إصابة محمد دحلان بكورونا بعد مشاركته في حفل بدبي.. هل دخلت جسده السلالة الجديدة؟

3

كشف المعارض الإماراتي عبد الله الطويل، خلال تغريدة عبر حسابه الشخصي بتويتر، عن إصابة القيادي الفلسطيني المفصول من حركة فتح. محمد دحلان، مستشار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، بفيروس كورونا “كوفيد19”.

وقال “الطويل” خلال تغريدة له رصدتها (وطن)، بأن هناك معلومات حول إصابة محمد دحلان بفيروس كورونا.

وأوضح أن ذلك حدث بعد مشاركته في احتفال بإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

إصابة محمد دحلان بفيروس كورونا

وتفاعل العديد من المغردين والنشطاء مع خبر إصابة دحلان بكورونا.

فيما لم يعلق أحد بأي تعليق إيجابي يتمنى السلامة للرجل الذي لعب أدواراً خبيثة في منطقة الشرق الأوسط. وكان ذراعاً لمحمد بن زايد في مؤامرات الإمارات العديدة في عديد من البلدان العربية.

وفي هذا قال أحد المعلقين باسم ياسر، رداً على خبر إصابة دحلان بالكورونا: ” في داهية يارب تكبس على نفسه تخنقه فى ساعتها”.

أما مغرد آخر فعلق بدعاء ضد دحلان وقال: “اللهم اجعلها فيه وكل من رضي عنه واجعلها بزوالهم يا جبار السموات والأرض”.

سلالة كورونا الجديدة في الإمارات

وكانت وكالة أنباء “أسوشييتد برس”، نشرت تقريرا أعده جون كامبريل قال فيه إن دبي بعد فتحها أبوابها  للمحتفلين بالعام الجديد. فإنها باتت ملامة على انتشار فيروس كورونا في عدد من الدول مع انتشار أسئلة حول قدرة الإمارة على التعامل مع كوفيد-19.

وقال المكتب الإعلامي في دبي حينها، إن المشيخة تعمل ما بوسعها لمواجهة الوباء مع أنه تجنب الإجابة مرارا عن أسئلة تتعلق بقدرة استيعاب المستشفيات.

وجاء في بيان تلقته الوكالة أنه “بعد عام من التعامل مع الوباء نحن على ثقة بالسيطرة على الوضع الحالي. ولدينا خطط لتعزيز قدرات العناية الصحية حال تطلب الأمر”.

لكن ناصر الشيخ المسؤول المالي السابق لدبي قدم رؤية مختلفة، في تغريدة على “تويتر” عندما طالب السلطات بالسيطرة على الضغوط المتزايدة.

وقال: “تقيم القيادة قراراتها على توصيات من الفريق، التوصيات الخطأ التي تعرض الأرواح البشرية للخطر وتؤثر سلبا على مجتمعنا”. وأضاف: “يحتاج اقتصادنا للمحاسبة”.

وتم ربط بعض السلالات الجديدة في دبي. وقررت بريطانيا وقف السفر إلى الإمارات بسبب انتشار سلالة جديدة من الفيروس ظهرت أولا في جنوب أفريقيا هناك.

وكانت دبي المعروفة بطيرانها  وأطول بناية فيها والشواطئ والحانات أول وجهة سياحية في العالم لتعلن في تموز/ يوليو عن عودة الحياة الطبيعية فيها.

وأوقفت هذه الخطوة النزيف في قطاع السياحة والعقارات الذي تسبب به الإغلاق. وبعد عودة السياحة بدأت حالات فيروس كورونا. بالتزايد ببطء مع أنها ظلت مستقرة.

ثم جاءت احتفالات العام الجديد، واحتفل الشباب في الحانات واليخوت بدون ارتداء الأقنعة. وزادت الحالات خلال الـ17 يوما. في وقت طالت فيه الطوابير للفحص.

ولدى الكيان الإسرائيلي، أصيب 900 سائح عادوا من دبي بالفيروس، وذلك بحسب الجيش الذي يقوم بعمليات متابعة للإصابات.

وأدى العائدون إلى خلق سلاسل من حالات الإصابة وصلت إلى 4,000 شخص، بحسب تصريحات جيش الاحتلال للوكالة.

وتدفق عشرات الآلاف من المستوطنين الإسرائيليين إلى دبي بعد اتفاق التطبيع.

 البكيني في دبي

وفي بريطانيا نشرت الصحف الشعبية صورا مؤثرة على “يوتيوب” بالبكيني في دبي أثناء الفترة التي تعاني منها البلاد موجة قاتلة من الفيروس.

وأغلقت بريطانيا في منتصف كانون الثاني/ يناير ممر السفر الذي سمح للسياح بتجاوز الحجر بعد زيادة الحالات في الإمارات.

وقال وزير الصحة مات هانكوك: “يجب عدم السماح بالسفر الدولي الآن إلا في حالة الضرورة” و”لا حفلات في باريس أو نهاية أسبوع في دبي. وهذا لم يعد موجودا وضد القانون”.

واكتشفت الدنمارك مسافرا قادما من دبي ظهر نتيجة فحصه أنه مصاب بالسلالة الجديدة من كوفيد-19 والتي ظهرت في جنوب أفريقيا.

وفي الفلبين اكتشفت السلطات سلالة جديدة من كوفيد-19 ظهرت في بريطانيا بعد عودة مسافر من دبي زارها في رحلة تجارية في 27 كانون الأول/ ديسمبر. وعاد في 7 كانون الثاني/ يناير وظهرت نتيجة فحصه إيجابية.

ولم تظهر أعراض عليه قبل سفره إلى دبي. واكتشفت الفلبين سلالة بريطانية من كورونا على 16 فلببينا، اثنان منهم جاءا من لبنان. وبلغت الحالات اليومية في دبي 4,000 حالة.

وأوقفت قطر رحلاتها إلى عدة دول بينها الإمارات بسبب تفشي الفيروس.

دبي عاجزة

وتعول الإمارات آمالها على توفير اللقاح للسكان، حيث توزع أبوظبي اللقاح الصيني، أما دبي فتوزع لقاح -بيونتك ووفرته حتى الآن لـ2.8 مليون نسمة.

لكن  هناك من يشكك في قدرة دبي على التعامل مع الموجة الجديدة.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن الإمارات لديها 13,250 سريرا لتسعة ملايين نسمة.

وأقامت دبي مستشفى ميدانيا فيما بنت أبوظبي المزيد. لكن دبي أغلقت المستشفى الميداني بسعة 3000 سرير في تموز/ يوليو. وفي نفس اليوم الذي فتحت فيه أبوابها للسياح.

وسجلت الإمارات نحو 297 ألف إصابة بفيروس “كورونا”، نتج عنها 826 حالة وفاة.

دحلان والانتخابات الفلسطينية القادمة 

وبحسب ما نشر موقع “عربي بوست” قبل عدة أيام نقلاً عن مصادر فتحاوية مطلعة، فإن هناك جهود تبذل من قبل جهاز المخابرات المصرية والأردنية. تهدف لإقناع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن يعدل عن موقفه القاضي بمنع دحلان وتياره أن يشاركوا في الانتخابات القادمة، والتي تم الإعلان عنها بمرسوم رئاسي فلسطيني قبل أسابيع.

وقالت المصادر إن ذلك يأتي إضافة إلى مطالبة عباس أن يشارك دحلان وبرفقته قيادي آخر في تيار الإصلاح داخل فتح. في لقاء الأمناء العامون للفصائل الفلسطينية المزمع عقده في القاهرة في 15 من فبراير المقبل.

وأضاف المصدر إن “رؤية مصر والأردن تتمثل بضرورة مشاركة دحلان وتياره في الانتخابات، كمقدمة لإجراء مصالحة فتحاوية داخلية بعدها. قد تتطور إلى دعوة عباس لعقد المؤتمر الثامن لحركة فتح لإعادة دحلان للحركة الأم، ولم شملها. بما يضمن استقرارها وتفوقها على الخصوم التقليديين في الساحة الفلسطينية وهما حركتا حماس والجهاد الإسلامي”.

وفي السياق ذاته، أقر الرئيس الفلسطيني محمود عباس جملة تعديلات على قانوني السلطة القضائية والانتخابات في الأراضي الفلسطينية.

واشتملت التعديلات الرئاسية على بنود واضحة، تقضي بمنع تيار محمد دحلان من المشاركة في الانتخابات الفلسطينية القادمة، فيما لم يخرج موقف رسمي حتى اللحظة بشكل نهائي، بالسماح أو الرفض بمشاركة دحلان في الانتخابات القادمة.  إلا أن أطراً قيادية مقربة من الرئيس الفلسطيني عباس لمحت بذلك عديد من المرات.

ولا تزال هذه القضية محط جدل بين الأطراف السياسية الفلسطينية. فلم تقدم الكتل السياسية المتنافسة كحماس واليسار الفلسطيني موقفاً داعماً أو رافضاً لخطوات الرئيس الفلسطيني ضد دحلان.

دعم إماراتي لا ينتهي 

وجدير بالذكر الدور الذي تلعبه دولة الإمارات العربية المتحدة في عم دحلان المفصول من حركة فتح، في الانتخابية القادمة، وذلك باستغلالها للأزمات الانسانية التي تعصف بالقطاع وتقديم الدعم لأهل القطاع بوساطة دحلانية.

وقامت الإمارات بتقديم مساعدات إغاثية وطبية بوساطة مؤسسات الإغاثة التي يشرف عليها دحلان وتياره، المعروف باسم تيار الإصلاح الديمقراطي.

وتستمر وسائل الإعلام الإماراتية والأخرى التابعة لدحلان. بإخراجه كأحد الأبطال الذين تعرضوا للإقصاء بشكل ممنهج ومتعمد من قبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ويؤكد ذلك التحقيق الأخير الذي بثته قناة “الكوفية” ومقرها القاهرة وتتلقى تمويلاً من الإمارات. في جزأين تحت عنوان “الرواية المفقودة” تظهر ما تعرض له دحلان من قبل عباس.

هذه المؤشرات جميعاً تدلل على أنه هناك رغبة إماراتية كبيرة بأن يصبح دحلان أحد أهم اللاعبين في الساحة الفلسطينية، ولهذا شرعت بالترويج للمشاريع التي تمولها وتشرف عليها في الساحة الفلسطينية تحديداً في قطاع غزة، لاستقطاب أصوات الجماهير لصالح دحلان.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. مهند بركات يقول

    اللهم انتقم من هذا الظالم “محمد دحلان” في ليلة لا اخت لها، وساعة لا شفاء منها، وبنكبة لا انتعاش معها، وبعثرةٍ لا إقالة منها، ونغّص نعيمه، وأره بطشتك الكبرى، ونقمتك المثلى، وقدرتك التي هي فوق كل قدرة، وسلطانك الذي هو أعزّ من سلطانه، واغلبه لي بقوّتك القوية، ومحالك الشديد، وامنعني منه بمنعك الذي كل خلق فيها ذليل، وابتله بفقرٍ لا تجبره، وبسوء لا تستره، وكله إلى نفسه فيما يريد، إنّك فعّال لما تريد.
    اللهمّ خيّب أمله، وأزل ظلمه، واجعل شغله في بدنه، ولا تفكّه من حزنه، وصيّر كيده في ضلال، وأمره إلى زوال، ونعمته إلى انتقال، وسلطانه في اضمحلال، وأمِتْه بغيظه إذا أمتّه، وأبقه لحزنه إن أبقيته، وقني شرّ سطوته وعداوته، فإنّك أشدّ بأساً وأشدّ تنكيلاً.
    /اللهم إني أسألك بنورك وعزك وجلالك، وجميع معاليك أن تأخذ محمد دحلان أخذ الزلزلة، أخذ الرابية أخذ الدمدمة أخذا وبيلا، أبده ابطش به البطشة الكبرى، انتقم منه، اجعل كيده في تضليل، وأرسل عليه طيرا أبابيل، وألقه في الحطمة الكبرى، خذه أخذ عزيز مقتدر.
    اللهم أسلبه نعمته وسلطانه، واعره من نعمتك الّتي لم يقابلها بالشّكر، وانزع عنه سربال عزّك الّذي لم جازه بالإحسان. يارب اقسمه يا قاصم الجبابرة، وأهلكه يا مهلك القرون الخالية، وأخذله يا خاذل الفئات الباغية. اللهمّ أرغم أنفه، وعجّل حتفه، ولا تجعل له قوّة إلاّ قصمتها، ولا كلمة مجتمعة إلّا فرّقتها، ولا قائمة علوّ إلاّ وضعتها، ولا ركناً إلاّ وهنته، ولا سبباً إلاّ قطعته. يا من لا يحتاج إلى شهادات الشاهدين؛ لأنه عالم السر وأخفى، يا من نصرته قريبة من المظلومين؛ لأنه على كل شيء قدير مهما كانت قوة الظالم. اللهم لا تفتني بالقنوط من إنصافك، ولا تفتنا الأمن من مكرك فيصر على الظلم، وعرّفه ما وعدت الظالمين، وعرفني ما وعدت من إجابة المضطرين.

  2. محمد المصري يقول

    يااخي انا مش عارف شو عاملك محمد دحلان .
    الرجل وطني وغيور على وحدة حركة فتح .
    اللهم انصره على من يعاديه واحفظه من كل سوء.
    فلسطيني وابن غزة

  3. سام يقول

    خان و قتل و باع و سجن الشعب الفلسطيني يا محمد اللهم انتقم منه وممن يدعوا لة و يحشرك معة الواضح انك اوسخ منة او انك غبي مش عارف فضائح دحلان لحد الان و لا يشرفني ان تقول اخي لانك لا تمد بصلة للشعب الفلسطيني و لي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More