرض وبعبارة أخرى. قد يكون ضرر هذا العمل أكثر من منفعته، مضيفاً: “لذلك يعتبر مقرفا في الشريعة المقدسة”.

كما أضاف تبريزيان حينها: “الرجال يخرجون كثيرا خارج منازلهم لتوفير نفقات الأسرة، وفي حال ألزموا أنفسهم باستخدام. الكمامة فسوف يتجمع. نسبة كبيرة من غاز ثاني أوكسيد الكربون خلف الكمامة، وهو الأمر الذي سيؤدي إلى إصابتهم بأمراض”.

واستطرد تبريزيان: “لكن المرأة ليست مسؤولة عادة عن كسب لقمة العيش، وتقضي معظم وقتها في المنزل. لهذا فإن استخدام المرأة للكمامة. عند الخروج من المنزل لا مانع فيه ومطلوب”.

كما رأى تبريزيان أن مسألة نقل فيروس كورونا من الرجال عن طريق الهواء أو من شخص إلى آخر غير موجودة بالأساس. وإنما هذا الأمر خاص بالنساء. وعلل ذلك بأن انتشار الفيروس من النساء إلى الرجال يحدث في حال الاتصال عن قرب.

حرق كتاب هاريسون

وقبل أشهر أقدم تبريزيان، على جمع عدد من أتباعه وأقام حفلًا أحرق فيه كتاب هاريسون في الطب الباطني. والذي يعتبر مرجعاً تأسيسياً في كليات الطب.

وأثارت الحادثة حينها احتجاجاً في كليات الطب في إيران، وتقدموا بشكوى ضد تبريزيان، كما أدانها كثير من المراجع. ورجال الدين الإيرانيين.

وعاد اسم تبريزيان للظهور مع انتشار وباء “كورونا”، وانتشرت مقاطع فيديو لأتباعه يدخلون المستشفيات ويختلطون بالمرضى ويتحدون. الأطباء ويزعمون أنهم يملكون العلاج.

من هو عباس تبريزيان

ويحظى تبريزيان بشهرة واسعة في إيران، وكثيرًا ما يتم استضافته في البرامج التلفزيونية ليقدم وصفات لعلاج أمراض. كثيرة من السرطان إلى باركنسون.

ويسخر تبريزيان في مقابلاته من الطب الحديث ويهاجمه، ويدعي أنه يعالج يومياً أكثر من مئة مريض يعانون. من أمراض مستعصية بالطب الإسلامي.

كما يرى تبريزيان أن الأدوية الكيماوية والاعتماد عليها، ما هو إلا  مخطط “صهيوني”، وسجل عشرات الحلقات. دافع خلالها عن “الطب الإسلامي”. أو “الطب النبوي”.

ويرى تبريزيان أن الطب الإسلامي يرتبط بطريقة العيش واتباع السنن، ويدعو إلى إحياء “العلاج بالصلاة”.

و في 2015، عقد تبريزيان مؤتمر حول الطب الإسلامي، وقال فيه إن التقدم العلمي هو تقدم موهوم.  ويعجز عن علاج 90% من الأمراض المستعصية.

هذا وتم إغلاق مكتب تبريزيان في مدينة قم بحكم قضائي وفق ما نشرته وكالة الأنباء الرسمية “إرنا”، لينتقل بعدها إلى مدينة مشهد.

ونقلت وكالة “إرنا” عن تبريزيان قوله إنع يعتبر انتشار الوباء في مدينة قم عقوبة من الله بسبب إغلاق مكتبه فيها.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More