جريدة العرب اللندنية تصف السعودية بالدولة الفاشلة بتعليمات من المخابرات الاماراتية

0

شنت جريدة العرب اللندنية التي تدار من قبل المخابرات الاماراتية، هجوما لاذعا على السعودية واصفة اياها بالدولة الفاشلة والعاجزة عن امتلاك أي استراتيجية سياسية لأنها قبلت المصالحة مع قطر.

وذكرت الصحيفة في مقال افتتاحي (لا المقاطعة استمرت ولا قطر انتصرت!) حمل توقيع كرم نعمة مدير تحرير الجريدة التي تصدر في لندن بأموال إماراتية (تبدو عبارة طي صفحة الخلاف أكثر إرهاقا للسياسيين أنفسهم من وسائل الإعلام السعودية التي احتفت بما حصل وكأنه إنجاز حقيقي).

التقرير جاء بتعليمات من المخابرات الإماراتية

واتهم كرم نعمة المعروف بمهاجمته السعودية ورجال الدين فيها بتعليمات من المخابرات الاماراتية، السعودية بالفشل في كل الأزمات التي مرت بها قائلا (متى نجحت السعودية من قبل من الخليج إلى العراق واليمن وتركيا وإيران، إن لم تكن ثمة قوة خارجية مساعدة تعتمد عليها!)

السخرية من عبدالرحمن الراشد

وسخر كرم نعمة من مقال نشر في جريدة الشرق الاوسط السعودية كتبه عبد الرحمن الراشد، قائلا (أقرب الكتّاب السعوديين إلى مركز القرار السياسي في بلده تذرع بعدم وجود مبرر لتصوير المصالحة مع قطر على أنَّها تراجع أو هزيمة أو قصور في التوقعات، ولا المصالحة تعني أنَّ المقاطعة كانت خاطئة. لكنه لم يقل لنا أي شيء تحقق بعد الضجيج السياسي الذي دام ثلاثة أعوام! وهل تمتلك السعودية أي إستراتيجية حقيقية لقراءة مستقبلها في منطقة يتصاعد فيها وبشكل مستمر الاستحواذ التركي والإيراني بعد تراجع الدور العراقي).

اقرأ أيضاً: الكويت غاضبة من الإساءة للأمير نواف في صحيفة “العرب” التي يموّلها محمد بن زايد .. هذا ما جرى

وكان الراشد المعروف ببوق ابن سلمان قد كتب في الشرق الاوسط مقالا بعنوان (التصالح مع قطر).

حملة إماراتية خبيثة

وكشفت مصادر اعلامية في لندن ان مقال كرم نعمة في جريدة العرب المملوكة من الامارات سيكون بداية حملة اماراتية اعلامية تديرها المخابرات على المصالحة مع قطر لا تستثني السعودية.

وكشفت المصادر ان المخابرات الاماراتية طلبت بشكل عاجل من هيثم الزبيدي رئيس تحرير جريدة العرب كتابة مقال شديد اللهجة يهاجم المصالحة مع قطر ولا يستثني السعودية، الا ان الزبيدي المعروف باسم صبي بن زايد فضل ان يكتبه مدير التحرير كرم نعمة الذي يعتمد عليه كثيرا في ادارة الحملة التي تشنها الجريدة على الاسلام السياسي وقطر وسلطنة عمان.

وذكر كرم نعمة (لم يكن متاحا لوسائل الإعلام الاطلاع على ما جرى في المفاوضات، إلا أن القراءة القريبة تتحدث عن تعهدات غامضة لكل دولة باحترام سيادة الآخرين والسياسة الخارجية والامتناع عن التدخل في الشؤون الداخلية لبعضهم البعض).

واضاف لا يحمل الحديث المشترك من كل الأطراف في القمة الخليجية عن الأخوة أكثر من تكرار لكلام سائد لا أهمية سياسية له، إذا استعدنا تصريحات العداء والتنكيل والتسقيط بين الطرفين منذ إعلان المقاطعة من قبل الرباعي العربي على قطر عام 2007 إلى قبل أيام من زيارة الشيخ تميم إلى السعودية.

السخرية من انجازات السعودية

وقال يصعب تحديد الإنجازات التي تتحدث عنها وسائل الإعلام في السعودية بعد نزاع سياسي دام ثلاث سنوات، فلا العقوبات السعودية على قطر حققت هدفها ولا قطر تنازلت عن أي شي.

واكد ان إجماع وسائل الإعلام القطرية والسعودية على استخدام مصطلح قمة تاريخية، مجرد تعبير عاطفي وجد صداه على مواقع التواصل الاجتماعي المعبر المثالي للبيئة الخليجية، ولا أهمية له في المكاسب السياسية، فلم يطو بشكل نهائي الملف الذي بقي معلقا بالرغم من كل الكلام المجاني المتفائل، وتصريح وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش يؤكد ذلك بتشديده على الحاجة إلى إعادة بناء الثقة لإقامة علاقات شفافة وقوية بين دول الخليج.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More