أعطى إشارة البدء.. شاهد ملك المغرب أول حاكم في القارة الإفريقية يتلقى لقاح كورونا

0

تلقى الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، ليكون أول حاكم في القارة الأفريقية يتلقى اللقاح بنفسه أمام عدسات الكاميرا.

محمد السادس يتلقى

وحسب مقطع فيديو رصدته “وطن”. فإن ملك المغرب محمد السادس تلقى لقاح كورونا مساء الخميس الماضي. بعد وصول أول دفعة منه إلى المغرب.

جاء هذا، خلال إعطاء محمد السادس الانطلاقة الرسمية، لورش العملية الوطنية الواسعة للتطعيم ضد .

محاربة كورونا

وتستهدف الحملة جميع المواطنين في المغرب والمقيمين الأجانب، وذلك من أجل محاربة فيروس كورونا ومنع تفشيه في البلاد.

وتراهن السلطات الصحية في المغرب على تلقيح 80 في المئة من السكان، من أجل كبح وباء كورونا، والعودة إلى الحياة الطبيعية.

ويرتقب أن تجري حملة التطعيم بطريقة تدريجية، على مراحل، ويستفيد منها جميع المواطنين المغاربة والمقيمين، الذين تفوق أعمارهم 17 سنة.

أول شحنة

وكان المغرب قد تلقى شحنة لقاح أولى من لقاح “أسترازينيكا – أوكسفورد”، ثم تسلم شحنة ثانية من لقاح سينوفارم الصيني.

وسجل المغرب أكثر من 469 ألف إصابة بفيروس كورونا المستجد، حتى الآن، توفي 8224 منهم، فيما تماثل ما يزيد عن 447 ألف منهم.

حملة تلقيح

والاثنين الماضي، أطلقت المملكة المغربية، حملة تلقيح واسعة ضد فيروس كورونا. فيما أكد البروفيسور مصطفى الناجي حصول المملكة على جُرعات أخرى قريباً.

وشرعت المملكة المغربية، في تنفيذ عملية التلقيح ضد فيروس كورونا المُستجد. بعد تلقيها مليوني جُرعة من اللقاح، في انتظار جُرعات أخرى مُتتالية.

ومن الوكالة المُستقلة للتلقيح بمدينة الدار البيضاء، انطلقت شاحنات وعلى متنها لقاح “استرازينكا”. لتوزيعه على مراكز مخصصة للتلقيح بمختلف ربوع المملكة.

ووصل المغرب، قبل عدة أيام أول شحنات اللقاح ضد فيروس كورونا وتضم حوالي مليوني جرعة. من اللقاح البريطاني “استرازينكا”.

وينتظر المغرب وصول دفعات أخرى الأيام المقبلة، منها اللقاح الصيني “سينوفارم”.

ومن المنتظر أن تنطلق بالبلاد عملية تلقيح واسعة، وسط حديث عن انطلاق طائرة من الخطوط الملكية المغربية صوب الصين لنقل أولى شحنات لقاح “سينوفارم”.

طائرات لنقل لقاح كورونا

وفي السياق، أكد مولاي مصطفى الناجي، عضو اللجنة العلمية الحكومية المعنية بفيروس كورونا. أن البلاد تنتظر خلال الأيام القادمة استقبال طائرات أخرى للقاحات كوفيد 19.

وأشار الناجي، إلى أن ذلك سيكون سواء باللقاح الصيني أو البريطاني.

وأوضح الناجي أن الشحنة الحالية غير كافية، وأن المغرب يعول على اقتناء 65 مليون جرعة من لقاحات كوفيد 19. خاصة أن بروتوكول التلقيح ضد الفيروس يقتضي توفير جرعتين لكل مواطن.

وحسب الناجي، فإنه على كل شخص تلقح ضد فيروس كورونا أن يحمي نفسه جيداً. حتى حصوله على الجرعة الثانية، بعد حوالي 20 يوماً.

وأكد المختص أن المملكة ستزيد من وتيرة اقتناء اللقاح خلال الأيام المقبلة، إلا أن الأمر يظل رهيناً. بالمصنعين الذين يتعرضون لضغط كبير بسبب التسابق العالمي لاقتناء هذه اللقاحات.

وشدد على أن إطلاق حملة التلقيح ضد “كوفيد-19″ بالمغرب، لا يعني أن البلاد والمواطنين سيتخلون عن الإجراءات الاحترازية اللازمة ضد انتشار الفيروس.

وقال المتحدث إنه من المهم الانتظار لحين حصول أغلب المواطنين على التلقيح، وتكوين ما يسمى بـ”مناعة القطيع”. مراهنا على أن تعود الحياة لطبيعتها في مايو/أيار المقبل.

إجراءات احترازية

وحذر مدير مختبر علوم الفيروسات بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، من خطر التراخي والابتعاد عن الإجراءات الاحترازية اللازمة من ارتداء للكمامات وتعقيم لليدين والحفاظ على التباعد.

وأشار إلى أن ذلك يأتي بشكل خاص في ظل دخول أولى حالات كورونا المتحورة للمغرب، وهو ما يعني أن سرعة انتشار الفيروس ستزيد.

وتقتضي الخطة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، أن يتم تلقيح المشتغلين في الخطوط الأمامية ويتعلق الأمر برجال الشرطة والأمن والسلطات العمومية والأطر الصحية وقطاع التربية والتكوين.

وحسب الخطة، فسيتم إعطاء الأولوية للمسنين والمصابين بأمراض مزمنة.

ومن ضمن تفاصيل الخطة أيضا تقسيم مراكز التلقيح لـ”ثابتة” وأخرى “متحركة” يقدر عددها بـ2888 إذ تم إنشاء مراكز بمختلف ربوع المملكة.

وسيتم ذلك مع توفير محطات متنقلة ستزور عددا من المناطق من بينها الإدارات العمومية والمستشفيات والسجون.

وتهدف الخطة إلى تلقيح حوالي 80% من سكان المملكة المغربية، أو حوالي 25 مليون مواطن مغربي، كما ستنطلق في الوقت الحالي خطة لتشجيع المواطنين على التوجه للتلقيح.

كورونا المتحور

والاثنين الماضي، أعلنت وزارة الصحة المغربية، اكتشاف أول حالة إصابة بالسلالة المتحورة لفيروس كورونا في البلاد بميناء طنجة المتوسط لدى مواطن قادم من ايرلندا.

وأوضحت الوزارة، أنه في إطار الرصد الوبائي سجلت أول حالة إصابة مؤكدة بالسلالة المتحورة لفيروس كورونا المستجد المكتشفة مؤخرا بالمملكة المتحدة.

وحسب الوزارة، فإن الحالة اكتشفت بميناء طنجة المتوسط لدى مواطن مغربي قادم من أيرلندا على متن باخرة انطلقت من ميناء مرسيليا.

وأضافت أن المواطن لا تظهر عليه أي أعراض ويوجد حالياً تحت العزل الصحي بالدار البيضاء.

وقالت الوزارة إنه جرى التعامل معه ومع مخالطيه وفق النظام الصحي الجاري العمل به في المغرب.

وفي وقت سابق، قررت السلطات المغربية كإجراء وقائي منع الطائرات والمسافرين القادمين. من أستراليا والبرازيل وأيرلندا ونيوزيلندا من الولوج إلى المغرب حتى إشعار آخر.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More