AlexaMetrics طرده أردوغان واستقبلته ابوظبي .. افتتاح السفارة الإسرائيلية في الإمارات | وطن يغرد خارج السرب
السفير الإسرائيلي الجديد لإسرائيل في الإمارات ايتان نائيه أهانه اردوغان

افتتاح السفارة الإسرائيلية في الإمارات .. والسفير طرده أردوغان واستقبلته أبوظبي!

تتويجها لاتفاق “العار” بينهما، أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية، رسمياً افتتاح السفارة الإسرائيلية في الإمارات، وذلك تزامناً مع وصول القائم بأعمال السفارة إيتان نائيه إلى أبوظبي.

السفارة الإسرائيلية في الإمارات

وقالت الخارجية الإسرائيلية حسب ما نشرت صحفتها إسرائيل بالعربية على “تويتر”. ” ستعمل السفارة الإسرائيلية في الإمارات على تعزيز العلاقات بين الدولتين. هذه خطوة أخرى في تنفيذ اتفاق السلام التاريخي بين إسرائيل والإمارات.

وأوضحت هيئة البث الإسرائيلية “كان” أن السفارة ستباشر عملها من مكاتب مؤقتة، إلى حين تجهيز مقر دائم.

وكان نائيه قد طرد من أنقرة بأمر من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. عندما تأزمت العلاقات بين تركيا وتل أبيب بعد العدوان الإسرائيلي على غزة عام 2014.

المصادقة على فتح سفارة للإمارات في تل أبيب

وكان مجلس الوزراء الإماراتي الذي يترأسه محمد بن راشد، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. قد صادق على فتح سفارة للإمارات في تل أبيب.

جاء ذلك خلال الاجتماعي الأسبوعي للحكومة الإماراتية. وفق ما نقلته وكالة أنباء الإمارات الرسمية (وام).

وبحسب “وام”، “صادق المجلس على إنشاء سفارة الإمارات في تل أبيب في دولة إسرائيل”، دون تفاصيل أكثر.

قنصليات في دبي والرباط

في غضون ذلك، قالت مصادر في الخارجية الإسرائيلية إنه سيجري افتتاح قنصليات لإسرائيل في الرباط ودبي خلال الأيام المقبلة.

من ناحية أخرى، أعربت الإدارة الأميركية الجديدة عن نيتها التعاون مع إسرائيل بشأن قضايا الأمن الإقليمي و”البناء على اتفاقيات التطبيع”.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان إنه أخبر نظيره الإسرائيلي مائير بن شبات في اتصال هاتفي جرى أمس. أن إدارة الرئيس جو بايدن ستعمل عن كثب مع إسرائيل بشأن الأمن وتطبيع العلاقات في الشرق الأوسط.

وجاء في البيان أن المسؤولَين “ناقشا فرص تعزيز الشراكة خلال الأشهر المقبلة، ويشمل ذلك البناء على نجاح اتفاقيات التطبيع الإسرائيلية مع الإمارات والبحرين والسودان والمغرب”. وأضاف أن سوليفان وجّه دعوة للشروع في حوار إستراتيجي في الأجل القريب.

وذكر البيان أن المسؤول الأميركي أكد لنظيره الإسرائيلي التزام الرئيس بايدن بضمان أمن إسرائيل. وأن واشنطن ستسعى لاستشارة تل أبيب في المسائل المتعلقة بأمن الإقليم.

مذكرة تفاهم إماراتية مع شركة يهودية

في خطوة تطبيعية جديدة بين الإمارات وإسرائيل، وقعت الحكومة الإماراتية مذكرة تفاهم جديدة مع شركة يهودية.

وفي التفاصيل، قامت الإمارات عبر المنطقة الحرة التابعة لموانئ دبي العالمية، بتوقيع مذكرة تفاهم مع شركة يهودية تدعى “ستار كي كوشير” .

الأغذية التي توافق الشريعة اليهودية

ويأتي ذلك من أجل العمل على نشر التوعية لشركائها في قطاع المنتجات الغذائية بمتطلبات شهادة كوشير. وهي “الأغذية التي توافق الشريعة اليهودية”.

وتحتوي المنطقة الحرة “جافزا” تجمعاً يعمل خصيصاً في مجال الأغذية والزراعة، و تبلغ مساحته قرابة  1.57 مليون متر مربع.

كما يتكون من أكثر من 550 شركة من أكثر من 70 دولة، ويعمل بها ما يزيد على ستة آلاف موظف.

وحول توزيعة تلك الشركات، ينتمي قرابة الـ38 بالمائة من تلك الشركات إلى منطقة الشرق الأوسط، و23 في المائة إلى قارة آسيا.

وذلك فضلا عن انتماء 19 بالمائة إلى قارة أوروبا، و10 بالمائة إلى قارة إفريقيا، و8 بالمائة إلى قارة أمريكا الجنوبية، و1 بالمائة إلى قارة أوقيانوسيا.

الإمارات بوتقة تنصهر خلالها جميع الثقافات!

وفي السياق ذاته، قال أحمد الحداد المدير التنفيذي للعمليات بمجمعات الأعمال والمناطق الحرة في موانئ دبي العالمية. إن الإمارات عبارة عن “بوتقة” تنصهر خلالها جميع الثقافات، ومجتمعاً يتقبل التقاليد المختلفة.

كما توقع المدير التنفيذي الحداد أنه مع بدء العلاقات بين الإمارات وإسرائيل. سيزيد الطلب على الأغذية المتوافقة مع معايير كوشير التي هي “حسب الشريعة اليهودية”.

الشريعة اليهودية

من ناحيته قال الحاخام “أهرون هاسكل” رئيس “ستار كي كوشير” إنه منذ أكثر من 50 عاماً يقومون بالإشراف على إصدار شاهدات التوافق مع متطلبات كوشير.

وكانت الإمارات قد بدأت بتطبيع علاقاتها مع إسرائيل في أغسطس الماضي. في خطوة مثلت خيانة تاريخية من قبلها للقضية الفلسطينية وللشعب الفلسطيني.

كما تزيد الإمارات بشكل يومي في تطبيع علاقاتها مع الجانب الإسرائيلي. بخطوات طالت كل المستويات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والرياضية والأمنية.

اتفاق التطبيع الإماراتي الاسرائيلي

الجدير بالذكر أن الإمارات وقعت في 15 من أيلول/ سبتمبر في واشنطن برعاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب وحضوره، اتفاق إقامة علاقات مع إسرائيل وإعلان نوايا لاتفاق مماثل مع البحرين تحول إلى علاقات شاملة في وقت لاحق.

والإمارات أول دولة خليجية وثالث دولة عربية توقع اتفاق تطبيع للعلاقات مع الدولة العبرية، في حين تعتبر البحرين الرابعة، بعد الأردن (1994) ومصر (1979).

ويتطلع اقتصادا الإمارات وإسرائيل المتضرران جراء فيروس كورونا، إلى جني ثمار التطبيع وتحقيق أرباح سريعة، وقد وقعت الدولتان اتفاقات في مجال الإعفاء من التأشيرات والسياحة والمال وغيرها.

وندد الفلسطينيون باتفاقيات التطبيع التي يرون أنها تتعارض مع الإجماع العربي الذي جعل من حل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني شرطا أساسيا لإحلال السلام مع الدولة العبرية.

مستقبل الاتفاق مع وصول بايدن للبيت الأبيض

وأصدرت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن الأحد بيانا على لسان مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان جاء فيه أن الأخير أبلغ نظيره الإسرائيلي أن إدارة بايدن ستعمل عن كثب مع إسرائيل بشأن قضايا الأمن الإقليمي وللبناء على اتفاقيات التطبيع الإقليمية.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *