“شاهد” نائب أردني سابق تشجع ودخل عش الدبابير وما كشفه عن الفساد صادم فأين الملك عبدالله؟

0

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن، مقطع فيديو أثار موجة من التفاعل والجدل بين المغردين، يوثق حديثاً للنائب الأردني السابق غازي الهواملة، والذي صرّح فيه بوضوح حول حالة الفساد في البلاد.

غازي الهواملة كشف حيان الفساد

وقال النائب الأردني الأسبق غازي الهواملة في المقطع المتداول له والذي وثق حديثه عبر وكالة “رم” للأنباء ورصدته (وطن): “الفساد حلّ على كثير من مواقعنا والكثير من الموظفين في كل الدوائر، حتى الموظفين البسطاء الآن صار لديهم شعور أنهم إن لم يفسدوا فلا عيش لهم”.

وتابع: “ما بحل مشكلة لو إنه الآن بنأخذ قانون انتخاب من القرآن ما بنحل مشكلة، إن الله لا يغيرّ ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، إحنا بنقول يا الله وربنا بقول خذوا بالأسباب”.

يعلمون علم اليقين

وزاد النائب الأردني السابق بحديثه: “إذا ذهبت الأسباب فرب الأسباب موجود، ونحن ليس لدينا صراع فردي معاهم وهم يعلمون علم اليقين أن ليس لنا مصلحة شخصية، ولا يوجد واحد حجة على الدين وإن رأيناه خطيباً او أإمام مسجد، الدين حجة على الجميع، وعندما نقارن أنفسنا نقارن أنفسنا مع الأتقياء، لا مع الأشرار”.

اقرأ أيضاً: غضب واسع في الأردن بعد حملة قمع واعتقال جديدة تنذر بكارثة وشيكة على رأس الملك

وأضاف: “أغلب الفسدة والخونة واللصوص اللي اكلوا مال الأردن، همل”.

ردود فعل

وتفاعل عديد من المغردين والنشطاء الأردنيين مع حديث النائب الأسبق غازي الهواملة، معربين عن تأييدهم لما جاء فيه، ومعربين عن انتقادهم ورفضهم لحالة الفساد التي باتت تستشري في المؤسسات الأردنية.

وعلق أحد المغردين على حديث النائب الأسبق متسائلاً: “مرات بصفن إنه هؤلاء السارقون لمال الشعب من الصغير للكبير لا يفكرون ،أم على قلوب أقفالها، كيف بطعموا أولادهم من مال حرام ؟!”

وتابع:”وكيف ما بيحسبوا عذاب الآخرة قبل الدنيا وجه مفكر. وإضافة لهؤلاء مانعي الزكاة إشارة بسبابة اليد للأسفل هذا حسابهم فكيف بمن أخذ مالاً حراماً ؟! الله يعافينا”.

فيما قال مغرد آخر معلقاً أن الفاسدين ليسو “همل” بل هم أذكياء جداً جداً، على حد تعبيره، حيث قال: ” لأ مش همل، هم بكل أسف أذكياء جداً ولكن ذكاءهم خبيث جداً جداً جداً، والذين يتصدون لهم ويواجهونهم يعتمدون على التهويش فقط. والتهويش لا يكشف الفاسدين والمفسدين.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More