ستموت وهي “تهز وسطها”.. فيفي عبده تُصبر جمهورها بصور مثيرة حتى تستعيد قدرتها على الرقص 

1

عادت الراقصة المصرية ، لمحاولة استجلاب الأضواء حولها مجدداً، بعد نشرها صور جديدة عبر حسابها الشخصي بموقع الصور والفيديوهات القصيرة انستغرام.

صور فيفي عبده

ونشرت الراقصة المصرية فيفي عبده صوراً بعد أيام من إعلانها أنها تمر بأزمة صحية، في محاولة منها لاستمرار التواصل مع جمهورها، الذي وجه عديد من التساؤلات حول إذا ما كانت ستعود مجدداً إلى الوسط الفني وإلى مهنة الرقص التي تمتهنها منذ سنوات أم لا.

وظهرت في صورتها الأولى وهي ترتدي سترة مكشوفة الصدر، تبين جزءاً من نهديها، لتحصد ما قرابته 15 ألف إعجاب عبر انستغرام.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Fifi Abdou (@fifiabdouofficial)

فيفي عبده والميك آب

فيما كانت الصورة الثانية لوجهها فقط، وهي تضع ميك آب بشكل كامل على كل ملامحها.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Fifi Abdou (@fifiabdouofficial)

رسالة الراقصة للجمهور

وكانت فيفي عبده  قد ظهرت  بفيديو نشرته عبر “انستجرام”، بدأته بتوجيه رسالة إلى جمهورها بمناسبة العام الجديد، وهي على سريرها بمظهر غريب، وتضع قبعة تغطي شعرها تماماً، وبدون أي مساحيق تجميل.

أقرأ أيضاً: بعدما “اتحسد وسطها”.. “شاهد” وفاة فيفي عبده بعد حقنة بالخطأ في العصب يُشعل مصر فما القصة؟!

كما  طمأنت عبده جمهورها على حالتها الصحية قائلة: “أنا بخير الحمد لله، وكل ما في الموضوع أنني خدت حقنة غلط ولمست العصب، ويعمل الآن الأطباء على إعادة الإحساس لي بالعصب”.

حزينة وتمر بحالة اكتئاب

ولفتت فيفي عبده إلى أنها حزينة وتمر بحالة اكتئاب بسبب أزمة فيروس كورونا التي ضربت أصدقائها بالوسط الفني، وتسببت لها بحزن جعلها تعزف عن الظهور عبر السوشيال ميديا.

ولا تتوقف عبده عن إثارة الجدل بصورها ومقاطعها الراقصة والعارية رغم اقترابها من السبعين، ما تسبب لها في انتقادات حادة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. شهاب احمد يقول

    فيفي عبده فنانه معروفه من اول مشوار لها الرقص والتمثيل ان استمرت بهذا الأمر او بطلت الرقص فهي تبقى فيفي عبده واستمرارها بعملها لانها لاتبرع بغيره الناس ينتقدوها وعاوزين منها تكون رابعه العدويه شخص اذا لم يعجبني لااتابعه ولاانتقده كل انسان حر بختيار طريقه وادرى به

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More