AlexaMetrics هذا الرجل الخبيث اختارته إسرائيل ليكون رجلها الأول في الإمارات  | وطن يغرد خارج السرب
إيتان ناءيه السفير الاسرائيلي السابق في تركيا

طرده أردوغان من تركيا.. هذا الرجل الخبيث اختارته إسرائيل ليكون رجلها الأول في الإمارات 

كشفت وسائل إعلام عبرية أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي، قامت باختيار دبلوماسياً طردته تركيا قبل عدة سنوات، لتعينه سفيرا لها في الإمارات.

السفير الإسرائيلي السابق في تركيا

وبحسب ما ذكرت القناة 11 العبرية فإن “إيتان ناءيه” السفير الإسرائيلي السابق في تركيا، سيكون هو السفير المؤقت بالممثلية الإسرائيلية في أبو ظبي.

وقالت إنه يتوقع أن يصل “ناءيه” إلى العاصمة الإماراتية أبو ظبي خلال الأيام المقبلة، ويبدأ منصبه في الممثلية التي ستصبح في وقت لاحق سفارة.

منصب مؤقت

ومن المقرر أيضا أن “ناءيه” سيشغل المنصب لبضعة أشهر حتى يتم تعيين سفير دائم.

وكان ناءيه سفير إسرائيل في تركيا بين 2016 ومايو 2018، وطردته تركيا من أراضيها احتجاجا على قتل الجيش الإسرائيلي عشرات الفلسطينيين على حدود غزة.

اقرأ المزيد: شاهد فضيحة الشيخ الإماراتي عادل العتيبة الذي اشترى نصف نادي بيتار القدس الإسرائيلي!

ويتجاوز اتفاق إشهار التطبيع بين الإمارات وإسرائيل ما يتم إعلانه من اتفاقيات ثنائية إلى تشكيل محور إقليمي جديد.

المحور الجديد

ويريد المسؤولون الإماراتيون والإسرائيليون أن يؤثر المحور الجديد في الشرق الأوسط والأمن الإقليمي للمنطقة.

ويتم ذلك فيما جهاز أمن الدولة الإماراتي في وضع التأهب لردع المواطنين المنتقدين والمشككين باتفاق “الخيانة”.

الإمارات ستدفع التكاليف كاملة

وبخلاف الحديث عن الحصول على أسلحة من الولايات المتحدة وتكنولوجيا تجسس من إسرائيل، فإن دولة الإمارات ستدفع تكاليف تشكل هذا المحور الجديد.

والثمن المطلوب من الإمارات يشمل كافة الجوانب السياسية داخلياً وخارجيا والاقتصادية، وربما عسكرياً إذا ما فُتحت أراضي الدولة للعسكريين الإسرائيليين وحصولهم على موطئ قدم في مياه الخليج العربي.

التطبيع

وعلى العكس من التطبيع الذي تم بين إسرائيل ومصر والأردن وحتى مع البحرين والمغرب والسودان،  فإن السلطات الإماراتية تندفع لدمج التطبيع في كافة المستويات وبسرعة غير معقولة.

وبموازاة ذلك تحذر أي منتقد بالاعتقال والسجن وفقاً لقوانين سيئة السمعة استخدمت لسجن عشرات الإماراتيين الناشطين.

موسيقى الكليزمر كانت تصدح في حديقة أحد قصور دبي

وتقول صحيفة لوموند الفرنسية إن أنغام موسيقى الكليزمر كانت تصدح في حديقة أحد قصور دبي،  وهذه الموسيقى الإيقاعية التي تعتبر من التراث الشعبي لليهود الأشكناز، جعلت جميع المدعوين يغادرون كراسيهم أثناء الحفل، حيث كان الرجال يرتدون بدلات داكنة ويضعون على رؤوسهم قبعات سوداء أو عمامة الكيباه.  فيما ارتدت النسوة فساتين طويلة وملونة، وتحلق الجميع حول العروسين في المنصة.

وذلك أثناء التصفيق الحار وعبارات التهنئة “مازل توف” باللغة العبرية، اقترب بعض سكان دبي لمشاهدة هذا العرض المثير للفضول.  كان ذلك أول زواج يهودي أرثوذكسي يُقام في الإمارات.

ونشر مقطع الفيديو الذي يظهر فيه هذا الحفل في بداية شهر ديسمبر/كانون الأول 2020، وانتشر بشكل سريع على شبكات التواصل الاجتماعي.

وجاء ذلك تعزيزاً لخطوة التطبيع بين الإمارات وإسرائيل التي أعقبها سيل من الاتفاقات في كافة المجالات.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *