فيديو صادم من الجولان.. “شاهد” الاحتلال يعيش أفضل أيامه وكل الفضل للصهيوني محمد بن زايد

0

تسبب مقطع فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي لناشطين إماراتي وبحريني، بموجة من الغضب الكبير، بعد زيارتهم للكيان الإسرائيلي والجولان المحتلة.

 

وبحسب المقطع المتداول على نطاق واسع ظهر كل من الإماراتي ماجد السراح وأمجد طه، في المقطع الذي قام السراح بنشره عبر مواقع التواصل، ويقولان فيه: “من هنا من هذه الحدود تحديداً من ، يتم تأديب ، دائماً يتم تأديب الإرهابيين جماعة حزب الله الإرهابية والميليشيات الإيرانية”.

 

وتابع الناشطان في المقطع بالقول: “جميعنا مع السلام وجميعنا ضد التطرف والإرهاب، نعم لعالم آمن ولعالم يملأه السلام والتعايش والوئام بلا حزب الله وبلا نظام إيران”.

 

واستمرا في وصلة تطبيل للاحتلال: “من الجولان من هنا يتم دائماً تأديب حزب الله الذي يقتل بأطفال ، ودائماً سنقف مع من يؤدب النظام الإيراني ويؤدب حزب الله ومن يقف ضدها، ودائماً جميل جداً كيف تتابع يتم تأديب حزب الله، وإن شاء الله يتم إزالة حزب الله من ومن كل العالم”.

 

وتفاعل الكثير من النشطاء بحالة من الغضب مع المقطع القادم من الجولان المحتل للمواطنين الإماراتي والبحريني، معرين عن انتقادهم واستياءهم الشديد من هذا التحالف مع الكيان الإسرائيلي الذي يقتل بالمقابل أطفال فلسطين ولبنان وقام أصلاً على أنقاض وجثث الشعوب العربية.

 

 

وتستمر صور بين كلا من والبحرين  مع الكيان الإسرائيلي، عبر زيارات متكررة من كلا الأطراف لبعضهم.

 

وبرز ذلك عقب قيام الإماراتيين مؤخراً بالاحتفال بعيد “حانوكا” مع الإسرائيليين على حائط البراق في مدينة القدس، وكذلك زيارة كتاب ومثقفين بحرينيين إلى منزل الرئيس الإسرائيلي ضمن الجولات المتكررة بينهم لتعزيز أواصر التطبيع والخيانة للشعب الفلسطيني وللقضية الأولى للمسلمين.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More