“شاهد” مواطن كويتي يلتقط “فيديو” مثير للجدل من داخل مبنى سيادي لمن يهمه الأمر 

0

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت مقطع فيديو أثار تفاعلاً واسعاً، يوثق ما صوّرته كاميرا أحد المواطنين داخل مجمع الوزارات الكويتي.

فضيحة احدى الوزارات

ووثق أحد المواطنين عبر مقطع الفيديو الذي رصدته (وطن)، اتساخ إحدى البحيرات الاصطناعية في فناء المجمع الوزاري، في مشهد لا يتفق مع طبيعة المبنى الجديد والحديث.

وعلق عليه بالقول: “إلى من يهمه الأمر، إحنا نيجي مجمع الوزراء نشوف الشلالات الطيبة ونشوف الترتيبات والبنيان الجميل الجديد، لكن تيجي بحيرة فرعون وتشوف الوسخ هذا، وما له مفتوح غير شهرين”.

اقرأ أيضاً: فضيحة جديدة في الكويت.. شخصية خليجية نافذة تقوم بغسيل أموال والتحقيقات تكشف التفاصيل

وتابع مستنكرا: “يعني الموظفين فوق 60 ألف موظف في مجمع الوزارات استلم، إلى من يهمه الأمر شوف”.

ردود فعل غاضبة

وتفاعل عديد من المغردين والنشطاء الكويتيين مع المقطع المتداول، معربين عن انتقادهم لهذا الاستهتار بمثل هذه التفاصيل، التي تعكس صورة غير حسنة عن المبنى السيادي، الذي يحوي عشرات الآلاف من الموظفين، ويمثل واجهة للدولة الكويتية.

كما طالب المغردون بضرورة الانتباه لمثل هذه الجزئيات لما لها من تأثير في إظهار صورة نظافة واهتمام، خاصة لمبنى حكومي كبير مثل مجمع الوزارات.

وكان وزير المالية الكويتي السابق نايف الحجرف، أعلن في وقت سابق من العام الماضي 2020، أن الحكومة  الكويتية ماضية في خطة تطوير مبنى مجمع الوزارات، القائمة على تحديث المبنى القائم حالياً، والذي تم إنشاؤه وتسليمه الى الوزارة سنة 1981.

بحيث يستطيع المبنى نظراً لمركزه المهم بالعاصمة، أن يكون مركزاً حضارياً شاملا يخدم توجهات الدولة الاقتصادية والمالية وتعزيز التنمية، من خلال تحديث المبنى إنشائياً بتنفيذ أعمال التدعيم اللازمة لعناصره، بما يحقق مفهوم الأمن والسلامة الشامل.

وهذا بالإضافة إلى تحديث جميع الخدمات به، بما يتوافق وروح العصر والتقدم التكنولوجي الهائل فيه واستخدام أحدث الوسائل والاتصالات والتشغيل الذكي بالمبنى، لتحقيق خفض تكاليف التشغيل وسرعة الاستجابة لمتطلبات الجهات الشاغلة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More